كيف اعرف الطلق الحقيقي من الكاذب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٠ ، ٢ يناير ٢٠١٩
كيف اعرف الطلق الحقيقي من الكاذب

طلق الولادة

تمر مراحل الحمل كلها وتبقى آخر وأهم مرحلة وهي مرحلة الولادة التي يجب على الأم الاستعداد لها جيدًا نفسيًا وجسديًا، إذ إن الرحم في نهاية الحمل يبدأ بالتقلصات والانقباضات المؤلمة وغير المريحة، وتبدأ مرحلة المخاض أو ما يُسمى بالطلق الذي يختلف باختلاف طبيعة جسم المرأة فيمكن أن تعاني لفترة طويلة من آلام التوسعات والتقلصات أو تحدث آلام مفاجئة قبل الولادة بقليل، وفي الكثير من الأحيان تشعر الحامل بألم شديد جدًا وتذهب إلى المشفى ظنًا منها أنه طلق الولادة وتكتشف بعد الفحص بأنه طلق كاذب ولا توجد حالة ولادة أي أنه لم تحدث توسعات في عنق الرحم بعد، وسنعرض في هذا المقال علامات كل من الطلق الكاذب والطلق الحقيقي للمساعدة على التفريق بينها وتخفيف التوتر.


الطلق الكاذب

الطلق الكاذب هو حدوث تقلصات وآلام في البطن والظهر عند المرأة الحامل وظهور البطن متحجرًا؛ بسبب زيادة إفراز هرمون الأوكسيتوسين، ولكن دون حدوث أي توسعات في عنق الرحم وهي لا تحدث بانتظام كما في الطلق الطبيعي، ويطلق على هذه التقلصات اسم "تقلصات براكستون هيكس" وهي جزء من استعدادات جسم الحامل للولادة.


علامات الطلق الكاذب

  • إفرازات مهبلية مخاطية الهدف من نزولها هو تهيئة عنق الرحم من أجل الولادة.
  • شعور الحامل بضغط قوي على منطقة أسفل الحوض نتيجة اقتراب موعد الولادة ونزول الجنين للأسفل بسبب التقلصات والانقباضات.
  • الحاجة المستمرة للذهاب للحمام لتفريغ المثانة؛ بسبب الضغط الشديد عليها.
  • الشعور بألم شديد بعد الجماع.


طريقة تخفيف آلام الطلق الكاذب

  • الإكثار من شرب السوائل طوال اليوم.
  • تجنب التوتر والقلق، والحفاظ على الهدوء والاسترخاء قدر الإمكان.
  • عدم الحفاظ على وضعية واحدة فيفضل التغير ما بين الجلوس والوقوف والمشي.
  • تدليك الجسم خصوصًا مناطق الألم، والنوم والراحة.
  • الحمام الدافئ لمساعدة الرحم على تخفيف التقلصات وبالتالي تخفيف الألم.


الطلق الحقيقي

تختلف طبيعة آلام الولادة الحقيقية باختلاف طبيعة جسم الحامل، ولكنها غالبًا تكون آلامًا شديدة ومنتظمة، نتنج بسبب التقلصات الشديدة والتوسع في عنق الرحم، وغالبًا ما تمتد أعراض الطلق ل15 ساعة خصوصًا عند الولادة الأولى وتقل تدريجيًا عند الولادات الأخرى، وقد تظهر على المرأة علامات الولادة ولكن دون حدوث طلق مما يدفع الطبيب لإعطائها ما يسمى بالطلق الصناعي لتسهيل عملية الولادة وتحفيز الرحم على التقلصات وزيادة التوسعات.


علامات الطلق الحقيقي

  • ظهور آلام شديدة جدًا في منطقة البطن والظهر، بالإضافة إلى انقباضات في عنق الرحم مما يزيد من صلابة البطن، وسرعان ما تختفي هذه الآلام وتظهر مجددًا بانتظام، وكلما قل الوقت بين كل انقباض وآخر كلما اقترب موعد الولادة.
  • نزول إفرازات مهبلية مخاطية ويُمكن أن تختلط بالدم، وهذه تدل على أن المخاض في مراحله الأخيرة.
  • عند فحص الطبيب لعنق الرحم يتبين له وجود توسعات بالرحم، وهذا دليل قطعي على حدوث الولادة.


طريقة تخفيف وتسهيل الطلق الحقيقي

  • أداء ببعض التمارين وتغيير الوضعيات المناسبة للحمل، كالوقوف، والجلوس مع ثني ركبة وإرخاء ركبة، والركوع، وتمرين القرفصاء، والاتكاء على اليدين والركبتين.
  • تهدِئة الجسم والأعصاب من خلال ممارسة تمارين التنفس.
  • وضع كمادات دافئة في الظهر ومنطقة أسفل البطن.
  • الاستلقاء في حوض الاستحمام بعد ملئه بالماء الدافئ.
  • المحافظة على الهدوء قدر الإمكان وتجنب التوتر؛ لأنه يزيد من آلام الولادة ويُصعبها.
  • تدليك الجسم للتخفيف من الألم.
  • شرب المياه والسوائل باستمرار.