التخلص من سيلان الأنف بسرعه

التخلص من سيلان الأنف بسرعه

سيلان الأنف

يُعرَّف سيلان الأنف بأنَّه نزول إفرازات مخاطية من الأنف، وتحدث بسبب انخفاض درجات حرارة الجو، أو بسبب الزُّكام، أو الحساسية أو الإنفلونزا، ويحدث السيلان بسبب حدوث تهيُّج في بطانة الأنف والجيوب الأنفية، إذ يبدأ الأنف بتكوين المُخاط الغزير للتخلُّص من البكتيريا أو الفيروسات أو مُسببات الحساسية، ويعمل على إخراجها مع المخاط[١]، وعادة لا يوجد علاج لسيلان الأنف، إذ إنه يتحسن من تلقاء نفسه، لكن تُوجد بعض العلاجات التي تُخفف الاحتقان ويُمكن الاستعانة بها في الحالات الشديدة[٢].


علاج لسيلان الأنف

يُعالج سيلان الأنف بعلاج الحالة المُسببة له، ويتضمن العلاج الخيارات الآتية[٣]:

  • أدوية السعال والزُّكام: وغالبًا ما تحتوي على المُسكِّنات التي لا تحتاج وصفة طبية والتي تُساعد على التخفيف من السعال والعطس والإرهاق المُصاحب له، ومنها المُقشِّعات والمراهم والشراب.
  • الأدوية المزيلة للاحتقان ومضادات الهيستامين: تساعد مضادات الاحتقان ومضادات الهيستامين في التخفيف من أعراض الزُّكام مثل العطس وسيلان الأنف، وعادةً ما يُمكن استخدامها دون وصفة طبية.
  • بخاخات الأنف: تُساعد بخاخات الأنف أيضًا في تخفيف سيلان الأنف.
  • مُسكِّنات الألم: تساعد مُسكنات الألم التي تُصرف دون وصفة طبية في تخفيف سيلان الأنف، منها الأسيتامينوفين، ومُضادات الالتهاب اللاستيرويدية، مثل الآيبوبروفين، والنابروكسين، والكيتوبروفين.
  • العلاجات المنزلية، تُوجد الكثير من الخيارات لاستخدامها في المنزل وتساعد في التخفيف من سيلان الأنف ومنها الخيارات الآتية[٤]:
    • شرب الكثير من السوائل: وذلك لإبقاء الجسم رطبًا، وتقليل سماكة المخاط الموجود في الجيوب الأنفية، مما يساعد في التخلُّص من المخاط وتخفيف الاحتقان، والأفضل تناول المشروبات الساخنة مثل شاي البابونج، أو الزنجبيل، أو النعناع، ومن الجدير بالذكر أنّ تجنُّب المشروبات المُسببة للجفاف، مثل القهوة يُساعد في العلاج أيضًا.
    • استنشاق البخار: إن استنشاق البخار الساخن يساعد في تخفيف سيلان الأنف، ويُمكن عمل ذلك بتسخين الماء ووضع الوجه باتجاه البخار مدة تتراوح من 20 إلى 30 دقيقةً، ويُمكن وضع بعض الزيوت العطرية أو الأعشاب الجافة التي تُساعد في تخفيف الاحتقان، مثل زيت النعناع، أو الصنوبر، أو إكليل الجبل، أو الزعتر.
    • حمام ساخن: يُساعد الاستحمام بالماء الساخن على تخفيف سيلان الأنف.
    • الإرواء الأنفي: وفي هذه الطريقة يستخدم وعاء مخصص للأنف يُشبه إبريق الشاي مع صنبور، ويوضع فيه الماء ومحلول ملحي، ثُم يُصب في فتحة الأنف، ويعمل ذلك على تنظيف الجيوب الأنفية.
    • تناول الأطعمة الغنية بالتوابل: كل التوابل عمومًا والحارة منها خصوصًا تُساعد على تمدُّد الأوعية الدموية في الممرات الأنفية، مما يخفف من سيلان الأنف، ومن أفضل هذه التوابل الفلفل الحار والزنجبيل.


أسباب سيلان الأنف

تُوجد العديد من الأسباب للإصابة بسيلان الأنف على مدار السنة، ومن الأسباب الرئيسية لذلك نذكر ما يأتي[٥]:

  • الزكام: من أعراض الزكام حدوث سيلان الأنف بسبب زيادة تدفُّق الدم في الأوعية الدموية للأنف، وغالبًا ما يكون المُسبب أحد أنواع الفيروسات، مثل الفيروس التاجي، وفيروس التنفُّسي البشري، ويُمكن أن تُساعد الفيتامينات مثل فيتامين ج، وفيتامين هـ، ومكملات الزنك والجينسينج في تخفيف الزكام، ويُمكن تناول مضادات الهيستامين، مثل البرومفينيرامين، والكلورفينيرامين، والديفينهيدرامين للتخفيف من السيلان.
  • الحساسية: أو ما يُسمى بالتهاب الأنف التحسسي المرتبط بفصل الربيع أو الخريف، وتساعد مضادات الهيستامين مثل السيتريزين، ولورتادين وفيكسوفينادين في تخفيف السيلان.
  • الهواء البارد: يجفف الهواء البارد والجاف أغشية الأنف مما يؤدي إلى تغير في توازن السوائل في الممرات الأنفية، مما يؤدي إلى حدوث السيلان.
  • التهاب الأنف الحلقي: وهو حدوث سيلان الأنف بسبب تناول الأطعمة الحارة وذلك لدى الأشخاص الذين يعانون من التهاب الأنف التحسسي، أو الأشخاص المدخنين.
  • التهاب الأنف الهرموني: تؤثر الهرمونات تأثيرًا مباشرًا في أغشية الممرات الأنفية، لذا عند حدوث اختلال في توازن هذه الهرمونات فإن الغدد المُخاطية تُصبح أكثر تهيُّجًا، ويُمكن مُلاحظة مثل هذه الحالة عند حدوث الحمل وتغيّر مستوى هرمونات البروجستيرون والإستروجين في الدم، وفي هذه الحالات يُمكن الاستعانة ببخاخات الأنف للتخفيف من سيلانه.
  • الأدوية: تُوجد بعض الأدوية التي تُسبب سيلان الأنف كأحد الآثار الجانبية لها، مثل علاجات ارتفاع ضغط الدم وتضخُّم البروستاتا، وحبوب منع الحمل، وأدوية الاكتئاب، وعلاجات أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • التمارين الرياضية: قد تتسبب التمارين الرياضية بحدوث سيلان الأنف ويُدعى ذلك التهاب الأنف الحركي الوعائي، ويُمكن الحد من ذلك باستخدام علاجات تدعى مُضادات الكولين الأنفية.
  • البكاء: يؤدي البكاء إلى حدوث سيلان الأنف، إذ إنّ تتدفَّق الدموع من القناة الدمعية إلى القناة الأنفية يؤدي إلى نزولها من الأنف.


الوقاية من سيلان الأنف

يُمكن الوقاية من الإصابة بسيلان الأنف باتباع بعض الإجراءات الوقائية كما يأتي[٢]:

  • المحافظة على النظافة الشخصية وغسل اليدين باستمرار.
  • استخدم المناديل الورقية عند العطس وعدم استخدام اليدين.
  • التخلُّص من المناديل الورقية في سلة النفايات بعد استخدامها.
  • الابتعاد عن الأشخاص المُصابين بالزُّكام لتجنُّب العدوى.
  • تنظيف وتعقيم الأسطح مثل الطاولات والألعاب ومقابض الأبواب والحمامات.
  • تناول الطعام الصحي وممارسة التمارين الرياضية لتحسين جهاز المناعة.


نصائح للتعامل مع سيلان الأنف

يُمكن اتباع النصائح التالية للتعامل الصحيح مع سيلان الأنف:[٦]

  • استخدم المناديل الناعمة التي لا تؤدي إلى تهيُّج الأنف عند استخدامها.
  • تناول العلاجات الفعالة التي تساعد على النوم قبل النوم مُباشرة، وذلك لأن الحصول على قسطٍ كافٍ من النوم يُحسن الصحة ويساعد على التخلص من سيلان الأنف.
  • أخذ قسطٍ كافٍ من الراحة حتى يشفى المُصاب ويتخلص من سيلان الأنف، لذا من الأفضل البقاء في المنزل وعدم الخروج إلا في الحالات الضرورية.


من حياتكِ لكِ

تُوجد بعض النصائح التي يُجب أن تعرفيها عندما يُصاب طفلكِ بسيلان الأنف ومنها ما يأتي[٧]:

  • جهاز الشفط: يمكن علاج سيلان الأنف باستخدام جهاز الشفط لإزالة المخاط من أنف الطفل.
  • القطرات المالحة: سواء استخدمتِ جهاز الشفط لإزالة المخاط أو لم تستخدميه، جرّبي تخفيف المخاط بالمحلول الملحي.
  • السوائل: تُعدّ السوائل دائمًا فكرة جيدة، وفقًا لمايو كلينيك، فإن السوائل هي مفتاح تجنب الجفاف، والذي بدوره يمكن أن يسبب إغلاق الأنف.
  • تجنب مزيلات الاحتقان: قبل إعطاء أي نوع من الأدوية لطفلكِ، فمن الأفضل التحدث إلى طبيب الأطفال، وعمومًا يمنع استخدام الأدوية، مثل مزيلات الاحتقان ومضادات الهيستامين قبل سن العامين، وفقًا لإدارة الغذاء والدواء، إذ يمكن أن تكون لهذه الأدوية آثارًا جانبية خطيرة، مثل التشنجات، وزيادة معدل ضربات القلب.


المراجع

  1. "Runny Nose", clevelandclinic, Retrieved 9-8-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Runny Nose: Care and Treatment", clevelandclinic, Retrieved 9-8-2019. Edited.
  3. "Treatment & Care", webmd, Retrieved 9-8-2019. Edited.
  4. Adrian White (14-5-2019), "How to Stop a Runny Nose at Home"، healthline, Retrieved 9-8-2019. Edited.
  5. Kristin Hayes, RN (16-5-2019), "8 Reasons You Have a Runny Nose"، verywellhealth, Retrieved 9-8-2019. Edited.
  6. Dan Wessels (22-2-2018), "What home remedies can help with a runny nose?"، medical news today, Retrieved 8-3-2020. Edited.
  7. "6 simple remedies to soothe a baby’s runny nose", care, Retrieved 8-3-2020. Edited.