اضرار تنظيف الجير

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٩ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
اضرار تنظيف الجير

جير الأسنان أو المعروف ببلاك الأسنان: هو من أكثر مشاكل الأسنان شيوعًا، ويتكون الجير على الأسنان نتيجةً لتراكم بقايا الطعام واللعاب والبكتيريا على سطح الأسنان واللثة، لتسبب بذلك ظهور طبقة بيضاء تتكلس مع مرور الوقت تسمّى الجير، ويحدث هذا بسبب إهمال تنظيف الأسنان باستمرار، وفي حال إهمال تنظيف الأسنان من الجير ومع مرور الوقت ستبدأ المعاناة بأمراض اللثة والأسنان ومن الممكن أن تصل إلى فقدان الأسنان، وفي هذا المقال سنتحدَّث عن أسباب تكون الجير على الأسنان وكيفيَّة تنظيفه، وعن أضرار تنظيف الجير.

 

أسباب تكوُّن الجير على الأسنان

يظهر الجير على الأسنان نتيجةً لعدة عاداتٍ يومية، ومنها:

  • التدخين، فالدخان عبارة عن مواد كيميائية ضارة تسبب تآكل الأسنان مع مرور الوقت، كما أنه يسبب التهابات اللثة ورائحة الفم الكريهة، عدا عن أنَّ الدخان يتراكم على الأسنان ليشكل بذلك وسطًا ملائمًا لنمو البكتيريا، كما يتسبَّب بتصبغات الأسنان وظهور بقع صفراء وبنية وتكلّسات مع مرور الوقت.
  • عدم تنظيف الأسنان بانتظام وبالطَّريقة الصحيحة، فإهمال تنظيف الأسنان يوميًّا وبعد تناول الطعام أو عدم تنظيفها بالطريقة الصّحيحة سيؤدي إلى تراكم بقايا الطعام على الأسنان، وبالتّالي تكوّن الجير.
  • اتباع نظامٍ خاطئ في الغذاء، فتناول الأطعمة الغنية بالسّكريات والنشويات قبل النوم مباشرةً وعدم تنظيف الأسنان، سيؤدي إلى تراكم الجير على الأسنان.

 

أضرار تراكم الجير على الأسنان

يعد تراكم الجير على الأسنان من أكثر مشاكل الأسنان شيوعًا، فتراكم الجير يوفر بيئةً مناسبةً لنمو البكتيريا في الفم والتي تتغذّى على السكريات والنشويات من الطعام الذي نأكله، بالإضافة إلى هذا وخلال عمليّة نمو البكتيريا وتكاثرها في الفم سينتج مادة حمضية تكسّر مادة مينا الأسنان والمسؤولة عن حفظ السّن وحمايته من التَّسوس، لتؤدي بذلك إلى تكوُّن تجاويف في الأسنان، كما أنَّ نمو البكتيريا في الفم يؤدّي إلى مشاكل عديدة في اللثة والفم.

 

طرق تنظيف الجير عن الأسنان

إنَّ الحفاظ على نظافة الأسنان باستمرار هو المفتاح لمنع تراكم الجير، وهناك أمور يجب مراعاتها عند تنظيف الأسنان، منها:

  • احرصي على تنظيف الأسنان باستخدام فرشاة أسنان ومعجون أسنان جيد، وتنظيف الأسنان مرتين في اليوم على الأقل، وعند اختيارك لفرشاة الأسنان يجب أن تكون أسنانها ناعمةً ومتقاربةً، ويجب عليكِ تغييرها كل فترة، ولاتنسي أن تفرِّشي لسانك؛ فهو يحتوي على عددٍ كبير من البكتيريا وبقايا الطعام العالق به.
  • استخدمي خيط تنظيف الأسنان بانتظام؛ لتنظيف وإزالة بقايا الطعام ما بين الأسنان.

وهناك طرق فعالة لإزالة الجير من الأسنان، ومنها:

  • زيت جوز الهند، وهو من أكثر المواد الطبيعية فعاليةً في تنظيف الجير؛ فزيت جوز الهند يتكوَّن من نسبة كبيرة من حمض اللوريك والذي له آثار مضادة للالتهاب ومضادة للبكتيريا، ويمكنكِ استخدامه بأخذ ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند والمضمضة به لمدّة ١٥-٢٠ دقيقةً، ثم أخرجيه من فمكِ وبعدها نظّفي أسنانكِ كالمعتاد.
  • صودا الخبز أو بايكربونات الصّودا، وهو من المواد الحمضيَّة التي تساعد على تنظيف الأسنان وإزالة الجير، ولكن يجب استخدامه بحذر ولفتراتٍ قصيرة؛ حتى لا تُؤذي طبقة المينا، ويمكنكِ استخدامه عن طريق إضافة كميّة قليلة من صودا الخبز على فرشاة الأسنان، ثم تنظيف الأسنان بها لمدة ٥ دقائق.
  • تنظيف جير الأسنان عند طبيب الأسنان، ففي الحالات المتقدِّمة لا تنفع الطرق الطبيعيَّة في إزالة الجير، والحل هنا طبيب الأسنان، ويحدد الطبيب عدد الجلسات بناءً على الحالة.

 

أضرار تنظيف الجير

هناك اعتقادٌ خاطئ أنَّ إزالة الجير من الأسنان يؤدّي إلى تآكل الأسنان وضعفها وزيادة نسبة حصول التسوس بها، ولكن هذا أمرٌ خاطئٌ تمامًا، فإزالة الجير يعدّ أمرًا ضروريًا للحفاظ على صحة الفم واللثة ومنع تسوس الأسنان، وبالنسبة لإزالة الجير عند طبيب الأسنان باستخدام جهاز يعمل بتقنية الموجات فوق الصوتية فهذا أيضًا لا يسبب أي ضرر، وأثناء الجلسة ستشعرين فقط بالقليل من الاهتزازات في الأسنان بسبب تراكم الجير لسنواتٍ طويلة، وستلاحظين بعد إزالة الجير عن الأسنان عودة كل سن منفصلٍ عن الآخر وعودة لونها الأبيض، وستلاحظين اختفاء مشاكل اللثة ورائحة الفم..