طرق تدريس اللغة الانجليزية للاطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٢٢ أكتوبر ٢٠١٨
طرق تدريس اللغة الانجليزية للاطفال

اللغة الإنجليزية

تعتبر اللغة الإنجليزيّة من أهم لغات العالم، وهي عصب الثقافة الحديثة في كل المجالات، فاللغة الموحدة التي يتداولها العالم كله في المحافل السياسية والاقتصادية، وفي قنوات الأخبار العالميّة هي اللغة الإنجليزية، واللغة المقررة للأبحاث ولمتابعة الابتكارات التكنولوجية كلّها هي اللغة الإنجليزية، وهذا ما يجعلها تتقدم على نظيراتها من اللغات الأخرى.


تعلم اللغة الإنجليزية

نظرًا لأهميّة اللغة ظهر التركيز على تعليمها للأطفال منذ الصغر، فالطفل عندما يتلقى المعلومة في صغره تترسّخ وتثبت في عقله أكثر من تعلمها في الكبر، ومن هنا فإن تعليم الأطفال اللغة الإنجليزيّة ضروري جدًّا لتسهيل المراحل الدّراسية القادمة في حياته، وحتى تصبح اللغة الإنجليزية سلسةً وغير معقدة بالنسبة له.


طرق تعليم الأطفال اللغة الإنجليزية

  • المجسمات والأشكال الهندسية الملونة، وتكون مكعبات وأشكال هرمية وكرات توجد بألوان جاذبة للطفل، يُكتب على أحد جوانبها كلمة، وعلى الجهة الأخرى الصورة التي تعبر عن هذه الكلمة، كما أنّ هذه المجسّمات تحتوي أيضًا على حروف بخط كبير ويرتّبها الطفل لتشكيل كلمة محدّدة.
  • الأغاني المصورة، فهناك كثير من أغاني الأطفال التّعليمية التي تُلقن الطّفل الحروف والأرقام والألوان وأيّام الأسبوع وبعض الكلمات المهمة التي يحتاجها في حياته، وهذه الأغاني تكون على شكل أفلام كرتون لشخصيّات يحبها الطفل، أو ربما يؤديها أطفال حقيقين، ويكون الأداء في الغالب عبارة عن غناء وكتابة الكلمات أسفل الشاشة ليحفظ الطفل شكلها مع صوتها.
  • البطاقات الملونة، وهذه البطاقات تُكتب عليها الأحرف وتُرتب لتكوين كلمات معيّنة، أو أنها تحتوي على كلمات وتُرفق مع صورها التي تعبر عنها.
  • الوسائد الإسفنجيّة والستائر، إذ توجد في الأسواق وسائد وستائر تحتوي على أحرف وكلمات إنجليزيّة يمكن وضعها في الغرفة لتبقى تحت عين الطفل ويتذكرها دائمًا، كما يمكن وضع الملصفات على الحائط وعلى الأبواب بشكل جذاب للطفل.
  • الدّروس المحوسبة، وقد تكون على شكل عروض تقديميّة بسيطة أو على شكل شخصيات كرتونيّة تجتاز مراحل معيّنة، وفي كل مرحلة يتم تجاوزها، يكون الطّفل قد تعلم حروف وكلمات جديدة، وهذه الألعاب يمكن أن تُوزع نسخ منها على الطلاب حتى يتدربوا عليها أكثر في البيت.
  • المسرحيات البسيطة، إذ يمكن كتابة نص مسرحيّ بسيط ويحتوي على مصطلحات بسيطة غير معقدة، مثل أن يكون النص عن التّحية أو عن الألوان أو عن الحيوانات الأليفة، وتحفيظ الطلاب النص المسرحي وتدريبهم عليه جيدًا، ومن ثم عمل عرض ودعوة الأهل لمشاهدته، ومن خلال هذه الطريقة تقوي ثقة الطّفل بنفسه وتُكسر الرهبة بينه وبين اللغة الإنجليزية بكونها لغة جديدة.
  • متابعة الأفلام والمسلسلات الكرتونية الأجنبيّة، فهذه الأشياء تساعد الطفل على تقبل اللغة لتصبح مستساغة بالنسبة لأذنه فلا يستصعبها، كما أن الأطفال في الغالب يحفظون كثيرًا من العبارات من الشخصيات المفضلة لديهم وهذا سيساعد على زيادة عدد المصطلحات المخزنة لديهم والتي يحفظونها.