ازالة الرؤوس السوداء في الانف

ازالة الرؤوس السوداء في الانف

الرؤوس السوداء في الأنف

الرؤوس السوداء هي مرحلة بسيطة من حب الشباب تتمثّل بظهور بثور صغيرة الحجم داكنة اللون على الجلد، تُعرف بالزؤان، وتظهر في الرقبة والوجه والأكتاف والأذرع والصدر في أغلب الأحيان، وتحتوي الرؤوس السوداء على صبغة الميلانين المؤكسدة، وهي الصبغة الداكنة التي تُعطي الجلد لونه، وتظهر الرؤوس السوداء عندما تتسبب الهرمونات بزيادة إنتاج الزهم من الغدد الموجودة أسفل الجلد، إذ تغلَق المسامات بخلايا الجلد الميّتة والزهم، لتتفاعل هذه الخلايا مع الأكسجين الموجود في الهواء وتُعطي اللون الأسود، ولا يرتبط ظهور الرؤوس السوداء بقلّة نظافة الجلد، وتجدُر الإشارة إلى أنّ التغيرات الهرمونية والوصول لسن البلوغ هما عاملان مهمّان لظهورها، والرؤوس السوداء ليست التهابيةً ولا يُمكن أن تصاب بالعدوى كما أنها غير مزعجة أو مؤلمة كبعض أنواع حب الشباب الأخرى[١].


التخلص من البثور السوداء في الأنف

تتضمن التوصيات والأمور التي يمكن تنفيذها للوقاية من ظهور الرؤوس السوداء والتخلص منها ما يأتي[٢]:

  • غسل غطاء المخدّات بانتظام.
  • غسل الوجه بعد ممارسة التمارين الرياضيّة في أسرع وقت ممكن، وقبل أن يجفَّ العرق، إذ إن العرق يُمكن أن يتجمّع في مسامات البشرة مع الزيت والأوساخ.
  • استخدام لصقات إزالة الرؤوس السوداء التي تُزيل طبقةً من الجلد مؤقّتًا لتخرج معها الأوساخ والزيت المؤكسد المسببان للرؤوس السوداء، علمًا بأن هذه اللصقات لا تمنع ظهور الرؤوس السوداء مرةً أخرى، فهي لا تُنظّم إنتاج البشرة للزيت، وللحصول على نتائج أفضل يُنصح بإجراء تبخيرة للوجه بوضعه فوق قدر فيه ماء مغلي يخرج منه بخار، إذ يساعد ذلك على فتح المسامات، ومن مساوئ هذه اللصقات أنها تزيل الزيوت الطبيعيّة المهمّة وبصيلات الشعر المفيدة للجلد.
  • تقشير البشرة باستخدام مقشّرات كيميائية كالتي تحتوي على أحماض الألفا والبيتا هيدروكسي، وهي أحماض خفيفة تساعد في إزالة الجلد الميّت وتفسح المجال أمام المنتجات الأخرى لاختراق الجلد أفضل ولتعمل بكفاءة أكبر، ومن الأمثلة على أحماض البيتا هيدروكسي حمض الساليسيليك، وهي أحماض ذائبة في الزيت تساعد في تنظيف المسامات، ومن الأمثلة على أحماض الألفا هيدروكسي حمض اللاكتيك وحمض الجليكوليك، وهي أحماض ذائبة في الماء، ومن الضروري أثناء فترة استخدام هذه المقشّرات وضع واقٍ من الشمس عند الخروج من المنزل إذ تزيل هذه المقشرات طبقةً من الجلد مما يجعله أكثر تأثّرًا بالأشعة فوق البنفسجية.
  • تجنّب المقشّرات ذات الحبيبات الخشنة إذ تجعل الجلد أكثر التهابًا.
  • استخدام أقنعة الوجه الطينيّة، إذ يساعد الطين في تخليص الجلد من الزيوت الزائدة ويُمكن أن يُساعد في إزالة الأوساخ من المسامات المغلقة، إذ يدخل الطين المكوّن لهذه الأقنعة في المسامات ليؤدي عمله، وهو بذلك أخف على البشرة من اللصقات المخصصة للرؤوس السوداء التي يُمكن أن تُزيل طبقةً من الجلد.
  • استخدام قناع الفحم، يعمل الفحم جيّدًا ضد السموم ويدخل عميقًا في المسامات ليساعد في خروج الأوساخ والشوائب.
  • استخدام المستحضرات الموضعية التي تحتوي على تركيبة الريتينويد التي تساعد في تجديد الجلد وتساعد في تقليل ظهور التجاعيد، علمًا بأنّ هذه التركيبة ممنوعة للمرأة الحامل إذ يمكن أن يؤثر على تطور الجنين.


وصفة لإزالة النُّقط السّوداء من الأنف

يُمكن اتّباع وصفات وطرق بسيطة وطبيعيّة لتنظيف المسام، وإزالة الرّؤوس السّوداء، وذلك باستخدام المكوّنات المتوفّرة في المنزل، ونذكر من هذه الوصفات ما يأتي[٣]:

  • الشّوفان: إنَّ مزيجًا من دقيق الشّوفان واللّبن مُفيد جدًّا للبشرة، ويُساعد على التخلّص من الرّؤوس السّوداء، ويُحضّر ذلك عن طريق مزج ملعقتين كبيرتين من دقيق الشّوفان مع 3 ملاعق كبيرة من اللّبن، وإضافة ملعقة كبيرة من عصير اللّيمون وزيت الزّيتون، ثمّ تُخلط كل هذه المكوّنات جيّدًا حتى تُشكّل عجينة، ثمّ يوضع المزيج على الوجه ويترك مُدّة 10-15 دقيقةً، ثمّ يغسل الوجه بالماء البارد.
  • غسول الطّماطم: للطّماطم خصائص مُتعدّدة ومفيدة؛ فهي تُجفّف الرّؤوس السّوداء، ويُمكن تقشير بندورة صغيرة الحجم وهرسها، ثمّ وضع عصير الطّماطم على الرّؤوس السّوداء قبل الذّهاب إلى النّوم، ويُترك طوال اللّيل، ثمّ يغسل الوجه بالماء النّظيف في الصّباح.
  • غسول البيض: يُعدّ البيض الخام عِلاجًا منزليًّا فعّالًا للتخلّص من الرّؤوس السّوداء؛ إذ يُخفق بياض البيض ويُخلط مع ملعقة كبيرة من العسل، ثمّ يوضع هذا الخليط فوق منطقة الرّؤوس السّوداء، ويُترك مُدّة 30 دقيقةً، ثمّ يغسل بالماء الدّافئ.
  • العسل: يحتوي العسل على خصائص مُطهّرة تُعالج البشرة الدُّهنيّة والرّؤوس السّوداء؛ إذ يُمكن وضع العسل على المنطقة المُصابة وغسلها بالماء الدّافئ بعد 15 دقيقةً.
  • معجون الأسنان: يُمكن وضع طبقة رقيقة من معجون الأسنان على الرّؤوس السّوداء، وتركها مُدّة 25 دقيقةً، ثمّ غسل الوجه بلطفٍ بالماء الدّافئ، ويكرر هذا العِلاج مُدّة أسبوعين للحصول على أنف خالٍ من الرّؤوس السّوداء.
  • قناع صودا الخبز: يُمكن صُنع عجينة أو قناع من صودا الخبز، وقد تُحضّر من مزيج من صودا الخبز والماء، ثمّ يوضع المزيج برفقٍ على الجُزء المُصاب، ويترك حتّى يجفّ بضع دقائق، ثمّّ يشطف بماءٍ دافئ لإزالة الزّيت والأوساخ الّتي تُسبّب الرّؤوس السّوداء.
  • مُقشّر الليمون: يُعدّ الليمون مكوّنًا طبيعيًا فعّالًا في علاج الرّؤوس السّوداء؛ إذ يُمكن عصر اللّيمونة وإضافة بعض القطرات في وعاء، ثمّ إضافة الملح، وتحريك المزيج جيّدًا، وغسل الوجه بالماء الدّافئ، ثمّ وضع الخليط على الرّؤوس السوداء، وتركه مُدّة 20 دقيقةً، ثمّ غسل الوجه مرّةً أخرى بالماء الدّافئ.


أسباب ظهور البثور السوداء على الأنف

توجد العديد من العوامل التي تساهم في ظهور الرؤوس السوداء على الأنف، نذكر من هذه العوامل ما يأتي[١][٤]:

  • التغيرات الهرمونية الحاصلة خلال الدورة الشهرية أو عند استخدام حبوب منع الحمل، والتي تُسبب زيادة إنتاج الزيت في الجسم.
  • تراكم خلايا الجلد الميّتة التي تُسبب إغلاق بصيلات الشعر.
  • تراكم البكتيريا المسبّبة لحبّ الشباب على الجلد.
  • الإنتاج المفرط للزيوت عن طريق الخلايا الدهنيّة.
  • تناول بعض الأدوية، كالأندروجينات والكورتيكوستيرويدات والأدوية التي تُحفّز تجدّد الجلد.
  • التعرّق الشديد.
  • الإصابة ببعض المشكلات الصحيّة، كالتوتر ومتلازمة ما قبل الدورة الشهرية ومتلازمة تكيّس المبايض.
  • الرطوبة الشديدة في الجو.
  • استخدام الشفرة في التخلّص من الشعر، إذ تتسبب بفتح بصيلات الشعر.
  • انسداد المسامات باستخدام مستحضرات التجميل.


من حياتكِ لكِ

سيدتي يمكن المنع والحد من ظهور الرؤوس السوداء دون إنفاق الكثير من المال، وذلك عن طريق تجربة بعض الأفكار الآتية[٥]:

  • استخدمي المُنتجات الخالية من الزّيت: يُمكن لأيّ مُنتج يحتوي على زيت أن يُساهم في ظهور الرّؤوس السّوداء؛ لذا يجب اختيار مكياج خالٍ من الزّيوت، أو مُستحضرات واقية من أشعّة الشّمس خالية من الزّيوت لتجنّب تفاقم المشكلة.
  • استخدمي منتجات التقشير: تُزيل منتجات التقشير خلايا الجلد الميّتة من الوجه، ويُمكن أن تساعد في تقليل الرّؤوس السّوداء أيضًا.
  • اغسلي وجهكِ بانتظام: يُنصح بغسل الوجه عند الاستيقاظ وقبل الذهاب إلى السّرير يوميًّا لإزالة تراكم الزّيت؛ إذ يُمكن استخدام مُنظّف لطيف لا يجعل البشرة حمراء أو مُتهيّجة، ولكن يجب الانتباه إلى أنَّ غسل الوجه أكثر من مرّتين يوميًّا يُمكن أن يُهيّج البشرة ويزيد من ظهور حبّ الشّباب، كما يجب غسل الشّعر كلّ يوم لا سيما إذا كان الشّعر زيتيًّا؛ فيُمكن أن تساهم زيوت الشّعر في انسداد المَسام، فضلًا عن أن غسل الوجه بعد تناول الأطعمة الزيتيّة مثل البيتزا يعد مهمًّا؛ إذ يُمكن أن يَسُدّ الزّيت من هذه الأطعمة مسام البشرة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Everything you need to know about blackheads", medicalnewstoday,27-7-2017، Retrieved 24-12-2019. Edited.
  2. "8 Ways to Remove Blackheads from Your Nose, Plus Prevention Tips", healthline,13-8-2019، Retrieved 24-12-2019. Edited.
  3. Lari Warjri (2016-8-5), "Natural Ways to Remove Blackheads on Face and Nose"، medindia, Retrieved 2020-1-5. Edited.
  4. "13 Ways To Get Rid Of Blackheads On The Nose", stylecraze,18-12-2019، Retrieved 24-12-2019. Edited.
  5. Holly McGurgan (2017-8-3), "Blackheads"، healthline, Retrieved 2020-5-1. Edited.