كيف اعرف موعد ولادتي قرب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٠ ديسمبر ٢٠١٨
كيف اعرف موعد ولادتي قرب

موعد الولادة

منذ اللحظة التي يحدث فيها الحمل، تبدأ الأم برسم صور في مخيلتها لمولودها القادم، وتمضي أشهر الحمل بشوق لقدومه ورؤيته، وإذا كان الحمل هو الأول للأم، يكون الأمر مجهولًا بالنسبة لها، فلا تملك الخبرة، أو المعرفة للأمورالتي يمكن أن تتعرض لها، و قد تكون إحدى علامات اقتراب موعد الولادة، وتختلف شدة آلام الولادة وطبيعتها وتحملها بين النساء، ويوجد عدة أسباب لهذا الاختلاف، فالحالة النفسية للحامل تلعب دورًا هامًا في قدرة الحامل لتحمل الألم، وأداء التمارين التي ينصح بها الطبيب لتسهيل عملية الولادة، ورغبة الأم بالحمل وانتظار المولود بحب ولهفة، ومن أهم الأسباب التي تساعد الحامل على التحمل هو مساندة الزوج والأهل لها ودعمها نفسيًا، ومعرفة الحامل لعلامات اقتراب الولادة يخفف من التوتر والخوف عند حدوث أي من علامات اقتراب الولادة، ويساعدها في التحضير والاستعداد النفسي لذلك، ومن هنا لا بد للحامل أن تتعرف على تلك العلامات التي تنذر باقتراب الولادة ودخولها مرحلة المخاض التي تقسم إلى قسمين، المرحلة المبكرة، المرحلة النشطة.


علامات اقتراب الولادة في المرحلة المبكرة

  • تلاحظ الأم تغير لون الإفرازات الى اللون البني، أو اختلاطها بالدم.
  • نزول البطن لأسفل وانخفاضه الملاحظ.
  • حدوث انقباضات قوية.
  • انتظام وقوة في الانقباضات وذلك يحدث في الأسابيع المتقدمة ما يسمى بالانقباضات الكاذبة، فتشعرالأم بالخوف والقلق من ذلك، ولكن يمكن التمييز بين الانقباضات الحقيقية والانقباضات المزيفة.
  • الإحساس بصعوبة في الحركة والمشي بسبب ثقل البطن واندفاعه للأسفل.
  • آلام حادة في الظهر، تزداد آلام الظهر والفخذين وآلام العضلات والمفاصل، و كلما زاد اقتراب موعد الولادة، زادت تلك الآلام.
  • انفجار كيس الماء، ويحدث هذا الانفجار للكيس عند أغلب السيدات، وهوعلامة واضحة لدخولها المخاض.

علامات الانقباضات الحقيقية

  • استمرار الانقباضات مهما تغيرت وضعية الجلوس أو الوقوف، وتبقى على نفس الوتيرة.
  • ازدياد قوة الانقباضات عند أي حركة قوية.
  • الشعور بالألم الحاد أسفل البطن والظهر والساقين.
  • انتظام الانقباضات وازدياد الألم كلما مرّ الوقت.
  • الإسهال، والشعور بالحاجة للتبول كثيرًا.
  • اتساع في عنق الرحم وذلك ما تعرفه الحامل عند الذهاب للطبيب وإجراء الفحص الخاص للتأكد من دخول الحامل للمخاض، وكلما كان الاتساع في الرحم كبيرًا دلّ ذلك على اقتراب ساعة الولادة.


حساب موعد الولادة

الحمل الطبيعي يستمر لأربعين أسبوعًا، ويبدأ الحساب من اليوم الأول بعد آخر يوم للعادة الشهرية، وهذا هو المقياس لتحديد المرأة بداية الحمل لديها، ولا يمكن علميًا قياس الحمل بالفحوصات، سواء فحص الدم أو فحص الهرمونات، ولكن يوجد طرق عديدة تساعد في معرفة متى بدأ الحمل، وتعين معرفة بدء الحمل عند المرأة في البدء بنظام غذائي مناسب، والابتعاد عن كل ما هو مضر لها وللجنين، ومن هذه الطرق:

  • قاعدة نايجيلي، تُزال فيها ثلاثة أشهر بعد إضافة سبعة أيام على اليوم الأول بعد انتهاء العادة الشهرية.
  • عجلة الحمل، وهو عبارة عن قرص بلاستيك تسجل عدة قراءات عليه، وأرقام لمواعيد كلٍّ من الحمل والولادة، وكل ذلك يساعد الحامل على التنبؤ باقتراب الولادة وتحضير كل ما يلزم لذلك.