أفضل ملابس للحامل

أفضل ملابس للحامل

متى عليكِ شراء ملابس الحمل؟

تزيد ملابس الحمل إحساس الأمهات بمتعة الحمل وخاصةً للواتي يحملنّ لأول مرة، وقد تتسائل الأمهات حول الوقت المناسب لشراء ملابس الحمل والبدء بارتداءها منذ الشعور بنبض الطفل، وتختلف مواعيد تحديد الوقت لارتداء هذه الملابس وفقًا لطبيعة الأجسام المختلفة لدى الأمهات، أي أنّ الوقت يُحدده طبيعة جسدكِ، ففي الأسبوع العشرين حينما يكون الرحم على مستوى السرة تظهر بعض الأعراض على جسمكِ لتُخبركِ بأن وقت ارتداء ملابس الحمل قد حان مثل: على قدرتكِ على إبقاء زر البطال مُغلقًا بعد تناول الوجبات، وشعوركِ بالراحة عند ارتداء الملابس الناعمة، وإحساسكِ بالانتفاخ طوال اليوم، وبروز بطنكِ للخارج قليلًا، وصعوبة إغلاق أزرار قمصانكِ، وتتزامن هذه الأعراض مع نمو الجنين في الرحم[١].


أفضل ملابس للحامل

تبدأ بعض الأمهات منذ معرفتهن بخبر حملهنّ بالبحث عن ملابس جديدة تُلائم تغيرات البطن ونمو حجمه، في حين ترغب بعضهنّ بارتداء الملابس الاعتيادية والاستعانة بملابس شريكهنّ لتبدو رائعة دون أن تستهلك كثيرًا من النقود، إذ يمكن أن تبقى الملابس اليومية مُناسبة طوال الأربعة أشهر الأولى وقابلةً للارتداء مع الحرص على الأخذ بالملاحظات التالية[٢]:

  • ارتدي القمصان والتيشيرتات ذات المقاسات الأكبر والأطول قليلًا لتتجنبي الضغط على طفلكِ.
  • ارتدي تنورتكِ المفضلة وارفعيها لأعلى قليلًا عن معدتكِ، مع تأكدكِ من عدم تقييد بطنكِ وإيذاء طفلكِ.
  • اختاري البنطال ذو الخامة المرنة والناعمة وذو الخصر المُرتفع خلال هذه المرحلة.
  • ارتدي بنطال الجينز المُفضّل لديكِ واستبدلي أزراره بشريط مطاطي أو ربطة شعر مرريها خلال فتحة الزر ثم لفّيها حوله.
  • استبدلي الزر العلوي لبنطالكِ المُفضّل بدبوس كبير آمن لتثبيته، ثم اخفيه بحزام عريض.
  • اختاري أقمشة البنطال والتنورة التي تُريدين ارتداؤها ذات مرونة عالية، وبألوان مُميزة وأنماط مُختلفة كي تُحافظي على جاذبيتكِ، كما تُساعدكِ الملابس المرنة على رفعها فوق بطنكِ دون أن تُحدث لكِ قلقًا.


أما في مراحل الحمل المُتقدّمة، فاتّبعي ما يلي[٢]:

  • اختاري الملابس الرسمية الخالية من الأزرار وارتدي تحتها قميصًا ناعمًا.
  • اقتني الملابس العادية بمقاسين أكبر من المُعتاد لتستخدمينها طوال فترة حملكِ، كما يُمكنكِ استخدامها بعد الولادة نظرًا لصعوبة عودة جسمكِ لطبيعته بعد الولادة والنفاس بفترة بسيطة.
  • ارتدي البنطال أسفل خصركِ وتحت بطنكِ الذي ينمو ببطىء.
  • استعيني بملابس شريككِ ذات الأكمام الطويلة واربطيها أو لفيها حول خصركِ فوق قميصكِ القصير، كما يُمكنكِ ارتداء القمصان القديمة ذات المقاسات الأكبر قليلًا.
  • ثقّبي أطراف سحابات البنطال ومرري خلالها شريطًا ثم اربطيها، مما يُسهّل عليكِ استخدام البنطال طوال فترة الحمل.


أما إن كُنتِ تُخططين في الحصول على ملابس خاصة للحمل، سواءً بشرائها أم باستعارتها، فإليكِ بعض النصائح[٢]:

  • استعيري من صديقاتكِ وقريباتكِ اللواتي أنجبن للتو ويرغبن بالتخلص من ملابس الحمل التي يمتلكنها، ولكن تجنبي اختيار الملابس قديمة المظهر مما يُشعركِ بالضيق.
  • اقتني قطعتين من الملابس التي تشعرين أثناء ارتدائها بالثقة والراحة والأناقة، ثم نسّقيها مع بعض العناصر المتواجدة في خزانتكِ لتحصلي على إطلالات جذّابة.
  • اختاري الملابس ذات الألوان المُحايدة كالأسود والرمادي القاتم والأخضر الزيتي وبعض درجات اللون الأحمر لتبدي مُميزة.
  • لا تترددي في البحث عن الملابس التي تُبرز جمال حملكِ وبروز بطنكِ، ولا تُحاولي إخفاؤه.


إن كُان هذا هوالحمل الأول لكِ فمن الصعب عليكِ معرفة كيفية تغيّر جسمكِ وكيفية تحديد حجم الملابس التي تُريدينها، أما إن كان هذا ليس الحمل الأول فأنتِ تعرفين جيدًا ما يُناسبكِ وما تُريدينه، ويُشترط بجميع الأحوال اختيار ملابس الحمل المُريحة والمُناسبة بغض النظر عن المقاسات، فيما يلي أهم الملابس التي عليكِ اقتناؤها خلال فترة حملكِ[١]:

  • بنطال جينز ذو شريط مطاطي مُريح وبمقاس مُناسب ليُلائم تغيرات جسدكِ.
  • الملابس الداخلية المُريحة والخاصة بالحمل وذات المظهر الجميل، كحمالات الصدر الداعمة والأنيقة.
  • فستان أسود ناعم يُشعركِ بالثقة والتميز لاتدائه في حفلات الزفاف والمُناسبات الاجتماعية.
  • سُترةً كبيرة الحجم لترتدينها كطبقة ثانية فوق الملابس وتمنحكِ مظهرًا أنيقًا مع نمو بطنكِ وزيادة حجمه.


أفضل ملابس للحامل خاصة بالعمل

يصعب عليك كمرأة عاملة حامل العثور على ملابس حمل تُظهركِ رائعًةً دون أن تُسبب لكِ قلقًا إزاء بطنكِ الذي يتمدد، وإليكِ بعض الأفكار والنصائح التي عليكِ اتباعها عند اقتناء ملابس العمل[٣]:

  • اقتني فُستانًا أساسيًا ذو قماشة ناعمة كالقطن أو الحرير، وارتديه مع إكسسوارات رقيقة عندما تكونين بحاجة لارتداء شيئ سريع، نظرًا لسهولة تنظيفه الجاف، كما يُحدد نمط خصركِ ويُظهر مُنحنيات بروز بطنكِ بطريقة جذّابة ولطيفة.
  • اقتني تنورة مصنوعة من مواد عالية الجودة وقابلة للتمدد مثل: القطن والليجرا والصوف المطاطي لإطلالة أكثر أناقة، واحرصي على اختيارها باللون الأسود، ثم ارتديها مع قميص ملوّن.
  • اختاري الأحذية المُريحة، بالأخص تلك المُسطّحة كونها الخيار الأنسب، وإن كُنتِ ترغبين في الحصول على القليل من الارتفاع، فاختاري الأحذية ذات الكعب السميك والمُتماسك لتحصلي على دعم إضافي، وتجنّبي اختيار الكعب المُرتفع والنحيف واستبدليه بالكعب القصير لتشعرين بالتوازن والدعم وتتجنبي انتفاخ القدمين.
  • اقتني السُترات والقمصان ذات الياقة المربعة أو التي على شكل حرف V لتُبرز عظام الترقوة وتُبدي رقبتكِ طويلةً ونحيلة.
  • ابتعدي عن الألوان الفاقعة وركّزي على الألوان المحايدة الفاتحة والداكنة نظرًا لتلائمها مع قطع الملابس المُختلفة، وحافظي على اختيار الملابس من نفس الألوان والنسيج.
  • ارتدي القطع التي تُناسب مقاس جسدكِ تمامًا، فهي تجعلكِ أكثر أناقة وتُشعركِ بالثقة والرضى حول إطلالتكِ.
  • ارتدي سُترتكِ الاعتيادية وابقي أزرارها مفتوحة لتمنحكِ حرية أكبر، وارتدي تحتها بلوزة أنيقة ذات خط مُرتفع فوق بطنكِ لتمنحكِ مظهر بطن انسيابي جذّاب.
  • ارتدي قطع الملابس الأساسية التي حصلتِ عليها في تنسيقها مع قطع بألوان ورسومات وقُمصان وسُترات مُتنوعة دون أية قواعد وشروط، إلا أن تكون مُريحة.
  • ارتدي الجوارب السوداء الشفافة التي تُناسب فُستانكِ أو تنورتكِ، أما إن كان يظهر على ساقيكِ العروق الخضراء والدوالي والأوردة المُتضخمة بفعل الحمل، فاقتني الجوارب غير الشفافة.
  • استشيري طبيبكِ واحصلي على نصائحه ونصائح المهنيين الصحيين فيما يتعلّق بصحّتكِ وصحّة طفلكِ، واتّبعي تلك النصائح جيدًا.


نصائح لكِ لتوفير المال عند اقتناء ملابس الحمل

مع تقدم الزمن وظهور الموضة والأزياء الحديثة أصبحت الأسواق مليئة بالموديلات والتصاميم العصرية والجذّابة التي تجعل الأم تنساق ورائها وترغب في الحصول على جميع الموديلات الأنيقة واللطيفة، وهنا عليكِ التصالح مع فكرة عدم اقتناء الكثير من ملابس الحمل بطريقة مُبالغ بها، قد يكون من الصعب عليكِ كأم مُبتدئة معرفة الأماكن المُناسبة التي تحتوي على هذه الملابس بأسعار معتدلة، لذا إليكِ بعض نصائح شراء ملابس الأمومة مع توفير المال[٤]:

  • اغتنمي التخفيضات التي تحدث في نهاية المواسم.
  • ابحثي عن العروض وترقّبي مراكز المبيعات والمتاجر والأسواق ومواقع الإنترنت، وكوني على أتم الاستعداد للتجول في الأسواق خلال فترة الحمل بانتظام، وتجنبي الانتظار للحظات الأخيرة لشراء الأشياء، فإذا كان لديكِ مُناسبة خلال الفترة القادمة ابدئي بالتفكير حول ما ترغبين بارتدائه واشتري شيئًا مُسبقًا، ولكن تأكدي من اقتناء ملابس بمقاس أكبر قليلًا نظرًا لزيادة وزنكِ وبطنكِ بسرعة.
  • تجنّبي شراء العناصر الأحادية التي لا تتطابق مع ما يتوافر لديكِ، ولا تُناسب قطع الملابس المتواجدة في خزانتكِ.
  • اقتني العناصر الأساسية وضعيها في قائمة أولويات المُشتريات مثل: حمالة الصدر المُلائمة للحمل التي لا تحتوي على أسلاك تُسبب الضغط على ثدييكِ.
  • ضعي في اعتبارك الملابس المتوفّرة لديكِ، واقتني القطع التي تُكمّلها فقط، فعلي سبيل المثال يُمكنكِ ارتداء بنطال جينز لطيف مع قميص بأزرار وفوقه سُترة صوفية، أو بنطالًا أسودًا مع قميص وبعض المجوهرات الرائعة.
  • استعيني بإحدى صديقاتكِ واسأليهما إن كان لديهما ما يُمكنها إقراضكِ إياه أو شراؤه بمبلغ بسيط، ويُمكنكِ تنسيق تلك العناصر مع ملابسكِ المتوافرة لديكِ وجعلها خاصة بكِ.
  • اختاري الملابس التي تُلائمكِ حتى نهاية الحمل وتُوافق زيادة وزنكِ وتمدد بطنكِ وتغير شكل جسمكِ، وخاصة القطع ذات الأقمشة الناعمة والقابلة للتمدد، على عكس الجينز الذي تحتاجين لتغييره بين الحين والآخر.
  • تفقّدي خزانة ملابسكِ وابحثي عن القطع المُلائمة والتي يُمكنكِ ارتداؤها خلال الحمل، ومن أمثلتها: الفساتين الطويلة والفضفاضة والتنانير والقمصان المُنسدلة ذات الأزرار الكبيرة والسُترات الصوفية الكبيرة، والفساتين المُشابهة للقمصان الناعمة ذات القماشة المطاطية.


كيف تتصالحين مع تغيّر مقاسات جسمكِ أثناء الحمل؟

إن كُنتِ أمًّا لأول مرّة أنكِ تمتلكين الكثير من التساؤلات وتشعرين بالحيرة تجاه ما سيحدث مع مرور الوقت، وما التغيرات التي ستطرأ على جسدكِ، وكيف تتعاملين مع هذه التغيرات دون الشعور بالاستياء والقلق تجاه زيادة الوزن، وتستطيعين استثمار ملابسكِ الاعتيادية التي تُشعركِ بالراحة خلال هذه الفترة، وتعود هذه المسألة للتفضيلات الشخصية، وفقط تذكّري أنه من غير المُفضّل ارتداء الملابس الضيّقة نظرًا لتسببها بالآلام في أنحاء مُختلفة من الجسم، ويُقلل من نشاط الدورة الدموية ويُسبب الانتفاخات، ويجب تغييرها عند الشعور بالانزعاج منها. وتُعدّ فكرة اكتساب المزيد من الوزن مع تقدم الحمل صعبة لدى مُعظم النساء، والتأثر بكلام الأشخاص المُحيطين بهنّ والتي تزيد من حساسيتهنّ مما يجعلهنّ يرغبن بإخفاء الحمل لأطول فترة مُمكنة، فإن كُنتِ تشعرين بهذه الحساسية، فلا تدعي الخوف يمنعكِ من احتضان حملكِ وتقبّله طبيعيًا، فعليكِ أن تعتني بنفسكِ جيدًا وتهتمّي يجسدكِ مما يُشعركِ بكثيرًا من الثقة، وتناول الأطعمة المُغذّية التي تُشعركِ بالتوازن، وفعل ما يُشعركِ بالراحة ويُحافظ على صحّتكِ، كما يجب أن تمنحي نفسكِ قسطًا من الراحة، وتتذكّري أنكِ تحملين طفلًا في أحشائكِ يكبر يومًا بعد يوم، وأنه هدية ربّانية رائعة وبطنكِ البارز هو تذكير بهذه المُعجزة.


وإليكِ بعض النصائح لتتعاملين مع جسدكِ المُتغيّر[٥][٦]:

  • تجنبي إهمال بشرتكِ واستشيري أطباء الجلد واحصلي على المشورة والعلاج المُلائم حول التغيرات التي تظهر عليها نتيجة تغيرات الهرمونات، إذ يمكن أن تظهر أكثر جفافًا وإرهاقًا، إن لاحظتِ ظهور البقع الداكنة فرُبما تُعانين من الكلف الذي يتلاشى تدريجيًا بعد الولادة.
  • حافظي على نشاطكِ وقاومي رغبتكِ في تناول الأطعمة بكثرة، ومارسي رياضة المشي مُدّة ربع ساعة يوميًا على الأقل، أو مارسي رياضة اليوجا لتشعري بالرضا عن نفسك.
  • اختاري ملابسكِ بعناية وحافظي على مظهركِ الجذّاب، واحرصي على استخدام اللون الأسود في إطلالاتكِ وتنسيقه مع الألوان الأخرى.
  • احصلي على جلسات استرخاء وعلاج طبيعي ودللي نفسكِ، وإن كُنتِ لا تمتلكين الأموال حيال ذلك، فاكتفي بصُنع جلسة استرخاء منزلية أو حفلة عائلية بسيطة مع الأصدقاء والأقرباء، لتبقي بمعنويات مُرتفعة ونفسية جيدة.
  • تجنّبي العبث بشعركِ وتجربة قصّات شعر جديدة إن شعرتِ أن شعركِ تزداد كثافته نتيجة تغّير الهرمونات، واستعيني بمشابك الشعر والأمشاط الجانبية.
  • جرّبي ألوانًا جديدة من المكياج كأحمر الشفاه وظلال العيون، أو جدّدي مكياجكِ كاملًا لتحصلي على انتعاش وثقة بنفسكِ.


أما عن التغيرات النفسية فإليكِ بعض النصائح للتعامل معها:

  • ذكّري نفسكِ أن الحمل ليس سهلًا دائمًا وأنكِ تستحقين المُكافأة، فلا تدعي المخاوف تجاه زيادة وزنكِ تمنعكِ من الاستمتاع بمنح طفلكِ ما يحتاج.
  • تقبّلي جسدكِ كما أنتِ عليه الآن فقط ولا تُفكّري كثيرًا في جسدكِ قبل الحمل مما يزيد من توتّركِ، فالحمّل يُغيّر جسدكِ إلا أنه يُغيّر عقلكِ وعاطفتكِ أيضًا وعليكِ التركيز على العناية بجسمكِ بدلًا من القلق تجاه الوزن، وفكّري في الطفل الذي ستحصلين عليه بعد هذا التعب، فما تقومين به مهمة صعبة.
  • توقّفي عن مُقارنة نفسكِ بالآخريات، فالمُقارنة قاسية ولا تُسبب لكِ سوى الألم وعد الشعور بالأمان وعدم رضاكِ عن جسدكِ وصعوبة تقبّله كما هو.
  • ذكّري نفسكِ أن هذه مرحلة وستمرّ ولن تتمكّني من تكرارها عند التقدّم في العمر، فقط عيشي اللحظة وراقبي تغيّرات جسدكِ ليتكيّف مع حياة صغيركِ الذي ينمو في أحشائكِ.


إذا فشلت جميع الاقتراحات السابقة، فذكّري نفسكِ دومًا أنكِ أمّ رائعة، فالجمال بداخلكِ وليس بالمظهر الخارجي بحجم مُعيّن ووزن مُحدد، فأنتِ من تصنعين الجمال لنفسكِ من خلال ثقتكِ بنفسكِ وحفاظكِ على رونقكِ الخاص وتقبّلكِ لنفسكِ ومحبّتكِ لذاتكِ وللآخرين.


أسرار من حياتكِ لبشرة صحية خلال الحمل

تُعاني بعض السيدات من مشاكل البشرة أثناء الحمل، فإذا كُنتِ من هذا النوع، فإليكِ بعض النصائح للحفاظ على توهج بشرتكِ ولمعانها[٧]:

  • اشربي لترين من الماء على الأقل يوميًا، نظرًا لفوائد الماء في الحفاظ على الكمية المناسبة من السائل الأمينوسي الهامّ لكِ ولطفلكِ، كما يُمكنكِ استبدال الكميات الكبيرة بماء جوز الهند والحساء.
  • احصلي على ساعات نومٍ كافية من 8 إلى 10 ساعات، فالنوم يمنحكِ الطاقة في النهار ويمنع ظهور الهالات السوداء.
  • احرصي على اتّباع نظام غذائي متوازن واهتمّي بنوعية الأكل وليس بالكميّة، لمَ للطعام من تأثير على صحة البشرة.
  • تجنّبي استخدام الصابون القاسي على الجلد، واستبدليه بغسول الجسم المُرطّب أو مُنظّف الوجه.
  • ضعي واقٍ للشمس على بشرتكِ عند التعرض لأشعة الشمس، وإن كُنتِ من ذوات البشرة الدهنية فاستخدمي المُنتجات التي تحتوي على حمض الجليوكوليك أو حمض ألفا هيدروكسيل والمنتجات التي يصفها لكِ طبيبكِ.
  • احرصي على اقتناء منتجات التجميل من شركات وماركات ذات علامات تجارية معروفة، نظرًا للتزامها بمعايير السلامة أثناء التصنيع، الأمر الذي يُقلل احتمالية تعرض طفلك للأذى عند استخدامها.
  • نظّفي بشرتكِ ورطّبيها قبل ذهابكِ إلى النوم لتتخلّصي من كافّة الأوساخ والدهون والمواد الكيميائية المتواجدة عليها.
  • مارسي الرياضة باعتدال وانتظام لتُحافظي على تدفّق الدم، وتتخلّصي من سموم الجسم.
  • تجنبي تقشير بشرتكِ بكثرة نظرًا لأنها حساسة أكثر خلال الحمل، وكوني حذرة من استخدام الأنواع المؤذية لها.


وأخيرًا احصلي على جلسات استرخاء وعلاج طبيعي وتدليك لجسمكِ قبل الولادة، وذلك للحفاظ على صفاء بشرتكِ وتقليل مستويات التوتر لديكِ، تجنّبي الإجهاد قدر المُستطاع وتمرّني على الجلوس بهدوء والتأمل لبعض الوقت خلال اليوم، ابتعدي عن المكياج قدر المُستطاع كي تبقى بشرتكِ صحيّة.


المراجع

  1. ^ أ ب Heather Stachowiak Brown, "Maternity Clothes 101: Your Complete Buying Guide", thebump, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  2. ^ أ ب ت Deirdre Byrne (2006-06-21), "The Maternity Clothing Debate", parents, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  3. Lauren Kenney (2005-10-02), "Pregnancy Work Wardrobe", parents, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  4. "Maternity clothes", pregnancybirthbaby, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  5. Adah Chung (2020-09-16), "Everything You Need to Know About Maternity Clothes", verywellfamily, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  6. Karisa Ding (2018-10-08), "How to feel good about your pregnant body", babycenter, Retrieved 2020-10-05. Edited.
  7. Dr. Seema Sharma (2018-07-26), "15 Skin Care Tips To Follow During Pregnancy That Every Mom-To-Be Should Keep In Mind", bollywoodshaadis, Retrieved 2020-10-10. Edited.
438 مشاهدة