هل نمتلك جميعنا الحاسة السادسة؟

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٣٠ ، ٣ مايو ٢٠٢٠
هل نمتلك جميعنا الحاسة السادسة؟

ما هي الحاسة السادسة؟

بالرجوع إلى دراسات علم الحواس التي أُجريت قديمًا فقد أشار العالم أرسطو الذي عاش في الفترة ما بين 384- 322 ق.م إلى أن البشر يتمتعون بحواسٍ خمسٍ وهي: اللّمس والتذوّق والسمع والبصر والشم، بيد أن اعتقاد الباحثين يُشير أيضًا إلى أنّ عدد الحواس يتعدى الخمس وقد يصل إلى عشرين حاسةً، كما يمكن تعريف الحاسة السادسة على أنها حاسة الإدراك التي يعزى إليها كيفية فهم الدماغ لموضع الجسم وهي المسؤولة عن إصدار القرار لأعضاء الجسم بالتحرك والعمل تلقائيًا كتحريك تروس السيارة من غيار إلى آخر وحك الأنف، بالإضافة إلى تغيير أماكن الأشياء تلقائيًا دون استخدام حاسة النظر، كما تتيح الحاسة السادسة تعلم الإنسان لمهارات حركية جديدة ويؤدي تدريب حركتي العين واليد معًا وتنسيقهما إلى تطوير هذه الحاسة[١].


هل يمتلك الجميع حاسةً سادسةً؟

معرفة ما يمكن معرفته دون معرفة كيفية معرفته

هبي أنكِ تجلسين في أحد المطاعم التي تعج بأصوات الموسيقى الصاخبة وعيناكِ مغلقتان تمامًا ثم مرّ أحدهم إلى جانبك دون أن يصدر صوتًا، عندها ستشعرين بوجوده وحركته حتمًا، ويأتي هذا الوعي العشوائي دون الحاجة للتفكير، إذ إنّ التفسير لهذه الحالة: عندما مرّ الشخص بمحاذاة الجانب الأيسر حجب صوت الموسيقى لبرهة من الزمن عن الأذن اليسرى وأغلب الظن الذي سيدركه عقلكِ أن شخصًا ما قد تحرك إلى جانبكِ، ويمكن إجابة السؤال أعلاه أنه بالفعل يمتلك الكثير الحاسة السادسة، لكنها تختلف باختلاف تصديق هذه الحواس والثقة بها[٢].


قوة الحدس الأنثوية

على مر العصور آمن الإنسان بالخوارق المسببة للكثير من العادات والأحداث التي لا يمكن تفسيرها، ولا زال العديد من الرجال يعتقدون أن الأنثى تتمتع بقوة حدس خاصة وخارقة تمكنها من اكتشاف الأكاذيب والأقاويل المزيفة وتساعدها على اتخاذ القرار بشأن التحدث للرجل من عدمه ومدى صدقه وكذبه دون الحاجة للتجسس عليه، وقد أفصح بحث أُجري لدراسة مهارة الاتصال غير اللفظي أن الأنثى تمتاز بدرجة أكبر عن الرجال في قراءة تعابير الوجه وتحليلها واستقبال الرسائل العاطفية التي يرسلها البعض وفك شيفرة هذه الرسائل لمعرفة ما يفكر فيه الشخص ومعرفة شعوره، ويمكن القول أيضًا أن العامل الاجتماعي يشغل البعض من نساء الطبقة الأدنى لمراقبة وتمحّص سلوك أفراد الطبقة العليا ثم الانسجام مع إشاراتهم غير اللفظية وفهم عواطفهم[٣][٤].


الحاسة السادسة عند الرجال مقارنة مع النساء

نشرت الدكتورة والأستاذة راجيني فيرما التي تعمل في جامعة بنسلفانيا لقسم الأشعة عدة توصيات ونتائج بعد أن أجرت دراسةً في تحديد وجه الاختلاف بين أدمغة الذكور والأناث، وقد أشادت هذه الدراسة إلى قوة حدس الأنثى أو ما يسميه البعض الحاسة السادسة، وقد استند تحليل هذه الدراسة على مدى اتصال النصف الأيمن المسؤول عن الفكر الحدسي والأيسر المسؤول عن الفكر المنطقي لدماغ كل من الرجل والمرأة على حدة، ونعرض فيما يأتي أبرز ما جاء في توصيات الدكتورة فيرما[٥]:

  • تتفوق النساء على الرجال في المهام الحدسية، ويعزى ذلك لوجود رابط بين الجزء الأيسر من دماغ الأنثى المسؤول عن التفكير المنطقي بالأيمن المسؤول عن الحدس.
  • الحدس هو الإدراك الحسّي، لذلك تقوم الأنثى بدور الأم الذي يتميّز بمهارات أفضل في الإحساس.
  • يتفوق الرجال على النساء بالمهام الحركية، ويتميزون بقدرة أكبر على التحكم في المهارات العضلية نتيجة وجود المركز الخاص بالأفعال في المخيخ أسفل المركز الخاص بالتفكير.


المراجع

  1. "proprioception-the-sixth-sense", hanslindgren, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  2. "yes-you-have-sixth-sense", psychologytoday, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  3. "women-s-intuition-myth-or-reality", psychologytoday, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  4. "The sixth sense in women", newtimes, Retrieved 28-4-2020. Edited.
  5. "study-confirms-existence-of-womens-intuition", ricochet, Retrieved 28-4-2020. Edited.