أفضل فيتامين سي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٥ ، ٢١ أبريل ٢٠٢٠
أفضل فيتامين سي

فيتامين سي

يعد فيتامين سي أحد الفيتامينات الضرورية لجسم الإنسان، لكنه يأخذها من خلال تناوله المواد الغذائية خاصةً الخضروات كالبندورة والبروكلي والفلفل الحلو والكرنب والفواكه الحمضية كالبرتقال والليمون والفراولة والبطيخ والكيوي، وفي حالات عديدة ولعدم الحصول على الكمية الكافية من فيتامين C من المواد الغذائية يمكن الاستعانة بالمكملات الغنية به؛ لأنّ فيتامين C له فوائد عديدة على جسم وصحة الإنسان منها:

  • فعاليته في الوقاية من نزلات البرد والإنفلونزا، وفي علاجها حيث لم تثبتها الدراسات فحسب بل حتى التجارب الشخصية للناس.
  • فعاليته في شفاء معظم الأمراض الفيروسية، حيث وُثّقت 60 حالة من مرض شلل الأطفال عولجت بالحقن المحتوية على فيتامين C دون أن تحدث أي آثار على العضلات عند الأطفال. إضافة إلى أنّ إعطاء الطفل فيتامين C قبل وبعد تلقي اللقاح يحميه من أضرار اللقاح، كذلك يصبح لدى الطفل مناعة ضد الأمراض الفيروسية، خاصةً في حال تلقيه لجرعة كافية من الفيتامين يوميًا.
  • فعاليته في خفض مستويات الكوليسترول في الجسم؛ لأنه يلغي حاجة الجسم للكوليسترول المرتفع في الدم.
  • فعاليته وسرعته في خفض ضغط العين المرتفع ومنعه تكون الزرق، لأنه موجود بتركيز عالٍ في جميع أجزاء العين. كما يمنع الضرر الذي يسببه مرض السكري على شبكية العين ويمنع حدوث الإعتام على الشبكة المسمى بالماء الأبيض.
  • فعاليته في منح الإنسان القوة للتعامل مع ضغوط الحياة؛ لأنه من أقوى مضادات الأكسدة.
  • فعاليته في تقليل الأضرار الناجمة عن مجموعة عديدة من السموم البيئية كالبنزين، والمبيدات الحشرية، والنيكوتين، والنترات، والإشعاعات، والمعادن الثقيلة. إضافة إلى أنه يقلل من أضرار التدخين والكحول. لذلك كلما زاد التعرض لهذه الملوثات زادت الحاجة لفيتامين C.
  • فعالية فيتامين C في تحفيز إنتاج الكولاجين، والبروتين الضام في الجسم، المهم للأنسجة الضامة كالجلد والعظام والأوتار واللثة والأوعية الدموية، مما يمنحه أهمية كبيرة في عملية التئام الجروح لذلك يستعمل كعلاج قبل وبعد الجراحات. إضافة إلى دور الكولاجين المهم في وقاية البشرة من التجاعيد والحفاظ على صحتها ونظارتها وحيويتها وشبابها.
  • فعاليته في زيادة امتصاص الحديد في الجسم.
  • فعاليته في الحماية من السرطانات خاصةً سرطان الفم.

ولكي يُستفاد من فيتامين C الموجود في المصادر الطبيعية لابدّ من المحافظة على تبريد وتفريز الخضروات والفواكه جيدًا؛ لأنّ الخضروات والفواكه المجمدة في وقت قريب من قطافها، تحافظ على أعلى مستويات فيتامين C فيها، ونظرًا لأهمية فيتامين C الكبيرة وتأثيراته الإيجابية على الجسم درج نوعان من فيتامين C إضافة إلى المصادر الطبيعية الغذائية له:

  • المكملات الغذائية الغنية بفيتامين C (الحبوب والأقراص الفوارة) التي تعطي الجسم كفايته من فيتامين C، والتي تبلغ من 40 إلى 3000 ملغ لكل كيلوغرام من وزن الجسم، وتكون الجرعة حسب حاجة الجسم لكي تتحصل الفائدة. لكن المكملات الغذائية في بعض الأحيان لا تحدث ذات الأثر الذي تحدثه المصادر الطبيعية في الجسم. ومن أفضل أنواعها المحتوية على الإسكوربيك أسيد الذي يُمتصّ عن طريق الجهاز الهضمي، ويوزّع على مختلف أنسجة الجسم.
  • الكريمات الغنية بفيتامين C المسماة بالسيروم التي تستخدم في ترتطيب البشرة وتفتيحها وتنقيتها، وإزالة الكلف ومن أفضل أنواعها:
  • المحتوية على المواد الطبيعية 100%؛ لتفادي الآثار السلبية.
  • المحتوية على مضادات الأكسدة التي تخلّص البشرة من السموم، والرواسب، وعوامل تقدّمها بالعمر.
  • المحتوية على حمض الهيالورنك أسيد الذي يزيل التجاعيد، ويحد من الشقوق والخطوط الدقيقة في الوجه من خلال تعبئتها. إضافة إلى تخليصه الوجه من الهالات السوداء. ودعمه للكولاجين في الوجه فيشده ويمنحه مظهر الشباب، كما يفتح البشرة ويوحد لونها.
  • المحتوية على حمض الفوليك أسيد الذي يمنح البشرة رونقها وصفاءها.
  • المحتوية على زيت الجوجوبا الطيّار الذي يحتوي على مادة السيبم الدهنية المفيدة للشعر حيث تزيد من طوله وتمنع تساقطه وتعالج الشعر الجاف فتزيد من إفراز المادة الدهنية وتمنحه الترطيب.
  • المحتوية على الأحماض الأمينية وفيتامينات أخرى كفيتامين A و E التي تعزز من فائدة فيتامين C.


من حياتكِ لكِ

بحسب مقال نشر في المجلة الصينية للأمراض المعدية فإنّ جمعية شنغهاي الطبية أيّدت استخدام جرعاتٍ عاليةٍ من فيتامين سي لعلاج كوفيد-19 للأشخاص المقيمين في المستشفى، وينصح بإعطاء هذه الجرعات العالية لتحسين وظائف الرئتين، والذي يقي المرضى من استخدام أجهزة التنفس الميكانيكية[١].


المراجع

  1. "Can Vitamin C Protect You from COVID-19?", healthline, Retrieved 21-4-2020. Edited.