استخدام الهاتف النقال اثناء القيادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٤ ، ٢ ديسمبر ٢٠١٩
استخدام الهاتف النقال اثناء القيادة

أسباب حوادث السير

تتعدَّد أنواع حواث السير في العالم وتكثر، والتي يُطلَقُ عليها أيضًا حوادث المرور والطّرقات، وقد يكون حادث السّير بتصادم مركبتين ببعضهما، أو حادث دهس سيارة لشّخص، أو تدهور مركبة أو انقلابها نتيجة تغيير اتجاه السّيارة فجأة فيفقد السائق القدرة على التحكّم بها، أو قد يكون حادث السير باصطدام المركبة بشيء ما على أحد جوانب الطّريق كعامود الكهرباء، أو جزيرة وسطيّة، أو حائط، أو غير ذلك.


مع تعدُّد أنواع حوادث السّير تتعدّد أيضًا مسبّباتها؛ إذ إن الأسباب التي تؤدي إلى حدوث حوادث السير متعدّدة، وإنّ الانشغال أثناء القيادة يُعدّ من أهمِّ الأسباب المنتشرة وأكثرها تسببًا بالحوادث في الوقت الحالي، ففي بعض الأحيان ينشغل السائق بفعل أمر معين أثناء قيادة مركبته، ممّا يقلل تركيزه في القيادة والطّريق، الأمر الذي يزيد من احتماليّة وقوع حادث مروريّ، كالانشغال بضبط الراديو وتغيير محطاته أثناء القيادة، والانشغال بالأطفال كثيري الحركة وتشتيت الانتباه بهم، والأكل والشرب أثناء القيادة، والقيادة تحت تأثير المشروبات الكحولية التي تُفقد الشخص تركيزه وتودي به إلى الهاوية، ومن أبرز الأمور التي تشغل سائق المركبة في وقتنا الحاليّ أثناء قيادته هو الهاتف النقّال، وسنتحدث في هذا المقال حول موضوع استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة وما يسببه من مخاطر وأضرار.[١][٢]


استخدام الهاتف النقّال أثناء القيادة

أُجريت العديد من الدراسات حول استخدام الهاتف النقّال أثناء القيادة، ومن أهمّ هذه الدراسات: [٣][٤][٥][٦]


دراسات منظمة الصحة العالمية

في بيان أصدرته منظمة الصحة العالمية حول استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة أكدّت فيه أنّ السائقين الذين ينشغلون باستخدام الهواتف النقّالة أثناء القيادة معرضّون لمخاطر الحوادث أكثر بأربعة أضعاف مقارنة بغيرهم من السّائقين، وحتى الهواتف التي توفّر إمكانية الاتّصال دون استخدام اليد لا تضمن قدرًا أكبر من السّلامة، إذ إنها من الممكن أن تكون أقلّ خطرًا من الهواتف العادية الأخرى التي توفر الاتصال باستخدام اليد، إلّا أن لها دورًا في تشتيت انتباه السائق والتسبُّب بالحوادث.


وجاء أيضًا في البيان الذي أصدرته منظمة الصحة العالمية تأكيدٌ على تسجيل زيادة واضحة على مستوى العالم في التعرُّض لحوادث مروريّة بسبب استخدام السائقين للهواتف المحمولة، وقد أصبحت هذه الظاهرة مقلقة في مجال الحفاظ على السّلامة في الطرقات، علمًا بأنّ نسبة الوفيات بالحوادث المرورية حول الحالم تبلغ 90% في البلدان محدودة الدخل والبلدان المتوسطة.


ومع إجراء التّحقيقات والدّراسات فيما يتعلّق بموضوع الحوادث المروريّة، أكدّت نتائج هذه الدراسات بأنّ معظم حوادث السير تقع نتيجةً لقيادة المركبة أثناء استخدام الجوال، كما أكّدت هذه الدراسات أيضًا بأن استعمال الهاتف أثناء قيادة المركبة لا يقل خطورةً عن القيادة تحت تأثير المخدّرات والخمر والمسكرات أو القيادة تحت تأثير النُعاس الشديد، وإن كان أخفّ وطأةً من حيث القدرة على إنهاء المكالمة الهاتفية والانتباه للطريق من جديد، في حين أن القيادة تحت تأثير شرب الكحول والمخدّرات والنعاس الشديد تُفقد السائق كثيرًا من تركيزه الذي قد لا يستطيع استعادته كما هو الحال عند استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة، إلّا أنّ القيادة والانشغال بالهاتف النقال معًا يؤدّيان إلى إهمال السّائق لوجوب ترك مسافة بينه وبين المركَبات التي أمامه نظرًا لغياب تركيزه، مع صعوبة الاتّزان في مسار ثابت والتأرجُح بين المسارات، كما أنّ الانشغال بالهاتف يُعيق التنبّه للشاخصات المروريّة الموجودة على جانبي الطّريق والتي تحذِّر السائق وتنبّهه من العديد من الأمور التي قد تواجهه أو التي تُملي عليه بعض الإجراءات التي يجب اتّخاذها، مع احتماليَّة تجاوز الإشارة الضوئية الحمراء.


دراسة معهد أبحاث النقل في جامعة ميتشيغان

بناءً على الدراسة الصادرة عن معهد أبحاث النقل في الجامعة، فقد أكّدت هذه الدراسة أن 25% من المراهقين في الولايات المتحدة الأمريكية يستخدمون هواتفهم النقالة في إرسال الرسائل النصية أثناء القيادة، كما أن التشتُّت أثناء القيادة يقتل حوالي أكثر من خمسة اَلاف شخص سنويًّا، كما قالت الدراسة أن حوالي نصف مليون شخص منهم يتعرّضون للإصابات ومنهم من يموت نتيجة الحوادث الناجمة عن استخدام الهاتف النقال في المراسلة أثناء القيادة، وذلك يعني أن خطر الهاتف المحمول لم يتوقف فقط على الرّد على المكالمات الهاتفية، أو مشاهدة الفيديوهات، وتصفُّح مواقع الإنترنت، بل أصبح مُرتكزًا كذلك على كتابة الرسائل النصية، ومتابعة مواقع الدردشة، وهذا يُشكّل خطرًا كبيرًا على حياة السائق أو المارّة في الشارع.


دراسة كارنيجي ميلون

أكّدت هذه الدراسة أن القيادة واستخدام الهاتف النقال معًا تُقلّل من نشاط الدماغ أثناء القيادة بنسبة 37%، وخاصةً عند الإمساك بالهاتف النقال، ففي هذه الحالة تتبقّى يد واحدة لاستخدامها في القيادة والتحكُّم بالسيارة، ممّا يؤدي إلى فقدان جزء كبير من السيطرة على السيارة وفقدان الكثير من التركيز في الطريق، وبعد الكشف عن أخطار الانشغال بالهاتف النقّال أثناء القيادة التي أصبحت واضحةً جدًّا فمن الأفضل على السّائق تأجيل الرد على المكالمات الهاتفية أو الرّد على الرّسائل النصيّة إلى حين التوقف عن القيادة تمامًا، وإن كان الأمر مستعجلًا فمن الواجب على السّائق أن يبحث عن مكان مناسب للوقوف على جانب الطّريق مع الحرص على عدم عرقلة السير ثمّ استخدام الهاتف إذ إنّ الانشغال بالهاتف أثناء القيادة يُعدّ استهتارًا بحياة السّائق نفسه وحياة الآخرين من حوله.


نصائح لقيادة اَمنة دون الهاتف النقّال

ليتمكّن السائق من القيادة بطريقة اَمنة فإن عليه التخلُّص من هوس استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة، وليتمكّن من ذلك فإن عليه اتّباع هذه النصائح:[٧]

  • إغلاق الهاتف المحمول ووضعه بعيدًا عن أنظار السائق قبل الانطلاق في السيارة.
  • في حال اضطرار السائق لإجراء المكالمات الضرورية، أو رغبته في إرسال الرسائل النصية، أو تصفُّح مواقع التواصل الاجتماعيّ، فلا يجب فعل ذلك أثناء القيادة، بل عليه أن يتوقف لبعض الوقت لإجراء المكالمات، أو إرسال الرسائل النصية، أو حتى تصفُّح مواقع التواصل الاجتماعي.
  • في حال الاتصال بشخص يقود السيارة يجب إنهاء المكالمة، وحثه على معاودة الاتصال عندما تنتهي رحلته.


المراجع

  1. Herrman & Herrman (16-11-2016), "TYPES OF VEHICLE ACCIDENTS"، HERRMAN & HERMAN, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  2. EMILY DELBRIDGE (8-10-2019), "Causes and Effects of Distracted Driving"، the balance, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  3. WORLD HEALTH ORGANIZATION (2011), MOBILE PHONE USE: A GROWING PROBLEM OF DRIVER DISTRACTION, Belgium: Designed by L’IV Com Sàrl- Printed in Belgium., Page 3 & 4 & 8 & 9 & 21 & 23. Edited.
  4. "ROAD SAFETY FACTS", ASIRT, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  5. SCOTT CORNELL, "What Are the Dangers of Using Cell Phones While Driving?"، itstillworks, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  6. AMBER DELOTSANG (25-8-2017), https://www.insuramatch.com/blog/2017/08/apps-prevent-phone-use-while-driving "APPS THAT PREVENT PHONE USE WHILE DRIVING"]، I N S U R A M A T C H, Retrieved 16-10-2019. Edited.
  7. "USING A MOBILE PHONE WHILST DRIVING", shell, Retrieved 22-10-2019. Edited.