كيف انظم حياتي في طاعة الله

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٢٤ ، ٢٥ مارس ٢٠١٩
كيف انظم حياتي في طاعة الله

طاعة الله

خلق الله سبحانه الإنسان وجعله خليفةً في الأرض لإقامة شرع الله تعالى فيها وعبادته وحده لا شريك له، وأرسل الرسل عليهم السلام ومعهم الكتب السماوية التي تساعد الناس في معرفة طريق الحق والهداية، وجعل القرآن الكريم آخر هذه الكتب السماوية الذي نزل بواسطة جبريل عليه السلام إلى خاتم المرسلين محمد صلى الله عليه وسلم وبهذا تكون الشريعة الإسلامية هي الدين الخاتم لكافة الأديان والتي بينت أنّ الله تعالى خالق هذا الكون لا شريك له وهو وحده من يستحق العبادة والتقديس، فطاعة الله هي أساس الوجود وهي الغاية السامية لوجود الناس على هذه الأرض ثم عمارتها والإفلاح فيها، فعلى المسلم أن لا يلتفت إلى مغريات الطريق وأن يجعل عبادة الله تعالى وحده وطاعته أسمى أمنياته وعليه أن يسعى جاهدًا لذلك وأن يبذل الغالي والنفيس في سبيل إعلاء كلمة الله تعالى.


مفهوم العبادة

تُعرّف العبادة بأنّها الالتزام بأوامر الله تعالى وحده والابتعاد عن نواهييه وعدم الشرك به والإخلاص في ذلك، وأن ينساق المسلم لأوامر الله والتسليم له والقيام بأداء العبادات على أكمل وجه، فالدين الإسلامي شريعة حياة وهو السبيل إلى الخلاص والفوز بالجنان.

ولا تقتصر العبادة على أداء الفرائض كالصوم والصلاة بل تمتد إلى أداء السنن والنوافل وعمارة الأرض بما يرضيه تعالى فالعمل عبادة وقد حث رسولنا الكريم على أن يعمل المسلم لآخرته كأنه يموت غدًا وأن يصلح دنياه وكأنه يعيش فيها أبد الدهر، فالمسلم يعمل ويتوكل على الله ولا يتواكل كأن يجلس في المسجد يقيم الليل ويسبح دون عمل يطعم به أولاده ودون أن يترك بصمةً له في هذه الأرض فهذا عمل خاطئ نهى ديننا الإسلامي عنها.

توجد أولويات في العبادة فالأصل فيها أداء الفرائض ثم أداء السنن ثم أداء النوافل، فلا يترك أحدهم صلاة الفجر كي ينام بحجة أنّ النوم عبادة ولا يترك العمل ويبقى جالسًا في المسجد بحجة أنّ الصلاة فرض، فالدين الإسلامي نظم حياة المسلم كلها وما يتعلق بها من واجبات وفرائض وحقوق كي يفهم الإنسان دينه فهمًا جيدّا ليستطيع العيش وفقه دون أن يخسر دينه ودنياه.


اهمية العبادة

  • الروح البشرية كالجسد إن لم تتغذ سوف تذبل يومًا بعد يوم، وغذاء تلك الروح تكون بالروحانيات والعبادات وصلة الإنسان بربه.
  • تحقيق الغاية التي من أجلها خلق الله سبحانه وتعالى الإنسان وجعله خليفة في هذه الأرض.
  • العبادة والالتزام بأوامر الله تعالى هو الامتحان والمفارقة بين البشر، لأنّ الدنيا فانية والآخرة هي الباقية وفيها سينال كل إنسان بحسب ما قدمه في حياته الدنيا، فمن فاز بالامتحان في هذه الحياة الدنيا ولم تغره الفتن ولا الشبهات فاز ونال الجنان ورضا الرحمن.
  • تساعد العبادة على دوام تذكر الآخرة والجنة والنار وأنّ هذه الدنيا فانية وليست باقية فعلى الإنسان أن يعمل جاهدًا لآخرته.


كيفية تنظيم الحياة في طاعة الله

  • الالتزام بأداء الفرائض في أوقاتها كالصلاة وخاصة صلاة الفجر.
  • الالتزام بالسنن النبوية الشريفة فهي مكملة لتعاليم القرآن الكريم.
  • الإكثار من النوافل لأنّها تقرب العبد من ربه.
  • الانشغال بالقرآن الكريم حفظًا وفهمًا وتعليمًا فكله بركة.
  • الإكثار من الذكر وخاصة في اوقات الفراغ، والابتعاد عن المنكرات والملهيات فعمر الانسان محدود وعليه أن يستغل كل دقيقة في طاعة الله كي لا يندم على ذلك.
  • الإكثار من الصدقات وصلة الرحم والأعمال التطوعية.