طريقة علاج النحافة

طريقة علاج النحافة

عادات غذائية تساعد في علاج النحافة

يُعدّ النظام الغذائي الصحي الذي يصفهُ لكِ الطبيب أو أخصائي التغذية من أهمّ الطرق لعلاج النحافة، لذا إذا كنتِ تُعانين من النحافة يُمكنكِ اتباع مجموعة من العادات الغذائية لعلاج النحافة، ولكن بعد استشارة الطبيب للتأكد من أنّ سبب النحافة غير مرتبطٍ بمشكلةٍ طبيةٍ، ومن أبرز العادات الغذائية التي يمكنكِ تجربتها لعلاج النحافة ما يأتي[١]:

أضيفي السعرات الحرارية الصحية

تُعدّ إضافة السعرات الحرارية إلى نظامكِ الغذائي من الطُرق التي تُساعدكِ على اكتساب الوزن، ويكون ذلك من خلال إضافة المزيد من الأطباق الصحية، والفاكهة، والبذور، مثل بذور دوار الشمس، وخبز القمح الكامل.

تناولي الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية

تجنّبي تناول الأطعمة الخالية من السعرات الحرارية، مثل الوجبات السريعة، واستبدليها بالأغذية الغنية بالعناصر الغذائية، مثل اللحوم عالية البروتين التي تُساعدكِ في بناء العضلات، والكربوهيدرات الصحية، مثل الأرز البني، والحبوب الكاملة، إذ يوفر لكِ ذلك العناصر الغذائية الضرورية التي يحتاجها جسمكِ إلى جانب زيادة المزيد من الوزن.

تناولي الوجبات الخفيفة

اختاري الوجبات الخفيفة الغنية بالبروتينات، والكربوهيدرات الصحية، والدهون الجيدة، مثل المكسرات، والأفوكادو، والبسكويت مع الحمص أو زبدة الفول السوداني، وألواح البروتين.

تناولي عدة وجبات صغيرة الحجم

إذا كنتِ تُعانين من ضعف الشهية نتيجةً لمشاكل طبية أو عاطفية، يُنصح أن تعتمدي على تناول عدة وجباتٍ صغيرة على مدار اليوم بدلًا من تناول كميةٍ كبيرةٍ في وجبة واحدة، إذ يُساعدكِ تناول عدة وجبات صغيرة على استهلاك المزيد من السُعرات الحرارية.


تمارين رياضية تساعد في علاج النحافة

تُعدّ التمارين الرياضية من الطُرق التي يُمكنكِ اللجوء إليها إلى جانب النظام الغذائي لتتمكني من بناء الكتلة العضلية وزيادة وزنكِ، وقد تختلف التمارين الرياضية المناسبة باختلاف الجزء الذي ترغبين في زيادة وزنه، وإليكِ بعض هذهِ التمارين المقترحة لهذا الغرض[٢]:

تمارين الضغط

تؤدي ممارسة تمرين الضغط إلى بناء العضلات في ذراعيكِ وكتفيكِ، ويُمكنكِ القيام بهذا التمرين من خلال اتباعكِ للخطوات الآتية:

  1. استلقي على الأرض حيث يكون وجهكِ باتجاه الأرض.
  2. ضعي يديكِ على جانبيكِ ومتباعدتان بمقدار عرض كتفيكِ.
  3. ادفعي جسمكِ لأعلى إلى أن تتمدد ذراعيكِ بالكامل.
  4. حافظي على استقامة ظهركِ ورجليكِ ليُشكل جسمكِ خطًا مستقيمًا.
  5. أنزلي نفسكِ إلى الأسفل ببطئ إلى أن يقترب أنفك من ملامسة الأرض.
  6. كرِّري ذلك عدة مرات.

القرفصاء

يُساعدكِ تمرين القرفصاء في بناء عضلات المؤخرة والساقين خاصةً عضلات الفخذ الرباعية، ويُمكنكِ ممارسة تمرين القرفصاء من خلال اتباعكِ للخطوات الآتية:

  1. قفي باستقامة مع مباعدة قدميكِ بمسافة عرض الوركين.
  2. ضعي يديكِ على وركيكِ واثني عضلات بطنكِ.
  3. ابدأي بإنزال نفسكِ باستخدام ساقيكِ فقط، كأنكِ تريدين الجلوس.
  4. ابقي في وضع الجلوس، إذ تكون فخديكِ متوازيتين مع الأرض، والجزء العلوي من جسمكِ ثابتًا قدر الإمكان.
  5. ارفعي نفسكِ إلى وضع الاستقامة.
  6. كرِّري التمرين عدة مرات حسب قدرتكِ.

تمرين الدفع

يُعد تمرين الدفع من التمارين التي يُمكنها تضخيم عضلات رجليكِ، ومؤخرتكِ وشدّ عضلات تلك المناطق، وللقيام بهذا التمرين اتبعي الخطوات الآتية:

  1. قفي باستقامة مع ثني عضلات بطنكِ.
  2. مدي إحدى رجليكِ إلى الأمام وكأنكِ تخطين خطوة.
  3. انحني إلى الأمام وكأنكِ تركعين لتُصبح ركبيتكِ في زاوية 90 درجة.
  4. ادفعي كعبكِ للخلف لتعودي إلى الوضع الأول.
  5. كرِّري ذلك عدة مرات للساق الأولى، ثم كرِّريه على الساق الأُخرى.

تمرين الضغطات العلوي

يُقوي هذا التمرين عضلات ذراعيكِ، وكتفيكِ، وعضلات بطنكِ، وساقيكِ، ويتطلب هذا النوع من التمارين استخدام قضيب تمارين موزون، ولتطبيق هذا التمرين اتبعي الخطوات الآتية:

  1. امسكي القضيب بيديكِ المتباعدتين بعرض كتفيكِ.
  2. ارفعي القضيب إلى أعلى الجزء الأمامي من صدركِ وكتفيكِ.
  3. ارفعي القضيب ببطئ فوق جسمكِ إلى أن تستقيم ذراعاكِ.
  4. ابقي مرفقيكِ مغلقين وارفعي كتفيكِ كأنكِ تهزينهما.
  5. اخفضي القضيب ببطئ إلى ارتفاع الكتف.
  6. كرِّري الخطوات 3، و4، و5 عدة مرات حسب قدرة تحمُّلكِ.


هل توجد أدوية لعلاج النحافة؟

توجد مجموعة من الأدوية التي تؤدي إلى زيادة الوزن والتخلّص من النحافة، وتتضمّن هذا الأدوية: الستيرويدات الابتنائية التي قد يصفها لكِ الطبيب إذا فقدتِ الوزن نتيجةً لمرضٍ معينٍ، كالسرطان أو ضمور العضلات، ولكن لا يُنصح باستخدام مثل هذهِ الأدوية دون وصفةٍ طبيةٍ أبدًا، لما تُسبِّبه من آثار جانبية، مثل نمو الثدي وسرطان البروستات، وتقلص الخصيتين عند الذكور، وزيادة شعر الوجه، وتضخُّم البظر، وتوقف الدورة الشهرية عند النساء، وتلف الكبد، وتقلُّب واضطراب المزاج، وتوقف النمو لدى المراهقين والأطفال، إضافةً إلى التهيُّج، ومشاكل الكلى، وتضخُّم القلب، ومن أبرز هذهِ الأدوية ما يأتي[٣]:

  • الميثيل تستوستيرون (Methyltestosterone): يزيد هذا الدواء الستيرويدي الابتنائي من مستويات هرمون التستوستيرون لدى الذكور الذين يُعانون من نقص الأندروجينات وهي الهرمونات الجنسية الذكرية، وقد يستخدم الرياضيون هذا الدواء لزيادة الوزن، وزيادة الكتلة العضلية، والقوة ولكن لا يُعد استخدام هذا الدواء قانونيًا لتحسّين الأداء الرياضي.
  • الأوكساندرولون (Oxandrolone): يُعرف أيضًا باسم أنافار، إذ يُستخدم هذا الدواء لتعزيز زيادة الوزن لدى المرضى الذين يُعانون من فقدان الوزن بعد العمليات الجراحية، أو العدوى المزمنة، أو الصدمات، كما يُستخدم كعلاجٍ هرموني لعلاج انخفاض مستوى هرمون التستوستيرون.
  • الأوكسي ميثولون (Oxymetholone): يُعدّ هذا الهرمون من الستيرويدات الابتنائية التي تُعزِّز زيادة الوزن لدى المرضى الذين فقدوا وزنهم نتيجةً لإصابتهم بمرضٍ موهِن، أو لإجرائهم عملية جراحية، أو إصابتهم بصدمةٍ شديدة.

كما قد تساعد بعض أنواع المكملات الغذائية على فتح الشهية أو زيادة الوزن، ولكنّ تأثيراتها ما زالت غير مثبتة، ولا يجب استخدامها دون استشارة الطبيب أو الصيدلاني، منها ما يأتي[٤]:

  • بودرة البروتين، فهي مهمّة لبناء العضلات في الجسم، ممّا يُشجّع الجسم على زيادة الوزن بطريقة صحية.
  • الكرياتين، والذي يساعد الجسم على إنتاج الطاقة خلال أداء التمارين الجسدية عالية الشدة أو المُكثّفة، عن طريقة تقوية تقلّصات العضلات وتحفيز نموّها، ولكن لا ينبغي أبدًا أخذه إلا تحت رعاية أحد مدرّبي الرياضة.
  • الليوسين، وهو حمض أميني مهم لمساعدة العضلات على التشافي، وقد يُسرّع من عملية زيادة الوزن.


متى يجب الذهاب إلى الطبيب بسبب النحافة؟

قد تتطلب النحافة في بعض الحالات استشارة الطبيب، وفيما يلي أبرز الحالات المرتبطة بالنحافة والتي تستدعي مراجعتكِ للطبيب[٥][٦]:

  1. صعوبات خلال فترة الحمل نتيجةً لإصابتكِ بالنحافة.
  2. مشاكل في الدورة الشهرية مرتبطة بنقصان وزنكِ.
  3. ظهور أعراض سوء التغذية، مثل تساقط الشعر، أو الصداع، أو التعب والإرهاق الشديد.
  4. عدم القدرة على زيادة الوزن رُغم محاولتكِ.
  5. المُعاناة من أمراض عقلية أو اضطرابات في الأكل، تتمثل بظهور مجموعةٍ من الأعراض، مثل فقدان الوزن المفاجئ والغير المبرر، ورفضكِ الأكل أمام الآخرين، وتجنّبك حضور المناسبات العائلية والاجتماعية، وشعوركِ بالتعب.


المراجع

  1. "Healthy Ways to Gain Weight If You’re Underweight", familydoctor, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  2. Tim Jewell (24/6/2019), "How to Exercise to Bulk Up and Shape Your Body", healthline, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  3. Darla Leal (2/3/2021), "Safety and Effectiveness of Pills for Weight Gain", verywellfit, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  4. Charushila Biswas (7/9/2020), "34 Best Foods And Food Supplements To Gain Weight Quickly", stylecraze, Retrieved 12/4/2021. Edited.
  5. "Underweight", womenshealth, Retrieved 26/3/2021. Edited.
  6. Rachel Nall (25/4/2018), "What are the risks of being underweight?", medicalnewstoday, Retrieved 26/3/2021. Edited.

فيديو ذو صلة :

586 مشاهدة