الذهاب للحمام بعد الأكل مباشرة

الذهاب للحمام بعد الأكل مباشرة

الذهاب للحمام بعد الأكل مباشرة

قد يشعر بعض الأشخاص بالحاجة إلى الذهاب إلى الحمام على الفور بعد تناول الطعام؛ مما يجعل الشخص يشعر بأن الطعام يمر عبر جسمه مباشرةً إلى الأمعاء، ولكن ليس هذا ما يحدث، في الواقع قد تستغرق رحلة الطعام عبر الجهاز الهضمي من يوم إلى يومين؛ لذلك من المرجح أن البراز الذي يخرج بعد تناول الطعام مباشرةً هو الطعام الذي تناوله الشخص قبل يومين، ويعد المنعكس المعدي القولوني هو السبب الأكثر شيوعًا لتحريك الأمعاء بعد تناول الطعام مباشرة[١].

المنعكس المعدي القولوني رد فعل فسيولوجي يتحكم في حركة الجهاز الهضمي السفلي بعد تناول الطعام، ونتيجة له يزيد القولون من حركته استجابة لتزويد المعدة بالطعام، كما يسمح أيضًا بإفساح المجال لتناول المزيد من الطعام من خلال التحكم بحركة الأمعاء وتوجيه الطعام مباشرة باتجاه المستقيم، نتيجة وجود طفرة في النشاط الكهربائي في دقائق تناول الطعام، ويعد القولون السيني المنطقة الأكثر تضررًا في الاستجابة الطارئة للهضم (المنعكس المعدي القولوني) والتي تتكون من فترات دورية من الانقباضات يليها الاسترخاء؛ لدفع الطعام نحو المستقيم، وتنشأ هذه الانقباضات في الضفيرة العضلية، وتقوم بها العضلات الخارجية للقولون؛ مما يتسبب في الرغبة في التبرز بعد تناول الطعام، وأيضًا تسبب زيادة الضغط الناجمة عن دخول الطعام إلى المستقيم تحفيز الرغبة في تحريك الأمعاء[٢].


أسباب حدوث المنعكس المعدي القولوني المتكرر

يعاني بعض الأشخاص من حدوث المنعكس المعدي القولوني بشكل متكرر وأكثر كثافة من الآخرين، ولقد أثبتت بعض الأبحاث أن بعض اضطرابات الجهاز الهضمي مثل متلازمة القولون العصبي تسرع حركة الطعام عبر القولون بعد تناول الطعام، وقد تؤدي بعض الأطعمة واضطرابات الجهاز الهضمي إلى ظهور تأثيرات قوية أو تأثيرات تدوم فترة طويلة للمنعكس المعدي القولوني، وتتضمن هذه الاضطرابات ما يأتي[٣]:

يؤدي تفاقم المنعكس المعدي القولوني الناجم عن هذه الاضطرابات إلى مواجهة بعض الأعراض والتي قد تتضمن ما يأتي[٣]:

  • ألم البطن.
  • الانتفاخ الذي قد يختفي أو لا يختفي بعد تمرير الغازات أو تحريك الأمعاء.
  • الحاجة المتكررة لتمرير الغازات.
  • الإسهال أو الإمساك أو تناوب الإسهال والإمساك.
  • وجود المخاط في البراز.


الأسباب الأخرى للذهاب للحمام بعد الأكل مباشرة

توجد حالات قد تسبب الحاجة للذهاب للحمام بعد الأكل مباشرة، لكنها لا تحدث نتيجةً للمنعكس المعدي القولوني مثل الإسهال، وعادةً ما يستمر الإسهال لبضعة أيام فقط ولكنه عندما يستمر لمدة أسابيع فإنه قد يشير إلى وجود عدوى أو اضطراب في الجهاز الهضمي، وتتضمن الأسباب الشائعة للإسهال ما يلي[٣]:

  • عدوى الفيروسات.
  • عدوى البكتيريا والطفيليات نتيجة تناول الطعام الملوث أو عدم غسل اليدين.
  • استخدام الأدوية مثل المضادات الحيوية.
  • الحساسية الغذائية أو عدم تحمل الطعام.
  • تناول المحليات الصناعية.
  • جراحة البطن أو إزالة المرارة.

يمكن أن يتسبب سلس البراز أيضًا في الحاجة الملحة لتحريك الأمعاء، ويعني مصطلح سلس البراز عدم القدرة على التحكم في حركة الأمعاء مما يسبب في بعض الأحيان تسرب البراز من المستقيم دون سابق إنذار، ويمكن أن يتراوح سلس البراز من السلس الخفيف الذي يسبب تسرب القليل من البراز عند تمرير الغازات إلى الفقدان التام للسيطرة على الأمعاء، وعلى عكس المنعكس المعدي القولوني فقد يواجه الشخص المصاب بسلس البراز حركة الأمعاء في أي وقت بشكل مفاجئ؛ سواء تناول الطعام أم لا، وتتضمن الأسباب الشائعة لحدوث سلس البراز ما يلي[٣]:

  • تلف عضلات المستقيم: يمكن أن يحدث تلف عضلات المستقيم أثناء الولادة، أو نتيجة للإمساك المزمن أو التعرض لبعض العمليات الجراحية.
  • تلف أعصاب المستقيم: يمكن أن يحدث التلف في الأعصاب التي تستشعر بوجود البراز في المستقيم أو في الأعصاب التي تتحكم في العضلة العاصرة الشرجية، ويمكن أن ينجم هذا التلف في الأعصاب عن الولادة أو الإجهاد المتكرر أثناء تحريك الأمعاء، أو إصابات النخاع الشوكي أو السكتة الدماغية، أو نتيجة الإصابة ببعض الأمراض مثل السكري.
  • الإسهال: يسبب الإسهال صعوبة الاحتفاظ بالبراز السائل في المستقيم.
  • تلف جدران المستقيم: يسبب التلف أو الأضرار التي تلحق بجدران المستقيم تقليل كمية البراز التي يمكن الاحتفاظ بها في المستقيم.
  • تدلي المستقيم: هو نزول المستقيم من فتحة الشرج.
  • فتق المستقيم: هي حالة تحدث لدى الإناث تؤدي إلى بروز المستقيم من المهبل.


طلب المساعدة الطبيّة

يعد المنعكس المعدي القولوني رد فعل طبيعي لتناول الطعام، وفي معظم الحالات لا يحتاج الذهاب إلى الحمام بعد تناول الطعام إلى زيارة الطبيب، ومع ذلك يجب الحصول على التقييم الطبي عند مواجهة الأعراض التالية[١]:

  • المنعكس المعدي القولوني المتكرر بعد تناول الطعام.
  • الإسهال الذي يدوم لفترة تزيد عن يومين.
  • ظهور أعراض جديدة في المعدة.


العلاج والوقاية من المنعكس القولوني المعدي المتكرر

بما أن المنعكس المعدي المعوي رد فعل طبيعي للجسم فإنه لا يتطلب العلاج، ومع ذلك توجد خطوات يمكن اتخاذها للتقليل من شدة رد الفعل وحث الأمعاء المرتبط بها، وتتضمن هذه الخطوات ما يلي[١]:

  • علاج الحالات الطبية الكامنة: يجب رؤية الطبيب عند ترافق الرغبة في الذهاب للحمام بعد تناول الطعام بأعراض المعدة الأخرى؛ إذ إنه بالاعتماد على شدة ومدة هذه الأعراض يمكن للطبيب تشخيص السبب الرئيسي خلف هذه الحالة، وفي حال وجود أي مرض ما قد يساعد علاجها على تخفيف شدة المنعكس المعدي المعوي.
  • تغيير النظام الغذائي: تسبب بعض الأغذية رد الفعل الشديد في المعدة والأمعاء وتتضمن هذه الأطعمة: الأطعمة الدهنية، ومنتجات الألبان، والأطعمة الغنية بالألياف؛ لذا قد يساعد تجنب هذه الأطعمة على التخفيف من شدة المنعكس المعدي القولوني.
  • التحكم في التوتر: يمكن أن يزيد التوتر من شدة المنعكس المعدي القولوني، لذا قد تساعد الأنشطة التي تخفيف التوتر على التخفيف من شدة المنعكس المعدي القولوني، مثل ممارسة الرياضة والتأمل.


المراجع

  1. ^ أ ب ت Jenna Fletcher, "What causes people to poop right after eating?"، medicalnewstoday, Retrieved 13-1-2019. Edited.
  2. "Physiology, Gastrocolic Reflex (Gastrocolic Response)", ncbi, Retrieved 13-1-2020. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Erica Cirino, "Why Do I Have to Relieve Myself Immediately After Eating?"، healthline, Retrieved 13-1-2020. Edited.
935 مشاهدة