علاج اثار الحروق البسيطة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٧ ، ٦ يوليو ٢٠٢٠
علاج اثار الحروق البسيطة

لماذا تتكوّن آثار الحروق؟

يصاب الإنسان بالحروق عندما يلامس جلده شيئًا شديد الحرارة، مثل الماء المغلي أو التعرض المفرط لأشعة الشمس، أو التعرض لبعض المواد الكيميائية أو التعرض للصعقة الكهربائية، ويحتمل أن يعاني بعدها من الندوب التي تكون أمرًا طبيعيًَا أثناء عملية تعافي الجلد وشفائه، وتكون تلك الندوب غالبًا مناطقَ سميكةً من الجلد ذات لون متمايز، وهي تتكون غالبًا بعد أن يُسبب الجلد التالف موت الخلايا، فينتج الجسم بعدها بروتينًا يعرف بالكولاجين، ويكمن دوره في إصلاح الجلد التالف، فتتكون الندوب بفعل هذا الأمر، وبطبيعة الحال يختلف حجم ندوب الحرق، كبيرةً كانت أم صغيرةً، تبعًا لمقدار التلف الحاصل في الجلد بفعل الحروق، ويعتمد بقاء تلك الندوب أو تلاشيها على شدة الحرق الذي عانى منه الشخص[١].


كيف تعالج آثار الحروق البسيطة؟

توجد مجموعة من الوسائل العلاجية للتخلص من آثار الحروق البسيطة، تتضمن ما يأتي[٢]:

مستحضرات الترطيب

تكون الحكة المستمرة من الأعراض الشائعة للندوب الناجمة عن الحروق، ومرد ذلك إلى دور الحروق في إتلاف الغدد الدهنية في المنطقة المصابة، مما يؤدي إلى جفاف الجلد والمعاناة من الحكة، لذلك يمكن استخدام مستحضرات الترطيب المختلفة لتخفيف حالة الجفاف والحكة، وهنا ينبغي اختيار المستحضرات الخالية من العطور تلافيًا لتهيّج الجلد، واستخدامها بعنايةٍ وحذرٍ حينما تكون ندوب الحروق حديثة العهد؛ فكلّما كبرت الندوب أصبحت أقل هشاشةً، لذلك يجب الضغط عليها بقوة أكبر عند دهنها بالمرطب تجنبًا لتيبسها ولتقليل مساحتها.


جل السيليكون

تتاح مستحضرات جل السيليكون على شكل قطعٍ رقيقةٍ توضع حول الجلد لتخفيف أعراض ندوب الحروق، فهي من الوسائل العلاجية التي شاع استعمالها منذ 30 عامًا بوصفها خيارًا فعالًا غير جراحي، وقد ثبت أن استعماله مفيد في تقليل سماكة ندوب الحروق، فضلًا عن فعاليته في تخفيف أعراض الحكة والألم في مكانها، ولا بد من استعمال مستحضرات جل السليكيون لمدة تتراوح بين 6- 12 شهرًا حتى تحقق النتائج المرجوة.


العلاج بالتدليك

يستخدم العلاج بالتدليك لتخفيف الألم وحساسية الجلد والحكة الشديدة المصاحبة لندوب الحروق، فضلًا عن تخفيف مساحتها وسمكها، ولمّا كان العلاج بالتدليك ينطوي على معالجة الأنسجة الندبية الموجودة تحت الجلد، فإنه يخفف أعراض ضيق الحركة وتقييدها التي تصيب الشخص إذا كانت مساحة الحروق واسعةً.


العلاج بالليزر

يُفيد العلاج بالليزر في تخفيف شدة الآلام الناجمة عن ندوب الحروق وتخفيف احمرارها، وعمومًا توجد عدة أنواع من العلاج بالليزر مثل العلاج بليزر ثاني أكسيد الكربون والليزر المتحول، لذلك تنبغي استشارة الطبيب قبل البدء بهذا العلاج، ولا بدّ للشخص كذلك حماية جلده من أشعة الشمس قبل العلاج وبعده، فضلًا عن اتباع تعليمات طبيب الأمراض الجلدية بشأن العناية بالندوب بعد جلسات الليزر، وقد يستغرق مفعول تلك الجلسات عدة أسابيع قبل أن تتسحن أعراض ندوب الحروق.


علاجات منزلية يمكنكِ تجربتها بنفسكِ لعلاج آثار الحروق البسيطة

يُمكنك عزيزتي المرأة أن تستخدمي بعض الوصفات المنزلية لعلاج ندوب الحروق البسيطة، والتي تتضمن ما يأتي[٣]:

  • فيتامين هـ: يمكنك استخدام مكملات فيتامين هـ الغذائية عبر أخذ كبسولة واحدة، ثم فتحها لعصر زيت هذا الفيتامين على مكان الندوب، بعد ذلك ينبغي لكِ أن تُدلكيه برفق على الندوب وحولها مدة 10 دقائق، ثم تغسليها بالماء الفاتر بعد مرور ثلث ساعة تقريبًا، ولا بدّ لكِ من تكرار هذه العملية 3 مرات يوميًا حتى تعطي مفعولها.
  • العسل: ضعي طبقةً من العسل الخام على مكان الندوب قبل الخلود إلى النوم، ثم لُفي المنطقة المغطاة بالعسل بضمادة طبية، واتركيها على حالها طوال الليل، ثم انزعي الضمادة صباحًا واغسلي الندوب بالماء الفاتر، ولا بدّ من تكرار هذا الأمر يوميًا لبلوغ النتائج المرجوة.
  • زيت جوز الهند: ينبغي لكِ أولّا أن تسخني زيت جوز الهند حتى يصبح سائلًا، بعدها يجب أن تدلكيه برفق فوق الندوب مدة 10 دقائق، ثم تتركيه هناك مدة ساعة حتى يمتصه الجلد، ولا بد عليكِ من تكرار هذه العملية 2- 4 مرات يوميًا حتى تعطي مفعولها.
  • خل التفاح: يمكنك استخدام الخل لتخفيف ندوب الحروق من خلال مزج 4 ملاعق كبيرة من الماء المقطر مع ملعقتين كبيرتين من الخل، ثم اغمري كرةً قطنيةً نظيفةً في المحلول ودلكيها بلطف على مناطق الحروق، ثم اتركي المحلول حتى يجف ويمتصه الجلد، وينبغي لكِ تكرار هذه الوصفة يوميًا قبل النوم، شريطة أن تغسلي مكان الندوب بالماء صباحًا.
  • زيت الخزامى وزيت الزيتون: امزجي 3 قطرات من زيت الخزامى الأساسي مع 3 ملاعق كبيرة من زيت الزيتون البكر، ثم دلكي المزيج برفق فوق المنطقة المصابة مدة 5 دقائق، واتركي الزيت هناك لمدة نصف ساعة على الأقل قبل أن تغسلي المنطقة بالماء الفاتر، وينبغي لكِ أن تعيدي هذه العملية 3 مرات يوميًا.
  • الليمون: قطعي ليمونةً طازجةً إلى نصفين، ثم افركي أحدهما على المنطقة المصابة أثناء عصره، واتركي الليمون بعدها على مكان الندوب لمدة 10 دقائق، ثم اغسليها بالماء البارد، وينبغي لك تكرار هذا الأمر في الموعد ذاته يوميًا.


من حياتكِ لكِ

يمكنكِ عزيزتي المرأة اتباع الخطوات التالية للحيلولة دون تشكل ندوب الحروق لديكِ[٤]:

  • احرصي دائمًا على المحافظة على نظافة أماكن الحروق عبر غسل المنطقة بالماء والصابون للحيلولة دون الإصابة بالعدوى، وللتخلص من خلايا الجلد الميتة.
  • استخدمي مستحضرات الفازلين للمحافظة على رطوبة الجلد في أماكن الحروق وحولها، فهي فعالة جدًا في الحيلولة دون جفاف، وفي منع ظهور ندوب كبيرة أو سميكة أو مثيرة للحكة، ولا يشكل استخدام المراهم المضادة للبكتيريا ضرورةً قصوى ما دمتِ حريصةً على تنظيف الحروق يوميًا.
  • احرصي على تبديل الضمادة المستخدمة على الحروق يوميًا أثناء عملية التعافي، فإذا كان جلدكِ حساسًا إزاء المواد اللاصقة يمكنكِ عندئذ أن تستخدمي ضمادة شاش دون شريط لاصق.
  • استخدمي منتجات الوقاية من الشمس على أماكن الحروق، فهذا الأمر يحول دون تغير لون الجلد فيها إلى الأحمر أو البني، ويُسرع عملية تلاشي الندوب واختفائها بعد تشكلها، ولا بدّ لكِ عزيزتي من استخدام مستحضرٍ يحتوي على عامل حماية من الشمس قدره أعلى من 30.


المراجع

  1. "How to get rid of burn scars", medicalnewstoday, Retrieved 2020-7-5. Edited.
  2. "How Burn Scars Are Treated", verywellhealth, Retrieved 2020-7-5. Edited.
  3. "How to Get Rid of Old Scars: Top 10 Remedies", healthline, Retrieved 2020-7-5. Edited.
  4. "PROPER WOUND CARE: HOW TO MINIMIZE A SCAR", aad, Retrieved 2020-7-5. Edited.