مراحل نمو الجنين في الشهر التاسع

مراحل نمو الجنين في الشهر التاسع

مراحل نمو الجنين في الشهر التاسع

فيما يلي توضيحٌ لنمو الجنين في الشهر التاسع من الحمل الممتدّ من الأسبوع 36 إلى 40[١]:

الأسبوع 36

في الأسبوع الـ 36 من الحمل يبلغ طول الجنين من الرأس إلى أخمص القدمين حوالي 20.7 بوصة أو 52.6 سنتيمتر، في حين يبلغ وزنه حوالي 6 أرطال أو 2.7 كيلوغرامًا، كما قد ينخفض رأس الجنين إلى أسفل بطن أمه استعدادًا للولادة، ويتطوّر دماغه في هذا الأسبوع بسرعة، ويصبح قادرًا على الرمش.

الأسبوع 37

في الأسبوع الـ 37 يصبح جسم الجنين أكثر استدارةً يومًا بعد يوم، وتزول تجاعيد بشرته وتصبح ورديةً أكثر، أما بالنسبة إلى طوله من الرأس إلى أخمص القدمين فيبلغ حوالي 21 بوصة أو 53.34 سنتيمتر، ويزن حوالي 6.5 رطلاً أو 3 كيلوغرامات تقريبًا، وعادةً ما يكون رأس الجنين في أسفل حوض الأم.

الأسبوع 38

في هذا الأسبوع يختفي معظم شعر الجنين الناعم أو الزغب والمادة المائلة للصفرة، كما يتباطأ نموه، ويحصل على أجسام مضادة من أمه لحماية نفسه من المرض، لكنّ الخلايا الدهنية الموجودة تحت جلده تصبح ممتلئةً استعدادًا للحياة خارج الرحم، وفي هذا الأسبوع يصبح الجنين جاهزًا تقريبًا للولادة.

الأسبوع 39

في الأسبوع الـ 39 تتطوّر عضلات ذراعَيّ الجنين وأرجله وتصبح أقوى، كما تنمو أظافر أصابع قدميه ويديه، ويكون رأس الجنين في الأسفل في حوض الأم؛ ممّا يتيح لها التنفس بطريقةٍ أسهل قليلاً.

الأسبوع 40

في هذا الأسبوع يتلاشى المزيد من الزغب الذي يُغطّي جسم الجنين، ولكن يبقى بعض منه في ثنيات الجلد وعلى أكتاف الطفل وظهر الأذنين، ويُجدر بالذكر أنّ وزن المواليد الأولاد يكون غالبًا أكثر من وزن المواليد البنات بقليل.


حركة الجنين في الشهر التاسع

يستعدّ الرحم في الشهر التاسع للولادة فتصبح انقباضات براكستون هكس (بالإنجليزية: Braxton Hicks contractions) أكثر تكرارًا وعادةً ما يُطلّق على هذه الانقباضات اسم المخاض الكاذب، لأنّ الحامل تعاني منها في الثلاثة أشهر الأخيرة من الحمل، ولكنّها لا تشير إلى بدء المخاض[٢]، وبسبب اصطدام الجنين بأعصاب الأم فقد تشعر بطنين كهربائي على طول ساقَيها ومهبلها، وقد تشعر بالثقل والإرهاق، كما سيتغير نشاط الجنين بسبب ضيق مساحة الرحم، وستحدث المزيد من التقلصات والركلات، قد تشعر الأم أيضًا بضرباتٍ من أقدام وركب الجنين، وقد تشعر بركلاتٍ حادّة تحت ضلوعها في جانبٍ أو آخر[٣].

حساب عدد حركات الجنين في الشهر التاسع

للتأكد من سلامة الجنين يوصى بتتبّع عدد ركلات الجنين منذ الشهر السادس من الحمل، وللقيام بذلك يمكن للأم تسجيل المدة التي يستغرقها الجنين للقيام بـ 10 ركلات أو رفرفات أو لفات، وخلال ساعتين يجب أن تشعر الأم بما لا يقل عن 10 حركات، ولكن من الممكن أن تشعر بعددٍ أكبر من الحركات في مدةٍ زمنية أقصر بكثير، فيمكن للأم تحديد الوقت الذي يستغرقه جنينها للقيام بـ 3 حركات، إذ يجب أن تشعر بـ 3 حركات على الأقل في نصف ساعة، ويُجدر بالذكر أنّ الأم تستطيع ملاحظة الأنماط والمدة العامة التي يستغرقها جنينها عادةً للقيام بعدد معين من الحركات، وإذا لاحظت انحرافات كبيرة عن النمط فيتوجب عليها مراجعة الطبيب[٣].


نصائح للحامل في الشهر التاسع

فيما يلي مجموعةٌ من النصائح التي يتوجب عليكِ اتباعها في الشهر التاسع من حملكِ[٤]:

  1. احرصي على تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم، مثل الحليب والخضار ذات الأوراق الخضراء، والخبز والحبوب المدعّمة؛ إذ يجب أن تحصلي على 1000 مليغرام من الكالسيوم الضروري لنمو عظام وأسنان قوية لطفلكِ.
  2. احرصي على الحصول على 600 ميكروجرام من حمض الفوليك يوميًا من مصادره المختلفة، مثل المكسرات، والعدس، والخضروات الورقية، والفواكه الحمضية، ويُجدر بالذكر أنّ حمض الفوليك ضروري للوقاية من العيوب الخلقية للدماغ والعمود الفقري للجنين.
  3. احرصي على الحصول على كميةٍ كافية من الحديد الضروري لإنتاج كريات الدم الحمراء، ويمكنكِ الحصول عليه من لحم البقر، ومنتجات الحبوب الكاملة، والسردين والخضروات الورقية والفواكه المجفَّفة والفول.
  4. تناولي أطعمةً غنية بفيتامين أ فهو ضروري لتعزيز الرؤية وصحة العظام، ويمكنكِ الحصول على الكمية اليومية الموصى بها منه والتي تبلغ 770 ميكروجرام من الكبدة، والخضار البرتقالية أو الصفراء مثل البطاطا الحلوة أو الجزر، كما يوجد في الحليب.
  5. تناولي الأغذية الغنية بفيتامين د الضروري لصحة العظام والبصر والأسنان، ومن الأمثلة على هذه الأغذية الحليب المدعّم بفيتامين د، وسمك السلمون، ويبلغ المدخول اليومي الموصى به من هذا الفيتامين 600 وحدة دولية.
  6. تناولي البروتينات فهي ضرورية لصحة الدماغ والعضلات إذ توجد في البيض، واللحوم الخالية من الدهن، والمأكولات البحرية، ومنتجات الصويا والفاصوليا، والمكسرات والبذور، والحليب.
  7. تجنّبي الوقوف لوقتٍ طويل.
  8. تجنّبي الجلوس والوقوف فجأةً؛ فقد يؤدي ذلك إلى انخفاض ضغط دمكِ وإصابتكِ بالدوار.
  9. تناولي شيئًا حلوًا إذا شعرتِ بأن ركلات جنينكِ قد قلَّت لأن وصول السكر إلى دمكِ يجعل الجنين يتحرك.
  10. تخلصي من التوتر.
  11. تجنّبي التدخين وشرب الكحول.
  12. احصلي على قسطٍ كافٍ من الراحة.
  13. ارتدِي أحذيةً مريحةً ومُسطّحةً وملابسًا فضفاضةً تسمح بمرور الهواء.
  14. خذي حمامًا دافئًا لتخفيف آلام الظهر وتقلصات الساق.
  15. تجنّبي الاستلقاء على ظهركِ.
  16. حافظي على نظافة فمكِ.
  17. تناولي وجباتٍ صغيرةٍ في أوقات منتظمة.
  18. تجنّبي تناول الأطعمة النيئة أو غير المطبوخة لأنها قد تسبب لكِ مرضًا تسببه البكتيريا وينتقل عن طريق الغذاء، ويُعرف باسم الليستريات.
  19. تجنّبي حمل الأشياء الثقيلة.
  20. جرّبي المشي وممارسة تمارين كيجل لتقوية عضلات الحوض وزيادة مستويات طاقتكِ.
  21. تجنّبي تناول أي دواءٍ قبل استشارة الأطباء.
  22. احرصي على شرب الكثير من السوائل للحفاظ على رطوبة جسمكِ.
  23. تجنّبي الإفراط في استهلاك الكافيين، أي تجنبي استهلاك أكثر من 200 إلى 300 مليغرام يوميًا.
  24. تجنّبي تناول الأسماك التي تحتوي على نسبةٍ مرتفعة من الزئبق، مثل سمك القرش، وسمك أبو سيف، وسمك القرميد، وسمك الماكريل.
  25. تجنّبي تناول الحليب والجبن غير المبستر.
  26. تجنّبي تناول الأطعمة المقلية والحارة؛ لأنها قد تؤدي إلى اشتداد الحموضة المعوية.
  27. تجنّبي الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين إذا كنت تعانين من مرض حساسية القمح، واستبدليها بالبطاطس والخضروات والفواكه والفول والدواجن واللحوم.


المراجع

  1. "Your Pregnancy Week by Week: Weeks 35-40", webmd, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  2. "Braxton-Hicks Contractions vs. Real Contractions", healthline, Retrieved 10/1/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Pregnancy: The ninth month", aboutkidshealth, Retrieved 8/1/2021. Edited.
  4. SHREEJA PILLAI (6/11/2019), "9 Months Pregnant: Symptoms, Baby Development And Diet Tips", momjunction, Retrieved 9/1/2021. Edited.