اعراض حساسية الجلد وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٢ ، ١٠ مارس ٢٠٢٠
اعراض حساسية الجلد وعلاجها

حساسية الجلد

إن وظيفة الجهاز المناعي في جسم الإنسان هي أن يدافع عن الجسم ويحميه من البكتيريا والفيروسات التي قد تحاول الدخول إليه، وفي بعض الحالات قد يحمي الجهاز المناعي الجسم من جزيئات غير ضارة، أو لا تشكل خطرًا على جسم الإنسان، وتسمى هذه المواد بالمواد المثيرة للحساسية، وعند دخولها لجسم الإنسان وتفاعلها معه يسمى ذلك التفاعل برد الفعل التحسسي، وتدخل هذه المواد عبر الأنف أو الأكل أو حتى بلمسها باليدين؛ مما يؤدي إلى تفاعلها مع الجسم، وبالتالي الإصابة بالتحسس الجلدي، وفي بعض الأحيان يستخدم الأطباء هذه المواد المحفزة للحساسية ليستطيعوا تشخيص الإصابة لدى الشخص بالحساسية، كما قد تُحقن أيضًا داخل جسم الإنسان كنوع من العلاج في بعض الأحيان، ويرافق الحساسية العديد من الأعراض وقد يعاني الفرد من رد فعل تحسسي فجائي خلال ثوانٍ معدودة يعرف بالتأق، الذي تتمثل أعراضه بالانخفاض الشديد في ضغط الدم، وتورّم الشعب الهوائية، وصعوبة التنفس[١].


أنواع حساسية الجلد وأعراضها

توجد ثلاثة أنواع شائعة من حساسية الجلد، وهي كما يأتي:

  • التهاب الجلد التماسي: يمكن أن يظهر هذا النوع من الالتهابات عند ارتداء خاتم جديد أو استخدام نوع مختلف من الصابون؛ فعندما تلمس الجلد مادة مسببة للحساسية مثل النيكل أو مادة كيميائية معينة في الصابون، أو مستحضر معين، أو واقي شمس؛ تظهر أعراض هذه الحساسيّة، وفي بعض الأحيان قد يصاب الجلد بحساسية نتيجة ملامسة أجزاء معينة من الهواء للجسم، مثل حبوب اللقاح، ويُسمّى الالتهاب في هذه الحالة بالتهاب الجلدي التماسي المحمول، وفي حالات أخرى قد يحدث تفاعل في الجلد بسبب أشعة الشمس، ويؤدي ذلك إلى الإصابة بالحساسية، ويسمى هذا النوع بالتهاب الجلد الضوئي، ويحدث هذا النوع من الالتهابات عند استخدام بعض المواد الكيميائية التي تتكون منها بعض واقيات الشمس، أو الموجودة في معجون الحلاقة، أو في العطور، كما توجد العديد من الأعراض التي تظهر عند الإصابة بهذا النوع من الحساسية، وتتراوح هذه الأعراض بين عادية وشديدة، لكن لا يظهر رد فعل مباشر للتحسس؛ فقد يستغرق من عدة ساعات إلى عشرة أيام، وقد تستمر هذه الأعراض بالحدوث بين ما يقارب أسبوعين إلى أربعة أسابيع حتى إن عولجت حالات التحسس، ومن هذه الأعراض ما يأتي[٢]:
    • احمرار الجلد.
    • انتفاح الجلد.
    • تشقّق الجلد.
    • الشعور بالاحتراق في الجلد.
    • ظهور بثور على الجلد.
    • ظهور نتوءات.
    • ظهور بقع متقشرة.
    • الإصابة بطفح جلدي.
  • التهاب الشرى أو الشرية: هو ظهور نتوءات أو كدمات حمراء اللون تسبب الحكة، وقد تتسبب الالتهابات التماسية بحدوث الالتهابات الشرية، ويساهم أيضًا قرص الحشرات، وبعض الأدوية، وبعض أنواع الأطعمة في حدوث تفاعلات؛ وبالتالي حدوث هذا النوع من التحسس، كما يُمكن أن يظهر هذا النوع من الحساسية في أي وقت، وقد يختفي في غضون ساعات أو أيام[٢]، كما أن الأعراض التي يسببها التهاب الشرى تظهر عادةً بشكل مفاجئ ودون أي سبب معين، ومنها الإصابة برضوض في أماكن متعددة من الجسم، وتكون هذه الرضوض ملونةً باللون الوردي أو باللون الأحمر، وتبدأ بالتهيج والحكة؛ مما يؤدي إلى تورّم الجلد، وتختفي بعد ذلك خلال عدة دقائق إلى ساعات لتظهر فيما بعد في مكان آخر، وتأخذ هذه الأعراض في الاختفاء تمامًا خلال أيام، وقد تمتد إلى أسابيع، وفي حال استمرت أكثر من 6 أسابيع يصبح هذا الالتهاب مزمنًا[٣].
  • الأكزيما: يُعدّ هذا النوع من الالتهابات مرضًا جلديًّا، ويمكن تعريفه بأنه حالة مزمنة من التحسس تبدأ عادة منذ الطفولة، وتوجد محفزات عدة تسبب الإصابة بالأكزيما مثل: وبر الحيوانات، ومستحضرات التنظيف، والغبار، كما توجد أعراض تدلّ على الإصابة بالأكزيما، ومن هذه الأعراض ما يأتي[٢]:


أسباب حساسية الجلد

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحساسية الجلد، ومن هذه الأسباب ما يأتي[٢][٤]:

  • معدن النيكل: يُعدّ هذا النوع من المعادن من الأسباب الأكثر شيوعًا والمؤدية إلى الإصابة بالتحسس الجلدي، ويتواجد معدن النيكل في المجوهرات والعديد من الأشياء الأخرى.
  • العطور: تُعدّ المواد التي تصنع منها العطور، والمستحضرات التجميلية، والمنتجات الأخرى ذات الروائح العطرة من المواد المحفزة للإصابة بالتحسس الجلدي.
  • المواد المكونة للمنتجات المنزلية: يُمكن أن يتفاعل الجسم مع العديد من المواد الحافظة الشائعة والمعادن الموجودة في منزل كل شخص، ومن هذه الأشياء:
    • المنظفات.
    • واقي الشمس.
    • المنتجات التجميلية.
    • صبغات الشعر.
    • مضادات التعرق.
  • الكريمات المضادة للبكتيريا: توجد العديد من الكريمات المضادة للبكتيريا والتي تؤدي إلى الإصابة بالتحسس الجلدي، ومن أهم هذه الكريمات: كريم الباسيتراسين، وكريم النيومايسن.
  • مادة لبن الشجر: توجد هذه المادة الطبيعية في العديد من الأشياء، مثل الواقيات الجنسية، والبالونات، والقفازات الطبية، وأواني الرضاعة الخاصة بالأطفال.
  • ورق اللبلاب السام أو الصنوبر السام أو السماق السام: عند إتلاف أو كسر الأوراق الخاصة بهذه الأشجار يُفرز زيت منها، يُسمّى بالأوروشول، وإذا وصل هذا الزيت إلى جلد الإنسان فإنه يسبب ظهور حكة، وطفح جلدي، وبثور.
  • الملابس: إن الطفح الجلدي الذي يظهر على جذع الإنسان بعد ارتدائه لقميص معين، أو على القدم بعد ارتدائه للأحذية أو للجوارب يعد نوعًا من أنواع حساسية الجلد، ويُمكن أن تحدث الحساسية كذلك بعد ارتداء الشخص لملابس جديدة؛ فإن الصبغات أو المواد الكيميائية التي تستخدم في تصنيع القماش، أو حتى الخيوط التي تتكون منها الملابس نفسها قد تُحفّز الإصابة بتحسس جلدي، ولتجنب التحسس الناجم عن الملابس ينصح بغسل الملابس قبل ارتدائها، كما ينصح بشراء الملابس المصنوعة من القطن العضوي، والامتناع عن ارتداء الصوف.
  • أسباب أخرى: تتضمن الأسباب الأخرى المحتملة للإصابة بحساسية الجلد لسعات النحل، وحساسية الأفراد تجاه بعض الأطعمة كالأسماك والمكسرات[١].


علاج حساسية الجلد

معظم أنواع التحسس الجلدي تذهب وحدها دون علاج، ولكن لتخفيف الأعراض يجب تنفيذ عدة أمور منها[٢][٥]:

  • ارتداء ملابس واسعة.
  • وضع كمادات ماء باردة على المنطقة التي تظهر بها الأعراض أو أخذ حمام ماء بارد.
  • استخدام غسول الكالامين، وكريمات الهيدروكورتيزون.
  • نقع الجسم في حمام من الشوفان أو الحليب.
  • استخدام صودا الخبز؛ فهي تُحسّن من درجة حموضة البشرة، كما تعمل كمضاد للالتهابات من أجل تهدئة تحسس الجلد.
  • استخدام بعض الأنواع من النباتات والأعشاب مثل: نبتة الألوفيرا، أو الريحان، أو البابونج، أو الكزبرة، أو القطيفة الإنجليزية، أو أوراق النيم.

توجد بعض الحالات النادرة التي تؤدي فيها حساسية الجلد إلى مرض يهدد حياة الإنسان ويصبح اسمه في هذه الحالة الحساسية المفرطة، ففي حال وجود أعراض مثل الصفير، وضيق في الصدر أو مشاكل في التنفس يجب على الشخص أن يراجع الطبيب فورًا[٢].


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

هل يمكن علاج حساسية الجلد بالعسل؟

يمكن أن يخفف العسل الحساسية الموسميّة، ولكن هذا الأمر غير مثبت علميًّّا، كما يمكن أن يستخدم العسل في تخفيف الأكزيما إذ يساعد دهنه على المنطقة بتخفيف الحكّة المصاحبة لها[٦][٧].


ما هو اختبار الحساسية الجلدية؟

هو اختبار يعرض الجلد إلى مواد يظن أنها يمكن أن تسبب الحساسية للجسم، وخلال هذا الاختبار يراقب الشخص للبحث عن أي أعراض قد تظهر عليه[٨].


ما هي حساسية الجلد الصيفية؟

إذا كان الشخص يعاني من حساسية في الجلد كالأكزيما أو الشرى؛ فإن الأعراض تميل لأن تصبح أكثر شدّة في الصيف، إذ إنّها تحفّز بالحرارة والتعرّق، ولهذا ننصحك سيدتي بتجنب التعرض المباشر للشمس والنباتات قدر الإمكان[٩].


المراجع

  1. ^ أ ب Darla Burke (17-7-2017), "What Is an Allergic Reaction?"، healthline, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Skin Allergy Types and Triggers", webmd, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  3. Gary W. Cole, "Hives (Urticaria & Angioedema)"، medicinenet, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  4. Debra Jaliman (5-9-2019), "Common Causes of Skin Allergies"، webmd, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  5. Scott Frothingham (12-7-2018), "Skin Allergy Home Remedies"، healthline, Retrieved 26-12-2019. Edited.
  6. "Eczema treatment: Put more of this natural food on skin to soothe itchy rashes", express, Retrieved 2-3-2020. Edited.
  7. "Honey for Allergies", healthline, Retrieved 2-3-2020. Edited.
  8. "Allergy skin tests", mayoclinic, Retrieved 2-3-2020. Edited.
  9. "SUMMERTIME SKIN RASHES", aaaai, Retrieved 2-3-2020. Edited.