وصفات طعام للرضع

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:١١ ، ٢١ مايو ٢٠١٨
وصفات طعام للرضع

بواسطة: روان رضوان

 

متى أبدأ بإطعام طفلي الرضيع؟ هذا هو السؤال الذي تتطرحه جميع الأمّهات ويشغل تفكيرهن منذ أن يبدأ الطفل بالنضوج ويتجاوز شهره الثالث، إذا ما سألت هذا السؤال فسيجيبك بعض الأطباء بأنَّه بإمكانك إطعامه من الشهر الرابع لكن سيجمع المعظم على أنَّ السن المناسبة لإدخال الطعام هو الشهر الخامس أو السادس حيث يكون جهازه الهضمي مستعدًا لاستقبال شيء غير الحليب مع الحرص طبعًا على الاستمرار بإرضاعه فلا غنى للطفل عن حليب الأم الذي يمدّه بجميع الفيتامينات والمعادن اللازمة لنموّه.

سنتعرَّف في هذا المقال على بعض الوصفات التي يمكنكِ تحضيرها لطفلك الرضيع حتى يتمَّ 12 شهرًا.

تغذية الأطفال من الشهر الأول حتى السنة

  • في الأشهر الثلاثة الأولى: في هذه الأشهر الأولى يجب ألّا يتناول الطفل أي شيء غير حليبك، حاولي إرضاعه منكِ وعدم الاعتماد على الحليب الصناعي أيضًا، فحليب الأم يمدّ الطفل بجميع احتياجاته الغذائية اللازمة لنموه، ناهيكِ عن فوائد الرضاعة الطبيعية لكِ ولطفلكِ حيث أثبتت الدّراسات بأنَّ حليب الأم يعزّز الذكاء عند الطفل ويقيه من الأمراض الكثيرة كما يعمل كمضاد حيوي طبيعي له.
  • الشهر الرابع: استشيري طبيبك الخاص إذا أردت البدء بإدخال الطعام منذ الشهر الرابع فهو الذي سيقرر حسب صحّة طفلكِ ووزنه لكن لا تفكري أبدًا بالبدء بإطعامه قبل الشهر الرابع لأنَّ جهازه الهضمي يكون غير قادر تمامًا على هضم الأطعمة الصلبة والتي قد تسبب له اضطرابات هضمية ومعوية.

إذا سمح لكِ الطبيب بإطعام الطفل فابدئي بصنف واحد فقط في كل مرة ليبدأ طفلكِ بتكوين ذوقه الخاص عن الطّعام واحرصي على أن يكون مسلوقًا ومهروسًا على الخلاط الكهربائي.

  • الشهر الخامس: ابدئي بإدخال أصناف الطعام المختلفة تدريجيًا ومثل الشهر الرابع كل صنف على حدة لتكتشفي إذا كان طفلكِ يُعاني من حساسية ما اتّجاه بعض الأطعمة وإذا رفض تناول أصناف معينة فلا تجبريه على ذلك.

من الأطعمة المهمة التي يمكنك إدخالها للطفل في هذا الشهر إلى جانب الحليب: الفواكه المهروسة، البطاطا المسلوقة.

  • الشهر السادس: تبدأ بعض الأمهات بإعطاء طفلها الطعام في الشهر السادس وتعتمد قبل ذلك على الحليب اعتمادًا كاملًا ويوصي بعض الأطباء بعدم إطعام الأطفال قبل الشهر السادس، لكن إذا كنت بدأتِ قبل ذلك فيمكنك الآن مزج الأنواع المختلفة مع بعضها البعض ويمكنك إدخال الزبادي والأرز مع طعامه.

في هذه المرحلة تستطيعين سلق كمية من الأرز وتقديمها إلى جانب الخضار المسلوقة، أو مزج الفاكهة المسلوقة والمهروسة مع الزبادي وسيحب طفلكِ بلا شكّ طبق البطاطا المسلوقة والمخفوقة مع القليل من الماء على الخلّاط الكهربائي.

احرصي هنا على أن يكون الطعام لينًا ولا يحتوي على أجزاء صلبة أبدًا.

  • الشهر السابع والثامن: لم تكتمل أسنان طفلكِ بعد لذا ستحافظين على تقديم الأطعمة مسلوقة ومهروسة، يمكنك في هذه المرحلة البدء بإدخال اللحوم والدّجاج لكن دون أصناف أخرى حتى تتأكّدي من تقبل جسم طفلك لها وعدم معاناته من أي تحسس منها.

في هذه المرحلة سيحب الطفل التنويع في الطعام والأطباق المختلفة، يمكنك هرس كمية قليلة من الطعام الذي تصنعينه للعائلة وإطعامه لطفلك لكن قبل وضع الملح أو البهارات عليه.

  • الشهر التاسع والعاشر: طفلك الآن قد تعوّد على جميع أصناف الطعام تقريبًا واعتاد الوجبات الممزوجة مع بعضها البعض كما أنَّ بعض أسنانه قد نمت وبرزت وأصبح لديه القدرة على إمساك طعامه بيده حتى أنّه قد يطلب مسك ملعقته في بعض الأحيان. وفي هذه المرحلة يمكنك البدء بإعطائه حبوب القمح الكامل.

يمكن الآن الاستغناء عن الخلّاط الكهربائي والاكتفاء بسلق الطعام وتقطيعه إلى قطع صغيرة لا تسبب الاختناق لكن ابتعدي عن الأطعمة المصنّعة ورقائق الشيبس وسكاكر الأطفال.

  • الشهر الحادي عشر والثاني عشر: في هذه المرحلة يبدأ الطفل باختيار ما يفضله من الأطعمة وسيرفض المكوث في كرسي الطعام وسيفضّل مشاركة العائلة واستكشاف الأطباق بنفسه.

حاولي في هذه المرحلة أن يكون غذاؤه متوازنًا وأن تحتوي الوجبة الواحدة على جميع العناصر الغذائية من فواكه وخضروات وبروتين ونشوبات، قدّمي له نكهات جدية في كلّ مرة ويمكنك الآن الاستغناء عن الطعام المهروس والمسلوق واجعلي لطفلك الحرية بأن يأكل بيده.

 

من الأفضل عدم الاستغناء عن الرّضاعة الطبيعية قبل السنة حتى لو أصبح الطفل يأكل جميع الأغذية فيستحسن أن تكون إلى جانب حليب الأم، كما ينصح الأطباء بعدم إدخال الملح والسكر والمنكّهات إلى طعام طفلك قبل السنة لأنّها ضارّة ولأنها موجودة طبيعيًا في الطعام..