السفر خلال الحمل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٤ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
السفر خلال الحمل

العديد من النساء تخشى على صحة حملها وصحتها من السفر، فعادة ما تكون فترة الحمل من الفترات الأكثر حساسية في حياة المرأة وخصوصًا في الثلث الأول من الحمل، وكثير من النساء تخشى السفر وتعتقد أنه قد يعرض حياتها وحياة جنينها للخطر، فما هي أفضل فترة خلال الحمل للسفر، وما هي إجراءات السلامة العامة التي على المرأة اتباعها وأخذها بعين الاعتبار في حال السفر خلال الحمل، هذا ما سنتحدث عنه في هذا المقال.

عمومًا يوصي الأطباء بأنَّ الفترة الأكثر أمانًا خلال الحمل هي في الثلث الثاني من الحمل أي ما بين الأسبوع الرابع عشر والأسبوع الثامن والعشرين من الحمل، ففي الأشهر الأولى من الحمل وخصوصًا في الشهر الأول يكون السفر صعبًا جدًا وأكثر خطورة على المرأة؛ ويعود السبب وراء ذلك في مجموعة التغيرات الفسيولوجية التي تطرأ على المرأة في بداية حملها وإحساسها الدائم بالخمول والتعب والدوار إضافة إلى الوحام كما أنَّ الحمل في أول الأشهر يكون غير ثابت وهناك احتمالية لحصول الإجهاض وفقدان الحمل خصوصًا لو كان الحمل ضعيفًا، وفي هذه الفترة تحتاج الحامل إلى الراحة التامة لتفادي حصول مشاكل الإجهاض، وأنسب فترة للسفر هي في منتصف الشهر الثالث إلى بداية الشهر السابع، ففي هذه الفترة من الحمل تكون الحامل قد تخلصت من بعض مشاكل الحمل الأولية، مثل: الغثيان والاستفراغ ويكون الجنين قد ثبت، أما في الأشهر الأخيرة من الحمل فغير محبب السفر ولا ينصح الأطباء بذلك وعمومًا إذا أردتِ السفر في المراحل الأخيرة من الحمل فعليكِ استشارة الطبيب ويفضل تأجيل السفر إلى ما بعد الولادة خاصة إذا كنت معرضة للولادة المبكرة أو حصل لديكِ نزيف في المهبل أو لديكِ تشوهات في المشيمة أو إذا كنتِ مصابة بالسكري أو الضغط، فهنا يكون الحل الأكثر أمانًا هو تأجيل السفر إلى ما بعد الولادة والالتزام بالراحة التامة.

 

إجراءات السلامة العامة للحامل عند السفر

هناك العديد من الأمور التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند سفر الحامل، ومنها:

  • بدايةً عليكِ عدم البقاء جالسة لفتراتٍ طويلة؛ ذلك أنَّ الجلوس لفتراتٍ طويلة من الممكن أن يؤدي إلى تورم في القدمين والكاحلين ويؤدي إلى تشنج في الساق، لذلك عليكِ الحوكة لمدة 5-8 دقائق كل ساعة، والتجول بالمشي الهادئ البسيط في الممرات لتساعدي على جريان دووتك الدموية أفضل، وهناك بعض التمارين التي يمكنكِ القيام بها سواء أكنتِ جالسة أم واقفة وهي مُدي ساقيكِ الكعب منها أولًا ثم اثني قدمكِ لكي تريحي بطة السق، أديري الكاحلين وحركي أصابع قدميكِ ثم أديري كتفيكِ في كلا الاتجاهين وحركي رقبتكِ عبر إنزال أذنكِ باتجاه الكتف ولفِ رقبتكِ برفق ذهابًا وإيابًا عدة مرات، كما يمكنكِ خلع الحذاء لتأخذي راحة أكبر.
  • احملي معك زجاجة ماء واشربي الماء بانتظام؛ وذلك لأنَّ الهواء داخل الطائرة غير مرطب جيدًا وابتعدي عن تناول المشروبات التي قد تسبب الجفاف لكِ، مثل: الشاي والقهوة والمشروبات المحتوية على الكافيين.
  • عمومًا طبيعة السفر والبقاء جالسة لفتراتٍ طويلة في الرحلة يعمل على زيادة الاحتمالية للإصابة بدوالي الأوردة؛ لذلك احرصي على ارتداء الجوارب الداعمة أثناء الرحلة، واختاري النوع الجيد المناسب لكِ وارتديه بالشكل الصحيح.
  • ثبتي حزام الأمان في مقعدك تحت بطنك وعند منطقة الحوض وارتدي ملابس مريحة وفضفاضة وغير ضيقة وارتدي حذاءً مريحًا.
  • خذي معكِ تقاريك الطبية كاملة واحرصي على الذهاب إلى بلد يدعم الرعاية الصحية الطائرة، وحاولي أخذ مرافق معكِ ليساعدك في رحلتك ولتجنب أي مشكلة قد تحصل معكِ في رحلتك.