بحث عن صعوبات التعلم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٠٠ ، ٣١ مارس ٢٠٢٠
بحث عن صعوبات التعلم

صعوبات التعلم

كثير من الآباء والأمهات يشتكون من عجز أطفالهم عن التعلم، وتمسى هذه الحالة بصعوبات التعلم، وصعوبات التعلم هي اضطرابات في قدرات فهم الطفل، وقد تكون كذلك في نطقه وكتابته وقدرته على إجراء حسابات بسيطة، ومع أن صعوبات التعلم هي حالة لدى الأطفال في عمر صغير، إلا أن هذه الاضطرابات تُشَخَّص غالبًا عند وصول الطفل إلى عمر المدرسة، وربما تؤثر هذه الحالة على نفسية الطفل وسلوكياته المختلفة، فبعض الأطفال المصابين بها يلجؤون إلى التصرفات السيئة للفت الانتباه، وفي السطور التالية سنتعرف على الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل بمثل هذه الحالة، وكيفية علاجها[١].


مفهوم صعوبات التعلم

هي اضطرابات نمائية ذاتية المنشأ، وذلك لضعف في الجهاز العصبي المركزي، تؤدي هذه الاضطرابات إلى خلل في كيفية اكتساب اللغة، وضعف في القراءة أو الكتابة، وضعف في المهارات الرياضية، وقد تحدث خلال مراحل حياة الفرد نتيجة الاضطرابات الانفعالية، ويكون مستوى الذكاء متوسطًا إلى فوق المتوسط، والظواهر الحسية، والظواهر الحركية مكتملة، كما تؤثر على حياة الفرد التربوية، والمهنية، وفي الحياة الاجتماعية من حيث التكيف مع المحيط، وتدني ثقته بذاته. وصعوبات التعلم لا يعود سببها إلى التخلف العقلي، أو بسبب إعاقة في السمع أو البصر أو الحركة، أو بسبب الاضطراب النفسي والأسري والاجتماعي، بل يكون هناك تدهور في مهارة أو عدة مهارات تعلمية كالحساب، والقراءة، والتهجئة، والكتابة، أو تدنٍ في التركيز والانتباه والتذكر.


أنماط صعوبات التعلم

  • صعوبات تعلم نمائية، تتعلق بالجهاز العصبي المركزي التي تؤثر على عمل الدماغ، والوظائف المعرفية التي يحتاجها الفرد في دراسته، وتؤثر على تحصيله العلمي.
  • صعوبات تعلم أكاديمية، تتعلق بصعوبات الأداء التعليمي المعرفي، والتي تؤثر على القراءة والكتابة، والتهجئة، والعمليات الحسابية.


أشكال صعوبات التعلم

  • عسر القراءة (دسلكسيا).
  • صعوبة الكلام (ديسفيزيا).
  • صعوبات التهجئة (ديسوروجرافي).
  • صعوبات الكتابة (دسجرافيا)
  • اضطراب الانتباه والتركيز.
  • صعوبة الحساب (دسكالكوليا).
  • فرط الحركة والنشاط.


أسباب صعوبات التعلم

يصاب الأطفال بصعوبات التعلم لعدة أسباب، أهمها[١]:

  • اضطرابات بسيطة في الدماغ قبل الولادة.
  • العوامل الوراثية.
  • شرب الأم للتبغ أو المخدرات أو الكحول خلال فترة الحمل أو قبل حدوثه.
  • نقصان الوزن عند ولادة الجنين.
  • الولادة المبكرة.
  • التسمم بسموم البيئية كالرصاص.
  • إصابة الرأس بصدمات حادة.
  • الإصابة بالتهاب في الجهاز العصبي المركزي.


علاج صعوبات التعلم

يمكن علاج صعوبات التعلم لدى الأطفال بعدة طرق، منها[٢]:

  • الاستعانة بالمختصين: يمكن لأخصائيي القراءة ومدرسي الرياضيات أو غيرهم من المختصين المُدربين تعليم الطفل كيفية تطوير مهاراته، كما باستطاعة المعلمين كذلك تعليم الأطفال مهارات التنظيم والدراسة.
  • التعليم الفردي: قد تخصص المدرسة للطفل برنامجًا للتعليم الفردي، لوضع خطة لتعليمه والتركيز على قدراته.
  • علاج الاضطراب: حسب نوع صعوبات التعلم، قد يستفيد بعض الأطفال من علاج الاضطراب الذي لديهم، فيمكن علاج النطق للأطفال الذين يعانون من صعوبات لغوية، والتأهيل المهني لتحسين المهارات الحركية للطفل الذي يعاني من صعوبات في الكتابة.
  • الأدوية: قد يطلب طبيب الطفل من الأهل إعطاءه أدويةً تخفف الاضطراب لديه، فإذا كان الطفل يعاني من اكتئاب أو قلق شديد، تناول بعض الأدوية قد يخفف من هذه الحالة، ويجب الحرص على استشارة طبيب الطفل لمعرفة الفوائد والآثار الجانبية للأدوية.
  • الطب البديل: العلاج بالطب البديل، كالعلاج بالموسيقى، يمكن يعالج الأطفال الذين لديهم صعوبات في التعلم، ورغم ذلك، لا يزال هذا العلاج يحتاج إلى إجراء مزيد من الأبحاث.


برنامج علاجي لصعوبات القراءة

يمكنك اتباع أي من البرامج العلاجية التالية لمساعدة طفلك إذا كانت لديه صعوبات تعلم في القراءة:

  • وفري معلمين مختصين ومؤهلين لتدريس الطلبة ذوي صعوبات التعلم.
  • وفري بيئة تعليمية مخصصة لاحتياجات هذه الفئة.
  • ضعي مقاييس واختبارات تربوية ونفسية تطبق على طفلك ذي صعوبات التعلم، لتقيس مدى تفاعل الطلبة مع العلاج المخصص لهم.
  • وفري الأجهزة التكنولوجية المناسبة لتسريع عملية التعليم.
  • تدرجي في عملية التعليم، ووضع المناهج المخصصة لهم، بما يتناسب مع قدراتهم العقلية واللفظية.
  • استخدمي وسائل متنوعة في عملية التعليم التي تجذب انتباههم، وتسهل عملية التعليم عليهم.
  • أعط للطفل المصاب باضطراب فرط الحركة والنشاط مهام تساعده على تحمل المسؤولية، وتزيد من انتباههم وتركيزهم.
  • ضعي برامج تدريبية لتدريب أسر أطفال صعوبات التعلم، وكيفية التعامل معهم تربويًّا، ونفسيًّا واجتماعيًّا.


المراجع

  1. ^ أ ب آية خيري، "اسباب صعوبات التعلم وأعراضها.."، كل يوم معلومة طبية، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-10. بتصرف.
  2. "صعوبات التعلم.. 5 طرق لمساعدة طفلك"، صحتك، اطّلع عليه بتاريخ 2019-5-11. بتصرف.