فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١١ ، ٢٢ مايو ٢٠١٨
فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

بواسطة: ميرفت الحافي

  يعتبر الزنجبيل والقرفة من أنواع البهارات والأعشاب التي تمتلك خصائص وفوائد صحية كثيرة، كما أنها تحتوي على عناصر غذائية عديدة هامة للمحافظة على صحة جسم الإنسان، ومن الجدير بالذكر بأن موقع عيادة ويب ميد المعروف يوصي باستخدام كل من القرفة والزنجبيل، إلى جانب بعض الأعشاب الأخرى، في حالات احتباس السوائل ومشاكل القلب، وذلك من بين أمور ومشاكل صحية أخرى.

فوائد الزنجبيل والقرفة على الريق

ينصح الكثير من الأطباء والخبراء بتناول خلطة الزنجبيل والقرفة على الريق لما لها من فوائد هامة ومثيرة، وبشكلٍ خاص في الحالات التالية:

  • الناس الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة ولديهم صعوبات في فقدان الوزن.
  • لمن يعانون من احتباس السوائل في الجسم.
  • هذه الخلطة بديلة للحقن الشرجية، كما يمكن استخدامها من قِبل أصحاب السيقان الثقيلة، والمصابين بتورُّم الجفون بغض النظر عن أسباب هذه التورُّم.
  • لمن يعانون من مشاكل صحية في القلب والأوعية الدموية، وللمصابين بارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية في الدم.
  • للمصابين بالضعف الجنسي من كلا الجنسين، حيث تعتبر هذه الخلطة محفزة ومثيرة للشهوة الجنسية.
  • لعلاج التهاب اللثة، والتسوس ومشاكل الفم الأخرى.
  • لمن يعانون من صعوبات أو بطء في الهضم وحساسية المعدة.
  • لمرضى السكري.
  • للنساء اللواتي يعانين من الفيبروميالغيا، أو مُتلازمة الألم العضليّ المتفشي.
  • للذين يعانون من التعب المزمن والإرهاق المستمر.
  • الناس الذين غالبًا ما يشعرون بالبرد حتى في أيام الطقس المعتدل، حيث تعتبر هذه الخلطة مزيج طاقة مذهل يمد الجسم بالحرارة.
  • الناس المهيأة وراثيًا للإصابة بمرض السرطان بكافة أنواعه.

 

أفضل الأوقات لتناول خلطة الزنجبيل والقرفة

يجب تناول خلطة الأعشاب هذه في أوقاتٍ معينة للحصول على أكبر قدر من فوائدها، وهذه الأوقات هي كما يلي:

  • على معدة خاوية، ويفضل تناولها قبل وجبة الإفطار بنصف ساعة على أقل تقدير.
  • بين الوجبات، والأفضل تناولها على الأقل قبل نصف ساعة من أي وجبة.
  • ينصح بعدم تناول الخلطة في الفترة المسائية لأن لها خصائص مدرة للبول لتنقية الجسم من السموم، وهذا الأمر يؤدي إلى اضطرابات في النوم بسبب الحاجة لتكرار الدخول إلى الحمام للتبول خلال الليل وأثناء وقت النوم.

 

الفوائد الصحية الطبيعية للزنجبيل

  • يكافح بعض أنواع مرض السرطان، مثل سرطان المبيض، والبروستاتا، وسرطان القولون.
  • يعزز عملية الهضم والتمثيل الغذائي.
  • يساعد على مكافحة الغثيان والدوخة، خصوصًا في أشهر الحمل الأولى لدى النساء.
  • يمد الجسم بالحرارة، لذلك هو مشروب مناسب للشتاء.
  • يخفف من ألم والتهاب الحلق، كما أنه يعمل كمقشع مما يساعد في القضاء على المخاط للمصابين بالتهابات الشعب الهوائية والجهاز التنفسي.
  • يساعد في تحسين الدورة الدموية.
  • يكافح احتباس الماء في الجسم.
  • يساعد على منع إصابة الجسم بالعدوى، ويعزز مناعته الطبيعية.
  • يساعد على تخفيف آلام تقلصات الدورة الشهرية.
  • يعزز صحة القلب والأوعية الدموية.

الفوائد الصحية الطبيعية للقرفة

  • تعتبر منبهًا ومثيرًا للشهوة الجنسية، وعلاجًا فعالًا للمصابين بالضعف الجنسي في حال استُخدمت بانتظام.
  • تساعد في عملية الهضم، وتخفف من حموضة المعدة وانتفاخ البطن.
  • تقلل من الشعور بالغثيان والقيء، ولكن لا يُنصح بها للحوامل لأنها تحفز تقلصات عضلات الرحم.
  • تنظم مستويات السكر في الدم.
  • تمد الجسم بالحرارة والطاقة.
  • تخفف من أعراض المصابين بمشاكل المفاصل والعظام.
  • تعزز من شهية الإنسان للطعام.
  • تقلل من مستويات الكولسترول في الدم، وتقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
  • مضادة طبيعية لتخثر الدم.

مما سبق نلاحظ أنه يمكن اعتبار خلطة الزنجبيل والقرفة مزيجًا دوائيًا يساعد في الحفاظ على توازن وظائف الجسم العديدة، من الجهاز الهضمي وحتى الدورة الدموية، كما أن تناول الخلطة على الريق يساعد في علاج والتحكم بالعديد من الأمراض المزمنة، وبشكلٍ خاص أمراض القلب والدورة الدموية..