الجهاز التناسلي لدى المرأة

الجهاز التناسلي لدى المرأة

الجهاز التناسلي الأنثوي

يتكون الجهاز التناسلي لدى المرأة من أعضاء داخلية وتراكيب خارجية، ويتمثل الدور الأساسي له في تمكين التكاثر عند البشر، ويحتاج هذا الجهاز للنضج الجنسي حتى يتمكن من أداء دوره في عمليتي الحمل والولادة.[١]


مكونات الجهاز التناسلي الأنثوي

تتشكل الأعضاء الرئيسة للجهاز التناسلي الأنثوي من كلٍّ مما يأتي:[٢]

  • المهبل: يتلقى هذا الأنبوب العضلي القضيب أثناء الجماع، ومن خلاله يخرج الطفل من الرحم أثناء الولادة.
  • الرحم: عندما تخصّب البويضة بطريقة صحيحة، يحتفظ هذا العضو بالجنين ويغذيه.
  • المبايض: تنتج المبايض البويضات، وعندما تنضج إحداها تنطلق إلى قناة فالوب.
  • قناة فالوب: تنقل هذه الأنابيب الصغيرة البويضات من المبايض إلى الرحم.


دورة الطمث

دورة الطمث هي الدورة الشهرية لنضوج البويضات وإعداد بطانة الرحم للحمل، وفي حال عدم حدوث حمل؛ يخرج نسيج بطانة الرحم كدم الحيض، وتحدث دورات الحيض غالبًا كل 28 يومًا، وتبدأ دورات الحيض لأول مرة خلال فترة المراهقة، وتستمر حتى انقطاع الطمث ما بين 40-45 عامًا، وتوضح النقاط الآتية مراحل دورة الطمث:[١]

  • المرحلة الجُرابية: هي بداية الدورة الشهرية، وتبدأ في اليوم الأول لنزيف الحيض وعادة ما تستمر حوالي 14 يومًا، ويُفرز هرمون المنشط للجريب والهرمون المنشط للجسم الأصفر من الغدة النخامية لتحفيز المبايض؛ بالتالي تنتج المبايض هرمون الإستروجين وتحفز نضوج حوالي 15-20 بويضة في المبايض داخل جُريب المبيض، وبمجرد أن تبدأ مستويات هرمون الإستروجين بالارتفاع، يقل إفراز الهرمون المنشط للجُريب إذ يتوقف تحفيز الجريب في الوقت المناسب، ومع مرور الوقت يصبح أحد الجُريبات هو المسيطر ويتوقف نضوج الجريبات الأخرى، ويستمر الجريب المهيمن بتصنيع الإستروجين.
  • التبويض : يحدث التبويض في منتصف الدورة الشهرية، ويؤدي إنتاج هرمون الإستروجين من الجريب المهيمن إلى ارتفاع حادّ في إفراز الهرمون المنشط للجسم الأصفر، مما يتسبب بإطلاق الجريب المهيمن للبويضة، ثم تُسحب البويضة في قناة فالوب بواسطة تراكيب رقيقة على أطراف الأنبوب، وفي ذلك الحين، يفرز عنق الرحم كمية متزايدة من المخاط الذي يساعد الحيوانات المنوية على العبور إلى الرحم.
  • المرحلة الصفراوية: تبدأ هذه المرحلة بعد إطلاق البويضة، فبعد إطلاق البويضة، يتحول الجُريب الفارغ إلى كتلة كيسية من الخلايا تُعرف باسم الجسم الأصفر، ثم ينتج الجسم الأصفر البروجسترون، وهو هرمون يهيئ بطانة الرحم لغرس البويضة المخصبة، ففي حال تخصيب البويضة؛ تنتقل البويضة المخصبة إلى أسفل أحد أنابيب فالوب داخل الرحم وتُزرع في نسيج بطانة الرحم، أما في حال لم تُخصب البويضة؛ فإن بطانة الرحم تنهار في النهاية وتُسقط وتؤدي إلى نزيف الحيض.


عدد البويضات عند المرأة

إن الغالبية العظمى من البويضات الموجودة داخل المبايض تموت تدريجيًّا حتى تنضب عند انقطاع الطمث، وعند ولادة الأنثى يكون لديها ما يقرب من مليون إلى مليوني بويضة؛ وبحلول وقت البلوغ، لا يبقى سوى حوالي 300000، ومن بين هذه البويضات، ستحدث إباضة حوالي 500 فقط خلال حياة المرأة التناسلية، أما البويضات المتبقية تموت تدريجيًّا حتى سن اليأس.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Melissa Stöppler, "Female Reproductive System"، medicinenet, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  2. "Female Reproductive", healthline, Retrieved 25-5-2019. Edited.
  3. "Your Guide to the Female Reproductive System", webmd, Retrieved 25-5-2019. Edited.