بحث حول القيم الإسلامية

القيم الإسلامية

إن الدين الإسلامي ليس مجرد دين ينتمي إليه الفرد لإشباع فطرته، ولكنه منهج شامل متكامل يضبط حياة الإنسان ويدله على الطريق الصحيح؛ إذ يحتوي الدين الإسلامي على مجموعة من القيم الإسلامية التي تهتم بها الدولة الإسلامية والتي إن التزم بها الفرد صلحت له حياته ونال أجرًا.

وتُعرّف القيم الإسلامية بأنها مجموعة من الصفات والمبادئ الإنسانية الإيجابية التي تحددها الشريعة الإسلامية تبعًا لمنهج القرآن والسنة، وهذه القيم من شأنها دفع المسلم للتصرف بطريقة إيجابية، وتحسين سلوكه فيما يواجهه في حياته من مواقف[١].


أهمية القيم الإسلامية

يمكن للأفراد أن يحصلوا على القيم الإسلامية من مصادر عدة، أولها القرآن الكريم والسنة النبوية، ثم إجماع العلماء واجتهادهم، ثم ما غلبت عليه مصلحة المجتمع العامة، ثم ما اعتاد الأفراد عليه، وإن كان بين هذه المصادر اختلاف، فإن الأولى هو الرجوع للقرآن الكريم المصدر الأول للتشريع والتبليغ، وهذه القيم قد تكون دعوة للتحلي ببعض الصفات أو دعوة لترك بعضها الآخر من السيئات، ولا بد أن للقيم الإسلامية أهمية كبيرة للفرد والمجتمع، نذكر منها[٢]:

  • تساعد الفرد في تحسين سلوكه واتخاذه للقرارات المصيرية.
  • تُهذّب أخلاق المسلم وتجعله يتحلى بالصفات الحسنة، وتبعده عن الأخلاق الذميمة، وهذا من شأنه أن يعزز السلوك العام لأفراد المجتمع.
  • تزيد من الثقة بالنفس ومن شعور الفرد بالأمان، فهو في حاجته للقيم التي يعود إليها دومًا كلما أخطأ أو تاه أو ضلّ الطريق.
  • تضع له ضوابط وحدودًا تمنعه من الانجراف للشهوات والمعاصي.
  • تساعد على تماسك المجتمع وترابطه، فلو التزم جميع المسلمين بالقيم الاسلامية واتخذوها منهجًا لكان المجتمع وحدة واحدة متراصة.
  • تعد بمثابة دستور ومنهج يتعلم جميع أفراد المجتمع منه، مما يشكل التناسق الفكري والثقافي والتربوي بينهم.


مميزات وخصائص القيم الإسلامية

لما كان الدين الإسلامي دينًا عالميًّا خاتمًا للأديان، فلا بد للقيم التي يدعو لها أن تتصف بما يميزها، ومن هذه الصفات[٢][٣]:

  • القيم الإسلامية ربانية، فمصدرها القرآن الكريم الذي هو من عند الله وسنة نبيه المرسل ويدخل فيها صفات الربانيات من القداسة والعدل ووضوح الهدف، بالسعي للحياة الآخرة.
  • عالمية، فلا تقتصر على المسلمين ويمكن للجميع استخدامها وتطبيقها لما تحققه من تقدم.
  • واضحة، وليست غامضة، ولا تحتاج لدليل يشرحها بل يمكن تطبيقها بسهولة.
  • الوسطية والاعتدال، فهذه القيم تدعو لحمل رسالة الإسلام والتسامح، وفيها ما يتيح للمسلم الاعتدال في طريقة عيشه وتعايشه مع الآخرين.
  • الواقعية، فهذه القيم تناسب الواقع الذي يعيش فيه الإنسان وتسهل عليه، فليست بالخيالية ولا المثالية الصعبة.
  • إنسانية، فجميعها كانت تقف مع الحق والمظلومين وتناصر الضعفاء.

ويذكر بأن الإسلام حين دخل على العرب في الجزيرة العربية كان فيها عدد من العادات الجاهلية، فحرّم بعضها كالشرك، وأقر بعضها ومدح به كما كان عليه العرب من قبل الإسلام من عادات الكرم والشجاعة، كما أنه استغل بعضها الآخر لنصرته وانتشاره، مثل فصاحة العرب وشاعريتهم وبلاغتهم.


المراجع

  1. "مفهوم القيم الإسلامية الوطنية و الإنسانية"، المرسال، اطّلع عليه بتاريخ 2019-4-19.بتصرّف
  2. ^ أ ب "الفيم الإسلامية"، حب الإسلام، اطّلع عليه بتاريخ 19-4-2019. بتصرّف.
  3. "القيم الإسلامية .. نتائج وخلاصات"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 190402019. بتصرّف.
332 مشاهدة