طريقة لعبة المونوبولي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٩:٠٨ ، ١ يوليو ٢٠٢٠
طريقة لعبة المونوبولي

ما هي لعبة المونوبولي؟

لعبة المونوبولي من الألعاب التي شكلت سببًا للترفيه والتسلية على مدى عقود عدة، وتميزت بكونها لعبةً يلعبها الكبار والصغار ومن كافة الفئات العمرية، ومن أقوى الألعاب التي اشتهرت في الأسواق في جميع أنحاء العالم، واليوم تعددت أنواع المونوبولي لأكثر من نوعٍ وحسب الفئات العمرية التي تلعبها، واللعبة تقوم على مبدأ شراء وبناء المنازل والفنادق وتأجيرها، والمساومة وبيع العقارات باستراتيجياتٍ ذكيةٍ ومربحةٍ، ويتنافس اللاعبون ليكون كل فرد فيهم هو الأكثر ثراءً بينهم وهو الرابح والفائز باللعبة، وتمكنه اللعبة من التحكم في اللاعبين الآخرين، وتمتلئ القصص من جيل لآخر بشأن هذه اللعبة العجيبة والشهيرة، وكيف أن اللاعبين يبدؤون بنفس كمية المال ثم تبدأ المنافسة وهي تعتمد بالأساس على الحظ والذكاء في أخذ الفرص، وتبرز وتعكس الجشع والخداع والاحتكار بين اللاعبين، ولكن في النهاية إنها اللعبة وقوانينها.

تعود أصول هذه اللعبة إلى القرن التاسع عشر لصاحبتها إليزابيث ماجي، والتي كانت مهتمة بالعدالة الاجتماعية والاقتصادية، وقد سجلت براءة الاختراع للعبة في الخامس من يناير من عام 1904م، وصممت إليزابيث ماجي اللعبة لتكون عبارة عن لعبة تعليمية، وصممتها على مبادئ هنري جورج عالم الاقتصاد الأمريكي، وكانت اللعبة حينها تسمى لعبة مالكي الأراضي اللوردات، وأشارت إلى أن اللعبة تعكس واقعها في ذلك الوقت في اقتطاع الأراضي واحتكارها بيد مجموعةٍ من الأشخاص وما له من عواقب، وانتقلت فيما بعد إلى الولايات المتحدة الأمريكية لولاية شيكاغو وتزوجت هناك فيما بعد عام 1910م من ألبرت فلبس وكان داعمًا لزوجته بالطبع، وفي سنة 1906م أسست هي ومجموعة من تابعي جورج هنري شركة الألعاب الاقتصادية في مدينة نيويورك، والتي نشرت لعبتها مالكي الأراضي اللوردات، وفي عام 1924م أنتجت أول نسخةٍ تجاريةٍ مطورة للعبة بنفس الاسم، وفي عام 1932م أصدرت نسخة محدثة وبشوارع مختلفة باسم الازدهار، وطورت اللعبة فيما بعد عن طريق تشارلز دارو لتسمى بلعبة الاحتكار أو المونوبولي الذي اشترى حقوق براءة الاختراع من إليزابيث، وكان تشارلز هو أول المستفيدين من الشعبية الواسعة للعبة، وأنتج تشارلز لعبة المونوبولي في صندوقها الأبيض المعهود وباع اللعبة في أسواق ولاية فيلادلفيا، وبذلك قدم تشارلز اللعبة إلى مكتب براءة الاختراع في الولايات المتحدة الأمريكية، وازدادت المبيعات للعبة مما جعل تشارلز رجلًا ثريًا ولتصبح شركة باركر برذرز من الشركات الكبرى، والتي اشترت من إليزابيث حقوق براءة اختراع اللعبة بخمسمائة دولار فقط، على شرط أن تستمر شركة باركر برذرز بصناعة لعبتها الأصلية مالكو الأراضي اللوردات.

وفي يناير من سنة 1936م في لقاء لصحيفة واشنطن ستار مع إليزابيث تم سؤالها حيال سرها ببيع براءة اختراع اللعبة بمبلغ الخمسمائة دولار ودون حقوق للملكية، فردت بأنها لا تبدي أي اهتمام لذلك ولكنها قدرت نشر فلسفة جورج هنري عن طريق اللعبة في جميع أنحاء البلاد، ورغم ذلك جمعت شركة باركر برذر لعبتها مالكو الأراضي اللوردات في 1939م من المتاجر ودمرتها ولم تبقي سوى القليل من النسخ لعدم الإخلال بالاتفاق المبرم، وفي سنة 1940م كتبت إليزابيث مقالًا لها في مجلة لاند أند فريدم من عددها في شهر سبتمبر جاء فيه تحت عنوان كلمة الحكماء: ما هي قيمة فلسفتنا إذا لم نبذل قصارى جهدنا لنقلها لمجال التطبيق؟ إن مجرد معرفة شيء لا يكفي، إن مجرد الحديث عنه أو كتابته بين الحين والآخر فيما بيننا لا يكفي، يجب أن نقوم بشيء حيال هذه الفلسفة والمبادئ التي نؤمن بها على نطاق واسع إذا أردنا تحقيق تقدم، هذه أوقات حرجة، ويلزم اتخاذ إجراءات صارمة لجعل أي انطباع جدير بالاهتمام للعامة، ويجب أن نذهب بأعداد كبيرة إلى الأماكن للأشخاص القادرين على صنع القرار، ويجب ألا نقول لهم فقط، ولكن نريهم كيف ولماذا وأين يمكن إثبات ادعاءاتنا في بعض المواقف الفعلية، وتوفيت إليزابيث فيلبس عام 1948م في ولاية فرجينيا، أرلينغتون[١].


ما هي قوانين لعبة المونوبولي؟

تعتمد اللعبة على قوانين أساسية يجب مراعاتها عند اللعب وفهمها وتطبيقها جيدًا، وغير ذلك فإن اللعبة ستفقد قيمتها التي صممت من أجلها، كما أنها ستفقد متعتها، وهذه القوانين هي كالتالي[٢][٣]:

  • الهدف من اللعبة هو البقاء فيها والوصول إلى عرش الثروة كأكثر اللاعبين ثراءً.
  • للتجهيز لبدء اللعبة يوزع اللاعب الذي يقوم بدور البنك على باقي اللاعبين ونفسه بنفس القيمة ويحتفظ بباقي النقود وبطاقات العقارات والمنازل والفنادق، ويكون المبلغ 1500 دولار لكل لاعب، مقسمة كالتالي، ورقتان من فئتي الخمسمائة، والمائة، وفئة الخمسين، وستة ورقات من فئة العشرين، ورقتان من فئة العشرة، والخمسة، والدولار الواحد، ويحتفظ البنك بباقي المال، ويعطي البنك للاعبين رموزًا ترمز لكل لاعب ويستخدمها للانتقال على لوحة اللعب، ومن ضمن مهامه إبرام العقود والمزادات وبيع العقارات للاعبين.
  • تبدأ اللعبة برمي قطعة نرد واحدة من كل لاعب وأعلى رقم يكون هو من سيبدأ اللعب، وتبدأ اللعبة بتحريك اللعبة بواسطة اللاعب الأول حسب عدد النرد الملعوب وإلى الخانة المطلوبة، وإذا وقع اللاعب على أحد العقارات ولم يرد شراءه يوضع على المزاد العلني الذي يشرف عليه البنك.
  • يمكن للّاعب بناء المنازل والفنادق في حال تمكن من الشراء أو المساومة مع لاعبٍ آخر على شارع كامل أي لون كامل، وعند بناء الفنادق تحتاج قبله لبناء أربعة منازل، والفنادق تكون أَضعاف الضرائب المترتبة على من يقف على المنزل، مما سيعطي اللعب قوة للتحكم في اللاعبين من خلال الإيجار العالي وربما إفلاسهم، وإذا لم يعد هناك قطع للمنازل للبناء سيضطر باقي اللاعبين للانتظار حتي يهدم أي لاعب آخر أحد منازله، ويمكن بناء الفنادق في حال بُنِيت قبله أربعة منازل على نفس العقار فيتبعها بسعر منزل آخر ويبني فندقًا.
  • كلما زادت أرباح اللاعب أصبحت لديه القدرة على بناء البيوت والفنادق وشراء المزيد من الأراضي من اللاعبين الذين على وشك الإفلاس.
  • في حال الوصول للإفلاس فإن اللاعب يستطيع أن يرهنها للبنك أو أن يبيعها للبنك أو لباقي اللاعبين مما يساعده في دفع الإيجارات المترتبة عليه وتفادي الإفلاس والخروج من اللعبة، وفي حال الإفلاس التام وعدم القدرة على دفع الإيجار للاعب الآخر يجب بيع جميع الممتلكات للبنك، ثم الانسحاب من اللعبة.
  • كل لاعب حر في إخفاء ثروته عن باقي اللاعبين ولا يحق لأي لاعب كشف عدد الأموال للاعب الآخر، على العكس من العقارات التي يجب أن تكون مكشوفة للجميع.
  • وعند الوقف على ضريبة الدخل فإنه يحسب عدد الأصول التي لدى اللاعب فإن كانت فوق الألفي دولار سيتوجب عليه دفع مبلغ 200 دولار وإذا كانت أقل تضرب بنسبة 10% ويدفع المبلغ الناتج.
  • تعاد هذه المبادئ والخطوات الأساسية وفي نهاية اللعبة يكون هناك شخص واحد فائز؛ وهو الثري الوحيد في اللعبة.


كيف يمكنكِ لعب المونوبولي؟

تعتمد لعبة المونوبولي على الحظ وامتلاك تخطيطٍ استرتيجيٍ يعينكِ على الفوز، فامتلاك استراتيجية جيدة يساعدكِ على المدى البعيد وليس بالضرورة الفوز بها في الوقت الحاليّ؛ بيد أن اللعبة تعتمد على حظوظ اللاعب في ربح الأراضي ومحطات السكك الحديدية، فكل ما عليك فعله هو امتلاك استراتيجية جيدة، والتفاوض وأخذ القرارات بوقتها وبطريقة صحيحة، فمن أهم المبادئ التي تقوم عليها اللعبة هي مبدأ الفوز لكلا الطرفين عند المبادلة، فيكون طرفا المقايضة أو المبادلة قد خرجا بنتيجةٍ مربحة ترضي كليهما من نقودٍ أو عقاراتٍ.

مجددًا فإن اللعبة تعتمد على الحظ فيمكن للاعب الهاوي الجديد التغلب على اللاعب المحترف، ولكن الاستراتيجية مفيدة على المدى البعيد، ومن الاستراتيجيات التي تساعدك هي معرفة ما هي الأراضي التي يريدها خصومك واحتكار جزء منها، او احتكار من كل لون جزء للمبادلة فيما بعد، وهنا يجب أن تنتبهي إلى المال الذي لديك واستخدامه بتنظيم وليس بعشوائية، وهذه الاستراتيجية البسيطة ستضمن لكِ الفوز جنبًا إلى جنب مع وضع هدف لشراء لون كامل معين وبناء 3 منازل على كل جزء منه في أسرع وقت ممكن وقبل اللاعبين الآخرين، وبعد جمع بعض المال مجددًا ركزي قليلا على إكمال الاستثمار إلى فنادق، وإذا دخلت السجن ابقي فيه وأكملي الاستراتيجية التي في الأعلى، فالبقاء بالسجن يمنع عنك ضرر دفع الضريبة عند الوقوف في أراضي اللاعبين الآخرين، ولكن إذا وجدت أراضي كنتِ تريدينها غير مباعة بعد وتخدم استراتيجيتكِ فيفضل دفع الغرامة أو استخدام بطاقة الخروج من السجن والخروج.

حاولي دائمًا شراء محطات سكك الحديد لأنها تعد أفضل استثمار باللعبة وبعدد المحطات التي لديك ستتضاعف الغرامة، وتتميز المحطات بكونها موزعة في كل اللعبة وتدر الكثير من المال النقديّ، فدائمًا ضعي نصب عينكِ عليها، ثم بعدها وبناءً على احتمالات وقوع اللاعبين الآخرين والمصممة على جهاز الحاسوب على كل منطقة في المونوبولي، وتتميز هذه المواقع بأسرع طريقة للفوز وبناء 3 منازل على كل جزءٍ منها فتأتي هذه المناطق على الترتيب بالألوان الخاصة بها؛ البرتقالي ثم الأزرق الفاتح ثم الأرجواني الفاتح وبعدها يأتي الأرجواني الغامق، ويعد الأرجوانيُّ الغامق أسوأ استثمارٍ بين أفضل خمسة استثمارات، ولكن ستتحسن فرصتكِ بالفوز إذا بنيت فنادق على منطقة الأرجواني الغامق والتي تأتي بعد إشارة الانطلاق[٤].


ألعاب بطولات المونوبولي

بطولات المونوبولي هي بطولة على شكل دوري مبارزة بين اللاعبين والتي تتطلب من اللاعبين بعض المؤهلات للتأهل والتنافس فيها، وتقوم المؤسسات غير الربحية والخيرية بعمل المسابقات المحلية لجمع التبرعات بتقديم طلب لشركة هاسبرو بمكان البطولة وكافة التفاصيل، لموافقة الشركة على إقامة البطولات من هذا النوع وتتكون هذه البطولات من أربعة وعشرين لاعبًا مؤهلين على الأقل ويجب أن تستمر كل لعبة جولتين، وتكون كل لعبة حسب القوانين التقليدية للعبة المونوبولي الرسمية، وتستغرق الموافقة لعمل البطولة عدة أسابيع.

أما البطولات الرسمية من شركة هاسبرو والصادرة من المكتب الرسمي للعبة المونوبولي فقد عُقدت على مر السنين ولكنها كانت غير منتظمة فقد تكون بين كل بطولة وأخرى أربعة أو خمسة أو ستة أعوام، ومثل هذه البطولات العالمية التي أقيمت في السنوات التالية: بطولة سنة 1996، و2000، و2004، و2009، وسنة 2015، وكذلك تعقد العديد من البطولات الوطنية على صعيد الدولة نفسها مثل التي تقام في فرنسا، وكندا، والولايات المتحدة الأمريكية، وتقام هذه البطولات الوطنية قبل سنة أو بعد سنة من البطولات العالمية الرسمية للمونوبولي، ومن المحتمل أن تكون الجولة التالية في السنة القادمة 2021، وتختلف الشروط للبطولات الوطنية من سنة لآخرى ومن دولةٍ لآخرى وقد يكون هناك اختبار لدخول البطولة الوطنية، ويختلف هذا الاختبار من دولةٍ إلى لأخرى كذلك، ولمعرفة الموعد القادم التي ستقام فيه بطولة المونوبولي العالمية يمكن عن طريق الموقع الرسميّ الخاص بشركة هاسبور وتفعيل إشعارات البريد الإلكتروني أو الأخبار[٥].


من حياتكِ لكِ

بعد لعبة ملحمية من المونوبولي مع العائلة والأصدقاء فإنكِ ستلاحظين أهمية القواعد في جعل اللعبة ذات طابع احتكاري، فإن الالتزام بالقواعد له أهمية كبيرة وفي الحقيقية فإن مجرد معرفة القواعد هو أمر لا يعرفه كل الأشخاص، فقد تستغرق اللعبة مع عائلتكِ عدة ساعات أحيانًا وتطول اللعبة بما ليس له داعٍ وتزداد النزاعات بسبب قلة المعرفة بقواعد اللعبة، فعلى سبيل المثال ومن الأخطاء الشائعة هي عدم معرفة قانون المزاد من قبل البنك، فعندما يهبط أحد اللاعبين على أحد الأراضي فإنه لعدم معرفته بقانون المزاد الذي ينصّ على أنه إذا لم يرد اللاعب شراء العقار يرجع للبنك ثم يذهب للمزاد العلني تحت إشراف البنك ويتنافس فيه جميع اللاعبين على السعر الذي يبدأ بنصف قيمة العقار الأصلي ومعهم اللاعب نفسه، ولكن يترك اللاعب وبعدم معرفته بالقوانين العقار حتى يأتي عليها لاعبٌ آخر؛ وبهذا تطول اللعبة الواحدة وتستغرق وقتًا أطول.

وتصبح اللعبة مملة بمجرد أن أحدًا منهم لم يقرأ التعليمات، ومن الجدير بالذكر أنه بعد إطلاق منصة التدوين بلوجر للألعاب انطلقت حملة على موقع تويتر للتعريف بقوانين وتعليمات اللعبة الصحيحة، وقانون المزاد يزيد التفاعل بين اللاعبين وينقل اللاعبين للمرحلة الأخيرة وهي بناء المنازل والفنادق، وأيضًا من القواعد غير الصحيحة بناء أكثر من فندق على نفس العقار، وإقراض اللاعبين المال من قبل البنك أو اللاعبين الآخرين فهذا الشيء خاطئ ويحد من وقت وقيمة اللعبة؛ إذ تحتاجين للفوز الثراء على حساب اللاعبين الآخرين، فالقرض يكون من البنك على أساس الرهن العقاريّ فقط وعند رهن العقار فإنه لا يمكنكِ بناء منازل أو فنادق على نفس اللون ولا أخذ أجار من أي لاعب يقف على عقاركِ المرهون فقط.

ومن التعليمات الخاطئة ما يخص الوقف المجاني، فعند الوصول على الوقف المجاني فإنه لا يمنحك المال ولا يؤخذ مال الغرامات، لكن يذهب مال الغرامات إلى البنك، فالهبوط على الوقوف المجاني فقط يعطيكِ الحق بالوقف مجانًا على البقعة المخصصة لا أكثر، وأيضا فإذا كنتِ البنك وتلعبين بنفس الوقت فيجدر بكِ الانتباه لأيِّ لاعبٍ يقع ضمن عقاراتكِ لأنه أحيانًا يكون البنك مشغولًا مع لاعبين آخرين ولا ينتبه لأيِّ شخصٍ وصل إلى عقاره فيذهب بذلك الإيجار المترتب[٦].


المراجع

  1. "How Henry George's Principles Were Corrupted Into the Game Called Monopoly"، henrygeorge, Retrieved 2020-06-24. Edited.
  2. "MONOPOLY Property Trading Game from Parker Brothers"", hasbro, Retrieved 2020-06-24. Edited.
  3. Erik Arneson, "Monopoly Frequently Asked Questions"، thesprucecrafts, Retrieved 2020-06-27. Edited.
  4. "How to Win at Monopoly® – a Surefire Strategy"، amnesta, Retrieved 2020-06-24. Edited.
  5. "How Do I Enter an Official Monopoly Tournament?"، thesprucecrafts, Retrieved 2020-06-27. Edited.
  6. "Monopoly mistakes we've all been making"، news, Retrieved 2020-06-24. Edited.