طريقة صنع زيت جوز الهند

طريقة صنع زيت جوز الهند

زيت جوز الهند

يعرف زيت جوز الهند بزيت النارجيل، وهو من الزيوت المتوفرة في كافة أنحاء العالم، وله العديد من الفوائد الصحيّة والجماليّة، ويصنع الزيت باستخراجه من ثمرة جوز الهند، ويدخل في تحضير العديد من الأطعمة، ويستخدم أيضًا في صناعة العديد من مستحضرات التجميل، وتُعدّ طريقة صنع زيت جوز الهند من الأمور البسيطة التي لا تحتاج إلى تكلفة عالية، وفي هذا المقال سنتعرف على عدة طرق لصنع زيت جوز الهند[١].


طريقة صنع زيت جوز الهند

لصنع زيت جوز الهند بطريقة سهلة في المنزل وطبيعية 100% يمكن اتباع الخطوات الآتية[١]:


المواد اللازمة

  • ثمرة كبيرة الحجم وناضجة من جوز الهند.
  • ملعقة خشبية.
  • إناء زجاجي مقاوم للحرارة.
  • وعاء ستانلس ستيل.
  • مبشرة خضار نظيفة وخالية من الروائح.
  • برطمان زجاجي معقم ونظيف وخالٍ من الروائح أو أية آثار للسوائل.


طريقة التحضير

للحصول على زيت جوز الهند الطبيعي يُنصح باتباع الخطوات التالية[١]:

  • نُقشّر القشرة الخارجيّة لثمرة جوز الهند.
  • نحدث فتحة في القشرة الموجودة تحت القشرة الخارجية ونفرغها من السوائل، ونضع السائل في وعاء.
  • نقطع الثمرة إلى نصفين، ثم نفصل القشرة الصلبة عن اللب الأبيض.
  • نبشر اللب الأبيض بالمبشرة حتى تصبح ناعمةً، ثم نضعها في الإناء الزجاجي.
  • نضع كميّة من الماء الصافي النقي في إناء الستانلس ستيل، ثم نضع الإناء على النار، ونتركه حتى يصل لدرجة الغليان، ونضيفه مباشرةً فوق جوز الهند المبشور الموجود في الإناء الزجاجي.
  • نقلب الخليط بالملعقة الخشبية حتى يبرد ويصبح دافئًا، ليمكننا لمسه باليدين.
  • نعصر الخليط باليدين حتى يصبح قوام الخليط مثل اللبن.
  • نترك الإناء يومًا كاملًا، ويمكننا وضعه في الثلاجة، وسنلاحظ استقرار الماء أسفل الإناء في اليوم التالي، واستقرار زيت جوز الهند في الأعلى.
  • نفصل الزيت عن السائل، ونضعه في برطمان، ونستخدمه عند الحاجة.


طريقة صنع زيت جوز الهند البكر

توجد طريقة أخرى للحصول على زيت جوز الهند البكر، ويمكن الحصول عليه باتباع الطرق التالية[٢]:

  • نقطّع ثمرةً ناضجةً من جوز الهند باستخدام سكين حادة.
  • نكشط لب الثمرة من الداخل باستخدام ملعقة معدنية قوية أو بسكين التقشير، ثم نقطع اللب إلى قطعٍ صغيرة جدًا.
  • نضع قطع لب جوز الهند في وعاء الخلاط الكهربائي، ثم نشغل الخلاط على سرعة متوسّطة ونتركه حتى يصبح ناعمًا مع إضافة القليل من الماء إن لزم الأمر لتسهيل عملية الخلط.
  • نُصفّي حليب جوز الهند، إذ نضع على فوهة البرطمان قطعة قماش قطنية نظيفة ورقيقة، ثم نسكب فيها كميةً من الخليط، ونلف القماشة جيدًا ونعصر القماشة بقوة حتى يخرج الحليب، ونضعه داخل البرطمان حتى آخر قطرة، ونكرر العملية نفسها حتّى تنتهي كمية الخليط.
  • نترك البرطمان حتى يستقر لمدة يوم كامل، وعندها سنلاحظ انفصال زيت جوز الهند عن الحليب، وتكوّن طبقة من الخثارة في الأعلى، ولتسريع عملية الانفصال نضع البرطمان في الثلاجة.
  • نزيل الخثارة المتكونة في الأعلى بواسطة ملعقة خشبية، ثم نفصل الزيت عن الحليب، ونحفظه في مرطبان.


فوائد زيت جوز الهند

تُعدّ ثمار جوز الهند وزيته من المواد التي تحتوي على العديد من الفوائد المختلفة، منها ما يأتي[٣]:

  • يحمي البشرة من أشعة الشمس فوق البنفسجية، فهو يشكل طبقة حماية فوق البشرة تمنع وصول الأشعة الضارة التي تُسبّب التجاعيد، والسرطانات المختلفة.
  • يُنشّط عملية التمثيل الغذائي، وذلك لأنّه يحتوي على سلسة من الأحماض الدهنيّة التي تُمتصّ في الجسم بسرعة، مما يجعل الجسم يحرق سعرات حرارية أكبر.
  • يُعدّ من أفضل الدهون التي تستعمل في عملية الطهي، إذ يحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة التي تحتفظ ببنيتها عند تسخينها على درجات عالية، على عكس الزيوت الأخرى كزيت الذرة، وزيت الزعفران، التي تتحوّل عند تسخينها إلى مواد سامة وضارة بالجسم.
  • يحمي الأسنان ويحافظ على صحتها، فهو سلاح قوي ضدّ البكتيريا التي تُسبّب تسوّس الأسنان، وأمراض اللثة المختلفة.
  • يعالج تهيج الجلد، ويقي من الالتهابات والاضطرابات الجلدية المختلفة، ومن الحالات التي عولجت به، أكزيما الجلد عند الأطفال.
  • يزيد من إنتاج الكيتونات عن طريق تحويل الأحماض الدهنيّة الموجودة فيه من قبل الكبد إلى كيتونات، وهذه المادة ضرورية لتحسين وظيفة الدماغ، وتقي من الإصابة بالزهايمر والصرع.
  • يصنع منه مايونيز صحي في المنزل، مكون من زيت جوز الهند، بخلاف الأنواع الموجودة في السوق والتي تحتوي على نسبة عالية من السكر المضاف، وزيت فول الصويا غير الصحي.
  • يرطب البشرة الجافة، إذ يستعمل في ترطيب الساقين والذراعين والمرفقين، ويمكن أن يعالج كعب الرجل المتصدع، إذ يمكن دهن القليل منه على كعب الرجل قبل النوم، ولبس جوارب فوقه فيصبح الكعب ناعمًا.
  • مكافحة العدوى في الجسم، وخاصة أن فيه مكونات مضادة للبكتيريا، فقد وجدت بعض الدراسات أنه قادر على إياقف نموّ البكتيريا المعوية المعروفة باسم المِطثية العَسيرَة، كما أنه قادر على محاربة الخميرة بفعل حمض اللوريك، والذي يُعدّ أحد أهم الأحماض التي يحتوي عليها زيت جوز الهند، ويمكن الاستفادة منه من خلال تناوله أو تطبيقه على الجلد.
  • رفع نسبة الكوليسترول الجيد في الجسم.
  • يدخل في صناعة الشوكولاتة الداكنة الخالية من السكر، وهذه طريقة جيدة لتناول زيت جوز الهند والحصول على فوائده العظيمة.
  • يُخفّض نسبة الدهون حول منطقة البطن والخصر.
  • يحافظ على الشعر من التلف، كما أنه يحافظ على نسبة البروتين في الشعر، إذ وُجد أنّ الأحماض الدهنية التي يحتويها يمكن أن تخترق جذور الشعرة وتغذّيها جيدًا.
  • يُقلّل من نسبة تناول الطعام خلال اليوم، ويعطي شعورًا دائمًا بالشبع، وذلك بفعل الأحماض الدهنيّة الثلاثية التي يحتويها، وبهذه الطريقة تنخفض السعرات الحرارية في الجسم.
  • يُقوّي العظام، ويحافظ على صحتها، وذلك بسبب احتوائه على مضادّات الأكسدة.
  • يستخدم في صناعة طارد فعّال غير سام للحشرات.
  • يزيل البقع بقوة وفاعلية، وخاصة البقع على السجاد والأثاث، إذ تمزج كمية من زيت جوز الهند مع كمية من صودا الخبز، ثم يطبق المزيج على مكان البقعة، ويزال بعد 5 دقائق.
  • يستعمل كمزيل طبيعي لرائحة العرق، فهو وبفعل خصائصه المضادة للبكتيريا يقتل تلك البكتيريا التي تسبب الروائح الكريهة في الجلد عند تفاعلها مع العرق.


المراجع

  1. ^ أ ب ت صابر (22-7-2014)، "طريقة صنع زيت النارجيل “جوز الهند” الاصلي في المنزل "، مشاريع صغيرة، اطّلع عليه بتاريخ 12-12-2019. بتصرّف.
  2. "كيفية صناعة زيت جوز الهند البكر"، ويكي هاو، اطّلع عليه بتاريخ 12-12-2019. بتصرّف.
  3. Franziska Spritzler في 16 يناير 2019 (16-7-2019)، "29 Clever Uses for Coconut Oil"، healthline، اطّلع عليه بتاريخ 12-12-2019. بتصرّف.