عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم

عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم

ما هو عدد المرات الطبيعية للجماع في اليوم؟

لا يوجد ما يثبت أنه يوجد عدد محدد وثابت للمرات الطبيعية التي يمكن الجماع فيها يوميًا[١]، ولكن من ناحية أخرى تشير أحد الدراسات التي أجريت في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2017، ونُشرت في مجلة (Archives of sexual behavior)، إلى أن الأفراد في العشرينيات من العمر يميلون إلى ممارسة الجماع حوالي 80 مرة في السنة الواحدة، أي بمعدل مرة واحدة أو أكثر في الأسبوع الواحد، بينما يميل الأفراد لمن هم في الستينيات من العمر يميلون إلى ممارسة الجماع بمعدل 20 مرة في السنة[٢].

بالإضافة إلى ذلك حدّد معهد كينزي (Kinsey institute) في مدينة بلومنغتون بولاية إنديانا الأمريكية عدد المرات الطبيعية للجماع في السنة بناءً على الأعمار في الجدول الآتي[٣]:

متوسط العمر
عدد المرات الطبيعية في السنة
الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 18-29 عامًا
112 مرة في السنة.
الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30-39 عامًا
86 مرة في السنة.
الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 40-49 عامًا
69 مرة في السنة.


هل توجد أي آثار جانبية لزيادة عدد المرات الطبيعية للجماع؟

على الرغم من أن زيادة عدد المرات الطبيعية للجماع لن يسبب أضرارًا على المدى الطويل، إلا أنه من الممكن أن تظهر بعض الآثار والأعراض الجسدية التي تستلزم تقليل عدد مرات الجماع، وفيما يأتي توضيحٌ لأبرز هذه الأعراض[١]:

  1. الشعور بالغضب.
  2. الشعور بوجع وتنميل.
  3. المعاناة من التهاب أو تورم.
  4. الشعور بالألم أثناء الجماع.
  5. التعرض لالتهاب المسالك البولية.

وفي حال زيادة عدد مرات الجماع بطريقة مبالغة، قد يترتب على ذلك بعض الآثار الجانبية، وفيما يأتي توضيحٌ لأبرزها[١]:

  1. الشعور بتشنجات.
  2. الشعور بآلام تدل على الجوع.
  3. الشعور بالدوار والصداع.


نصائح عليكِ اتباعها بعد الجماع

يوجد عدد من النصائح التي يجب عليكِ اتباعها بعد الجماع للمحافظة على صحتكِ، وفيما يأتي توضيحٌ لأبرزها[٤]:

  • الغسل جيدًا: يساعدكِ تنظيف جسمكِ جيدًا وبرفق بعد ممارسة العلاقة الزوجية في حمايتكِ من الإصابة بالالتهابات مثل التهابات المسالك البولية، ما عليكِ سوى غسل المنطقة المحيطة بأعضائكِ التناسلية بالماء، ويمكنكِ استعمال الصابون ولكن يجب أن تتأكدي من عدم تحسس بشرتكِ منه.
  • التبول: يجدر بالذكر أنه أثناء ممارسة العلاقة الزوجية يمكن أن تدخل البكتيريا إلى مجرى البول وبالتالي تزيد فرصة إصابتكِ بالعدوى؛ لذلك يجب عليكِ التبول بمجرد الانتهاء من العلاقة الزوجية للتخلص من البكتيريا والجراثيم.
  • شرب كوب من الماء: يساعد الماء في الحفاظ في رطوبة جسمكِ، كما سيسمح بطرد المزيد من البكتيريا من خلال التبول.
  • ارتداء الملابس الفضفاضة: يجب عليكِ بعد الانتهاء من العلاقة الزوجية، وتنظيف جسمكِ ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن، ويجب أن تحرصي على ارتداء الملابس الفضفاضة التي تسمح بدخول الهواء؛ وذلك لأن الملابس الضيقة تعد مكانًا مثاليًا لنمو البكتيريا.
  • غسل اليدين جيدًا: أفضل طريقة لتتخلصي من البكتيريا التي قد تلتقطينها بعد العلاقة الزوجية هي غسل يديكِ بالماء والصابون جيدًا.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Gabrielle Kassel (22/11/2019), "Is It Actually Possible to Have Too Much Sex?", healthline, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  2. Jean M. Twenge, Ryne A. Sherman & Brooke E. Wells (6/3/2017), "Declines in Sexual Frequency among American Adults, 1989–2014", archives of sexual behavior, Issue 48, Page 2389-2401. Edited.
  3. Laurie Mintz (31/8/2012), "How Many Times a Week Is It Healthy to Have Sex?", psychologytoday, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  4. "Things You Should (and Shouldn't) Do After Sex", webmd, Retrieved 26/4/2021. Edited.