فوائد الفجل

فوائد الفجل

الفجل

وهو محصول جذري غضّ، لاذع المذاق أو حلو، يمكن أن يكون أبيض، أو أحمر، أو أرجواني، أو أسود اللون، ومن حيث الشكل يمكن أن يكون طويل وأسطواني الشكل، أو مستدير، يؤكل طازجًا، أو مطبوخًا، أو مخللًا، يُستخدم الزيت الذي يُستخلص من بذور الفجل في عددٍ من الحالات الصحية، ويعد الفجل من الخضروات الجذرية الصالحة للأكل ذات الطعم اللاذع ، والأجزاء التي تُستهلك عادةً هي الأوراق، والزهور، والقرون، والبذور.[١] ولم تُثبت الاستخدامات الطبية للفجل بعد، فمعظم الدراسات كانت على الحيوانات وليس البشر، ومع ذلك فقد استخدم الفجل كعلاج شعبي لعدة قرون، ويُستخدم في الأيورفيدا والطب الصيني التقليدي لعلاج العديد من الحالات مثل الحمى، والتهاب الحلق، واضطرابات العصارة الصفراء، والالتهابات.[٢]


فوائد الفجل

  • يدعم صحة الجهاز الهضمي: يقدم نصف كوب من الفجل، ما قدره جرام واحد من الألياف، وتناول حصتين في اليوم يساعد في الحصول على الحصة المطلوب تناولها من الألياف يوميًا، كما تمنع الألياف الإصابة بالإمساك عن طريق زيادة كتلة الفضلات في الأمعاء للمساعدة في التخلص منها، كما تساعد الألياف أيضًا على تنظيم مستويات السكر في الدم. وقد ارتبطت بفقدان الوزن، وخفض نسبة الكوليسترول الضار، وتعدّ أوراق الفجل مفيدة جدًا، حيث تشير نتائج دراسة أجريت عام 2008 على الفئران التي غُذيت بنظام غذائي عالي الكولسترول، إلى أن أوراق الفجل مصدر جيد للألياف القابلة للذوبان في الماء التي تساعد في تحسين وظائف الجهاز الهضمي، وقد يكون هذا جزئيًا بسبب تعزيزها لزيادة إنتاج العصارة الصفراء. وأظهرت دراسة منفصلة أن عصير الفجل قد يساعد في الوقاية من قرحة المعدة عن طريق حماية أنسجة المعدة، وتعزيز الغشاء المخاطي المعدي، الذي يساعد على حماية المعدة والأمعاء من الكائنات الدقيقة الضارة، وإتلاف المواد التي قد تسبب القرحة والالتهابات.[٢]
  • يساعد في السيطرة على ضغط الدم: يقدّم الفجل للجسم عنصر البوتاسيوم، والذي يمكن أن يساعد في خفض ضغط الدم، والحفاظ على تدفق الدم تحت السيطرة، وخاصةً إذا كان الشخص يعاني من ارتفاع في ضغط الدم، ووفقًا للأيورفيدا، يعتقد أن الفجل له أثر معزز على الدم.[٣]
  • يدعم صحة البشرة: شرب عصير الفجل كل يوم، يعزز بقاء الجلد بصحة جيدة، وهذا في الغالب بسبب احتواء الفجل على فيتامين (ج)، والزنك، والفوسفور، بالإضافة إلى أنه يحافظ على البشرة من الجفاف، وحب الشباب، والبثور، والطفح الجلدي، بالإضافة إلى ذلك يمكن استخدام أقنعة الفجل لتنظيف الوجه، وإذا استخدم على الشعر، فإنه يساعد على إزالة القشرة، ومنع تساقط الشعر، وتقوية جذور الشعر أيضًا.[٣]
  • يملك خصائص مضادة للفطريات: يعدّ الفجل مضادًا طبيعيًا للفطريات، حيث يحتوي الفجل على البروتين المضاد للفيروسات (RsAFP2)، فقد وجدت دراسة واحدة أن البروتين (RsAFP2) يتسبب في موت خلايا خميرة المبيضات البيضاء، وهي نوع من الفطريات الشائعة، عادةً ما توجد في الجسم البشري، وانتشارها فيه يسبب التهابات الخميرة المهبلية، والقلاع الفموي، وداء المبيضات الغازي. وأظهرت دراسة سابقة على الفئران أن بروتين (RsAFP2) لم يكن فعالًا فقط ضد خميرة المبيضات البيضاء، ولكن أيضًا ضد أنواع المبيضات الأخرى ولكن بدرجة أقل.[٢]
  • يحمي الكلى: يعمل الفجل كمدر للبول، ومنظف، ومُطهّر، ويساعد في علاج العديد من اضطرابات الكلى، كما تساعد خصائص مدرات البول فيه على التخلص من الفضلات المتراكمة في الكليتين وتقليل السموم في الدم، وتساعد خصائصه المطهرة على حماية الكلى من أي عدوى أيضًا.[١]

وإضافةً للفوائد الموضحة أعلاه، يعد الفجل مُعطرًا للنفس، ومُليّنًا للأمعاء، ومنظمًا للأيض، ومن المقبلات، ويرى الناس الذين يعززون نظامهم الغذائي بتناول كمية مناسبة من الفجل تحسّنًا في الدورة الدموية لديهم، كما أنه يساعد في علاج الصداع، والحموضة، والإمساك، والغثيان، والسمنة، والتهاب الحلق، والسعال الديكي، ومشاكل المعدة، وعسر الهضم.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "20 Surprising Benefits Of Radish", organic facts,3-10-2018، Retrieved 6-10-2018. Edited.
  2. ^ أ ب ت Natalie Butler (17-5-2016), "Are Radishes Good for You?"، health line, Retrieved 6-10-2018. Edited.
  3. ^ أ ب Priyadarshini Nandy (18-7-2018), "10 Health Benefits of Radish: The Power Source of Potassium, Vitamin C and Fiber"، food.ndtv, Retrieved 6-10-2018. Edited.