كيف اعرف حبيبي

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٩ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
كيف اعرف حبيبي

 

بواسطة هنادي كفاوين

الحب من أجمل العلاقات التي يمكن أن يعيشها الإنسان، فأنت لا تستطيع أن تعيش دون أن تحبّ أهلك وإخوتك، ولا يمكن أن تستمر دون حب أصدقائك، أو حتى شريك حياتك، فالحبّ هو أساس هذه الحياة، وهو الجزء الليِّن الذي يعيننا على قسوة الحياة ويمكننا من التّعايش مع مشاكلها وهمومها.

 

ولأنّ الحب شيء أساسي ورائع تجد أن الجميع يبحث عنه في كل مكان، وبالأخص الفتيات، ولكن عليكِ عزيزتي أن تختاري الحب المناسب والشخص الذي يمكن أن يحول حياتك إلى حديقة من الحب والسعادة.

يجب أن تعرفي أنّ الشخص الذي يحبكِ لن يتخلى عنكِ مهما كانت عيوبك، وسيتقبّلك بكل النقاط السيئة في شخصيّتكِ، وهذه هي النقطة التي تجعلكِ تكتشفين الحب وتميزينه عن الإعجاب، ففي حالات الإعجاب يكون الانبهار هو سيد الموقف ويكون التّركيز فقط على المحاسن في الشّخص المقابل، وهذا الأمر بالتأكيد لن يدوم؛ لأنّ الإنسان فيه الجوانب السيئة كما لديه الجوانب الجميلة، ولذلك يذهب الانبهار ويزول الإعجاب لمجرد كشف الجوانب المظلمة في الشخصية، لكن الحبيب الحقيقي مهما ظهر أمامه من نقاط سيئة فإنه يتقبّلها كما هي من دون اعتراض.

 

علامات معرفة الحبيب الحقيقي

من خلال مجموعة من النّقاط سنحاول تقديم أهم العلامات التي يمكن أن تعرفي فيها الحبيب الحقيقي من الحبيب المزيّف:

  • طريقة التّعامل مع الحبيبة تكون مبنيةً على الثّقة المطلقة، فالحبيب الحقيقي يثق بحبيبته إلى أبعد الحدود ولا يساوره الشك في علاقتهما مهما حصل، ويبوح لها بكلّ ما لديه من أسرار؛ لأنّه يثق بأنها محط ثقة ولن تفشي أسراره أبدًا.
  • الاحترام المتبادل، إذ إن الحبيب الحقيقي يحترم حبيبته ولا يرضى أن يؤذيها أو يجرحها بأي كلمة، والمشكلة أننا نجد في كثير من العلاقات أنّ الحبيب يتعدى بالكلمات غير اللائقة على حبيبته بحجة أنه حبيبها ويحق له ما لا يحق لغيره، وأنه يفعل هذه التصرفات لأنه يحبها ولا توجد حواجز بينهما، ولكن هذا الأمر بالتأكيد خاطئ، ففي مثل هذه الحالة يغيب الاحترام والتقدير بين الطرفين، وبالتّأكيد إن الحب بدون احترام لا يساوي شيئًا.
  • الحبيب الحقيقي يتمنّى الخير لحبيبته في كل الأمور حتّى لو كان هذا على حساب مصلحته الشَّخصية، فالإيثار على النفس هو أساس تعامله، ومستعد أن يتخلى عن كثير من الأمور التي يحبها مهما كان تعلقه بها من أجل حبيبته.

 

العلامات التي تدل على أن الحبيب قد تغير

  • لا يعود كما كان من قبل كتابًا مفتوحًا أمامك، بل أصبح يخفي الكثير من تفاصيل حياته عنك، حيث إنّه قد يتحدّث بالهاتف في مكان بعيد حتى لا تسمعيه، أو يتحدّث بصوت منخفض، فهذا يدلّ على أنه أصبح لديه أسرار يخفيها عنكِ، وأنه لم يعد يراكِ كما كان من قبل جزءًا مهمًّا من حياته، والحل أن تحاولي أن توصلي له فكرة أنكِ تفهمينه ومستعدة لتقديم النصح له والمساعدة متى احتاج هذا.
  • الاهتمام المبالغ فيه بمظهره، وهنا يجب أن تأخذي حذركِ منه، لأنّه يمكن أن يكون قد قرر البحث عن سيدة أخرى والبحث أيضًا عن سعادته في مكان آخر، ولهذا حاولي أن تبحثي عن سبب تغيّره هذا، وحاولي حلّ المشكلة من البداية.
  • لم يعد يحاول إرضاءك كما كان من قبل، بل قد يصبح رضاك أمرًا ثانويًّا بالنسبة له، وربما يصبح مملًا وغير متفاعل معكِ في الحديث ويحاول إنهاء أيّ حوار بينكما باختصار.
  • اختصار التّصرفات والمبادرات الرّومانسية، ويسيطر الفتور على العلاقة، ومن ثمّ الملل والروتين والخلاف على أبسط الأشياء وفي بعض الأوقات افتعال المشاكل من دون أي أسباب منطقية لها.

الانتقاد المستمر والجارح في بعض الأحيان لكثير من التصرفات التي تفعلينها، وعدم إبداء الإعجاب بأي شيء تفعلينه، بل على العكس يمكن أن ينتقد الأشياء التي كانت تعجبه من قبل..