كم عدد الحيوانات

كم عدد الحيوانات

الحيوانات

لا يعرف أحد على وجه اليقين عدد أنواع الحيوانات الموجودة على كوكب الأرض، ويكتشف العلماء حوالي 10,000 نوع جديد من الحيوانات كل عام، بالإضافة إلى أكثر من مليون ونصف نوع مُكتشف ومدروس مُسبقًا، وتتراوح الاحتمالات حول العدد الإجمالي لأنواع الحيوانات على كوكب الأرض من 2 مليون إلى 50 مليون تقريبًا[١].


عدد الحيوانات

من أجل المحافظة على التوازن الكوني وعلى استمرارية الحياة وتكاملها، خلق الله سبحانه وتعالى الحيوانات بأصناف وأشكال وأحجام مختلفة، فمنها ما يسبح في الماء ومنها ما يمشي على الأرض ومنها ما يطير في الهواء ومنها أصناف عملاقة ومنها أصناف أخرى لا تكاد ترى بالعين المجردة، وهذه الاختلافات جميعها تثير تساؤلًا واحدًا وهو: كم عدد الحيوانات الموجودة على سطح الأرض؟ والجواب أنه يستحال معرفة عدد الحيوانات الموجودة على الأرض إلا أن العلماء خمنوا عدد أنواع الحيوانات برقم يتراوح من 3 إلى 30 مليون، وتبلغ نسبة الحيوانات اللافقارية 97% كحد أعلى من هذا الرقم، والحيوانات الفقارية نسبتها ضئيلة تقدر بـ 3% وهي مفصلة في الجدول التالي[٢][٣][٤]:

المجموعة الحيوانية عدد الأنواع
الحشرات 950000
الرخويات 81000
القشريات 40000
الشعاب المرجانية 2175
أنواع أخرى 130200
الزواحف 8240
البرمائيات 6199
السمك 30000
الطيور 9956
الثديات 5416


صعوبة عد الحيوانات

يرغب الناس في معرفة أرقام حقيقية لعدد الحيوانات حول العالم، لكن الحقيقة هي أن تقدير عدد الأنواع الحيوانية التي تعيش على الكوكب هو مجرد تخمين أكثر منه أرقام حقيقية، فالتحديات التي تواجه العلماء عند محاولة إحصاء أعداد الحيوانات عديدة؛ فأعداد الحيوانات غير دقيقة بسبب الانحياز لدراسة بعض الكائنات الحية أكثر من غيرها، فعلى سبيل المثال درس العلماء الطيور كمجموعة واحدة على نطاق واسع؛ لذا يعتقد العلماء أن العدد المقدر لأنواع الطيور التي تعيش اليوم بين حوالي 9,000 إلى 10,000 نوعًا، وهو عدد تقريبي للعدد الفعلي، ومن ناحية أخرى فإن الديدان الخيطية المعروفة أيضًا باسم الديدان المستديرة هي مجموعة من اللافقاريات لم تُدرس إلا قليلًا، وبالتالي لا يملك العلماء إلا القليل من المعرفة حول مدى تنوعها.

يمكن لمواطن بعض الحيوانات جعل عدِّها صعبًا، فليس من السهل الوصول إلى الحيوانات التي تعيش في أعماق البحار، لذا فإن علماء الطبيعة لا علم لهم بمدى تنوعها، وكذلك الكائنات الحية التي تعيش في التربة أو التي تتطفل على الحيوانات الأخرى، فيصعب تحديد موقعها، وبالتالي يصعب تحديد عددها الفعلي، حتى مواطن الحيوانات الأرضية مثل غابات الأمازون المطيرة يمكن أن تشكل عقبات لا يمكن التغلب عليها أمام تعداد أنواع الحيوانات.

كما أن حجم الحيوان يُشكّل تعقيدًا للكشف عن الحيوانات ومعرفة مدى تنوعها؛ فعادةً ما يصعب حساب مدى تنوع الأنواع الأصغر، ويسهُل عد الحيوانات الأكبر حجمًا، كما أنَّ الغموض في تعريف المصطلحات وتصنيف الأنواع العلمية يؤثر على صعوبة تعداد الأنواع، فتؤثر الأساليب المختلفة في التصنيف، وعلى سبيل المثال فإن بعض نماذج التنصيف تعد الطيور من الزواحف، مما يعزز عدد أنواع الزواحف بما يصل إلى 10,000، ورغم هذه التحديات فمن المستحسن أن يملك الإنسان فكرة عن عدد الأنواع التي تعيش على كوكب الأرض[٥].


مجموعات الحيوانات الرئيسية

تصنّف بعض المجموعات الحيوانية الرئيسية التي تعيش على كوكبنا إلى[٦]:

  • البرمائيات: بما في ذلك الضفادع، وسمندل الماء، والسمندر.
  • مفصليات الأرجل: بما في ذلك القشريات، والعناكب، والحشرات.
  • مجموعات الطيور: بما في ذلك الطيور الليلية، والطيور المغرّدة، والطيور الجارحة.
  • مجموعات الأسماك: بما في ذلك الأسماك العظمية، والأسماك الغضروفية.
  • الثدييات: بما في ذلك أنواع الثعالب، والنمور، والفيلة، والقطط وغيرها الكثير.
  • الزواحف: بما في ذلك الثعابين، والسحالي، والإغوانا، والتماسيح.


أكثر الحيوانات انتشارًا على الكوكب

تشمل هذه القائمة تقديرات لأكثر الحيوانات انتشارًا على وجه الأرض، وهي[٧]:

  • الثدييات: فالبشر على الأرجح أكثر أنواع الثدييات من حيث العدد على وجه الأرض حاليًا، وذلك بعد أن وصل عدد البشر إلى حوالي 7 مليارات في عام 2011 للميلاد، والنوع الوحيد الذي قد يقترب من عدد البشر أو يفوقه هو الفئران البنية، والفئران المنزلية، والذي يرتبط تاريخهما التطوري وتوزيعهما في العالم ارتباطًا وثيقًا بتطور البشر.
  • الطيور: يُعتبر طائر صَعب أحمر المنقار الذي يعود أصله إلى قارة إفريقيا أحد أكثر أنواع الطيور عددًا على وجه الأرض، وقدَّر العلماء عدد هذه الطيور الذي يتغير من موسم لآخر من 1 إلى 10 مليار طائر، وتشبه هذه الطيور عن كثب عصافير الدوري والحسون، وتشكل أسرابًا هائلةً عندما تهاجر بسبب تغير وفرة بذور العشب التي يتناولها هذا الطائر، ويعد هذا الطائر من بين أكبر الآفات الزراعية في إفريقيا، فأسرابها الكبيرة قادرة على القضاء على محاصيل بأكملها.
  • الزواحف: يوجد عدد قليل من التقديرات الثابتة حول أنواع الزواحف الأكثر عددًا، كما توجد بعض التخمينات المحتمل صحتها، إذ تسكن السحلية الأوراسية في أوروبا وآسيا بدءًا من المملكة المتحدة وفرنسا إلى اليابان وروسيا، ويمكن أن تتكيف أيضًا مع المناطق السفلى في القطب الشمالي.
  • البرمائيات: من شبه المؤكد أن أكثر أنواع البرمائيات تعدادًا هو الضفدع، لكن لا يزال أكثر أنواع الضفادع عددًا في العالم غير معروف، وتُقدّر حيوانات الضفادع والعلجوم بحوالي 5,500 نوعًا منهما، لكن أغلبها نادر أو موجود فقط في نطاق محدود.
  • الأسماك: تُعتبر الأسماك هلبية الفم، أو الأسماك خفيفة الوزن أكثر أنواع الأسماك عددًا على هذا الكوكب، إذ إنها تتفوق على سمك الرنجة المشهور بوفرته، كما أنها تعد أكثر الفقاريات عددًا، وتضمّ عائلة هلبية الفم أكثر من ثلاثين نوعًا يعيش في أعماق البحار، كما أنها تتلاءم مع محيطها الأسود الداكن، فتضمّ صفوفًا من الأعضاء الباعثة للضوء على جانبيها، وهذه المخلوقات الصغيرة الوحشية تشكل عنصرًا رئيسيًا في شبكة الغذاء في المحيط، وغالبًا ما تتضرر هذه الأسماك عند جلبها إلى السطح بواسطة الصيد بشباك الجر في أعماق البحار، فرغم أنها مناسبة تمامًا للمحيطات العميقة، إلا أن جلودها السوداء الشفافة لا تتناسب مع التآكل والضغوط المتغيرة أثناء اصطيادها.
  • القشريات: قد تكون مجذافيات الأرجل، بالإضافة إلى كونها أكثر القشريات متعددة الخلايا عددًا في العالم، وتُوجد في المياه العذبة والمالحة في جميع أنحاء العالم، وتحتوي على ما يقارب 12,000 صنفًا من الأنواع الرئيسية، ومعظم هذه القشريات هي مخلوقات على شكل مزهرية بطول عدة ملليمترات فقط، وتنتقل عبر المياه عن طريق زوائدها الشبيهة بالمجذاف، وتصطاد الكائنات الدقيقة مثل البكتيريا والطحالب، وبدورها تعد مجدافيات الأرجل غذاءً للكائنات المتنوعة مثل الأسماك وحيتان البالينية التي يعد بعضها طفيليًّا، وأعداد هذه القشريات كبير لدرجة أن الغواصين غالبًا ما يسمعون صوت طقطقة من حولهم بينما تتحرك الملايين من مجدافيات الأرجل عبر التيار.
  • الحشرات: من الطبيعي أن يكون النمل هو أكثر الحشرات عددًا في العالم، فيتراوح عدد النمل بين 10 و100 ألف تريليون نملة على مستوى العالم؛ كما أنَّ هنالك أكثر من 10,000 نوع من النمل، وعلى الرغم من أن بعض الأنواع الأخرى الأكبر عددًا من النمل تعتبر حشرات أيضًا، إلّا أن النمل مفيد بشكل كبير في معظم البيئات، إذ ينشر البذور ويتخلص من المخلفات أثناء البحث عن الطعام.


أصناف الحيوانات

تصنف الحيوانات حسب خصائصها الجسمانية إلى ستة أصناف رئيسية وهي[٨]:

  • الحيوانات اللافقارية: وهي الحيوانات التي لا تمتلك عمودًا فقريًّا بل لديها فقط هيكل داخلي، ومن الأمثلة على هذه الحيوانات الديدان والرخويات والمفصليات والإسفنجيات وغيرها، وتشكل اللافقاريات نسبة 97% من أصناف الحيوانات كافة.
  • الأسماك، وهي من أسلاف اللافقاريات التي تحولت لتكون أولى الفقاريات الحقيقية على الأرض وذلك قبل 500 مليون سنة وتجدر الإشارة إلى أن الأسماك تتنفس بواسطة الخياشيم وتوجد ثلاثة أنواع رئيسية منها وهي:
    • الأسماك العظمية: مثل سمك التونة والسلمون.
    • الأسماك الغضروفية: مثل أسماك القرش والزلاجات.
    • الأسماك الفكية.
  • البرمائيات: تطورت البرمائيات الأولى من أسلافها رباعيات الأرجل قبل 400 مليون سنة، وسرعان ما هيمنت بأعدادها الكبيرة على سطح الأرض، وظهرت الزواحف والطيور والثديّات لتحد من تكاثرها، وتتميز البرمائيات بنمط حياتها الفريد إذ إنها تتخذ المستنقعات المائية موطنًا لها لضمان رطوبة جلدها ولوضع بيوضها، ومن الأمثلة على هذه الحيوانات الضفدع والسمندل، وفي الوقت الراهن تعد البرمائيات واحدة من أكثر الحيوانات المهددة بالانقراض في العالم.
  • الزواحف: بالرغم من أنها تشكل نسبة قليلة من أعداد باقي الأصناف الحيوانية الأخرى، إلا أن أسلافها الديناصورات حكمت الأرض لأكثر من 150 مليون عام، وتوجد حاليًّا أربعة أنواع للزواحف وهي التماسيح والسلاحف والثعابين والسحالي، وتمتاز الزواحف بمقدرتها على الابتعاد عن مصادر المياه بعكس البرمائيات، إذ تعد من ذوات الدم البارد ويغطيها جلد متقشر.
  • الطيور: تطورت من أسلافها الديناصورات على عدة مراحل خلال العصور الوسطى البدائية، وتأخذ النصيب الأكبر من بين 30 رتبة من الفقاريات المجنحة، إذ يبلغ عدد أنواعها 10000 نوع، وتتميز الطيور بريشها وأصواتها الجميلة وهي واحدة من ذوات الدم الدافئ ولها القدرة على التكيف مع مجموعة واسعة من البيئات.
  • الثديّات: على الرغم من كونها الأكثر تطورًا من بين الأصناف الحيوانية الأخرى والتي نندرج نحن بنو البشر تحت تصنيفها إلا أنها الأقل تنوعًا من باقي الأصناف بعدد يبلغ 5000 نوع، وتمتاز الثديّات بجسمها المغطى بالشعر أو الفرو، وتتبع صغارها سلوكًا فطريًّا متمثلًا برضاعة الحليب من الأم، وتجدر الإشارة إلى أنها من ذوات الدم الدافئ ويمكنها التكيف مع مجموعة واسعة من البيئات بدءًا من الصحاري إلى المحيطات وحتى التندرا في القطب الشمالي.


عدد الحيوانات المنقرضة

تشير الدراسات وبعض التقارير التي تقيم الوضع البيئي في العالم إلى أن الإنسان هو السبب وراء التأثير المباشر على التنوع الحيوي للبيئة والذي يهدد حوالي مليون نوع من الحيوانات والنباتات بالانقراض، وأشارت أيضًا إلى أن المعدل العالمي لانقراض الأنواع على مدار الخمسين عامًا الماضية ارتفع مئات المرات مما كان عليه في العشرة مليون سنة الأولى وفيما يأتي ملخص لما تشير إليه بعض الدراسات[٩][١٠]:

  • تسبب الإنسان بانقراض ما لا يقل عن 680 سلالة من الفقاريات خلال الفترة من القرن السادس عشر حتى يومنا هذا.
  • يوجد حوالي 25% من الثديات وأكثر من 40% من أنواع البرمائيات و33% من أسماك القرش مهددة اليوم بالانقراض.
  • نفقت آخر سلحفاة من نوعها تدعى لون سوم جورج والتي تنحدر من سلالة سلاحف جزيرة بنتا في متنزّه الإكوادور الوطني عام 2012.
  • انقرضت سلالتان من حيوان وحيد القرن البري وهي سلالة وحيد القرن الأسود الغربي وسلالة وحيد القرن الأبيض الشمالي عام 2011.
  • انقرض حوالي 322 نوعًا من الطيور والثدييات والزواحف خلال الـ 500 عام الماضية، وقد انقرض ثلثاها خلال القرنين الماضيين.
  • قلت أعداد مجموعة كبيرة من البرمائيات واللافقاريات إلى النصف نتيجة تضاعف أعداد البشرية خلال الـ 35 سنة الماضية.
  • يواجه خطر الانقراض ما نسبته 10% من أنواع الحشرات من بينها النحل والدبابير والفراشات وغيرها من الملقحات المسؤولة عن إنتاج ثلاثة أرباع المحاصيل الغذائية الضرورية لبقاء الإنسان حيًّا.


أهمية الحيوانات

إنّ الاهتمام بالنظم الإيكولوجية التي تحد من انقراض الحيوانات يترجم إلى دولارات طائلة ومنفعة مادية على مستوى العالم، إذ إن مشاهدة الحيتان في أمريكا اللاتينية وحدها يحقق أكثر من 275 مليون دولار في السنة، لذلك تعد الحيوانات جزءًا أساسيًّا ومهمًّا في الاقتصاد وضمان استقرار النظام البيئي، وتحقق لسكان كوكب الأرض مجموعة من المنافع التي تتضمن ما يأتي[١١][٩]:

  • تعدّ مصدرًا أساسيًّا للغذاء إذ يعتمد عليها الإنسان بنسبة كبيرة في الحصول على العناصر الغذائية التي يحتاجها جسمه، وتعد المواشي مثل الأبقار والجاموس والماعز والإبل مصدرًا أساسيًّا لإنتاج الحليب الذي يدخل في صنع الشاي والقهوة والآيس كريم والشوكولاتة والحلويات والكثير من المنتجات الأخرى.
  • تعد مصدرًا كبيرًا للجلود التي تستخدم لصنع الأحذية والأحزمة والحقائب والأثاث والألبسة.
  • تمد الإنسان بمجموعة من المنتجات المفيدة مثل الصوف والفرو وتدخل في استخلاص بعض اللقاحات الطبية، ومن الجدير بالذكر أنّ الإنسولين كان سابقًا يستخرج من خلايا بنكرياس الجاموس والخنازير ويحصل على فيتامين د من زيت كبد سمك القرش.
  • تساهم في الحفاظ على التوازن وإكمال دورة الحياة، وذلك عن طريق اعتماد بعض أنواع الحيوانات على أنواع أخرى محددة كمصدر للغذاء.
  • تساهم في تزويد النباتات بالسماد اللازم وذلك بعد موتها وتحللها وتحولها لمواد تساعد النبات في النمو.
  • تساعد بعض أنواع النباتات ومنها النباتات الزهرية على التكاثر، ومن الأمثلة على ذلك الدور الذي يضطلع به النحل وبعض أنواع الحشرات والمتمثل في نقل حبوب اللقاح من نبات إلى آخر.
  • تساهم في قطاع الترفيه والسياحة إذ إنها توفر حوالي 10000 شاغر وظيفي مخصص لمشاهدة أسماك القرش في الولايات المتحدة والتي تحقق أرباحًا بمقدار 314 مليون دولار في السنة.


المراجع

  1. "Estimated Number of Animal and Plant Species on Earth", factmonster, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  2. "how-many-wild-animals-are-there", reducing-suffering, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  3. "Estimated Number of Animal and Plant Species on Earth", factmonster, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  4. "How Many Animal Species Are There", thoughtco, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  5. Bob Strauss (26-1-2019), "How Many Animal Species Are There?"، thoughtco, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  6. "Animal Groups", animalcorner, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  7. Richard Pallardy, "Abundant Animals: The Most Numerous Organisms in the World"، britannica, Retrieved 27-11-2019. Edited.
  8. "Basic Animal Classes", thoughtco, Retrieved 7-12-2019. Edited.
  9. ^ أ ب "Humans Caused 322 Animal Extinctions in Past 500 Years", seeker, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  10. " million species under threat of extinction because of humans1", nbcnews, Retrieved 9-12-2019. Edited.
  11. "How animals help humans? Their Importance in Life", studyread, Retrieved 7-12-2019. Edited.
523 مشاهدة