دعاء دخول بلد جديد

دعاء دخول بلد جديد

الدعاء

معنى الدعاء هو أن يتوجه العبد إلى الله تعالى فيطلب منه خير الدنيا والآخرة، وقد أمر الله تعالى به عباده، قال تعالى: {ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً ۚ إِنَّهُ لَا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ * وَلَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلَاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا ۚ إِنَّ رَحْمَتَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ} [الأعراف: 55-56]، ومن الأسباب التي تجعل الدعاء أقرب إلى الإجابة، هو ألا يدعو المسلم بإثم أو قطيعة رحم، وعدم استعجال الإجابة، قال الرسول -صلى الله عليه وسلم-: (لَا يَزَالُ يُسْتَجَابُ لِلْعَبْدِ، ما لَمْ يَدْعُ بإثْمٍ، أَوْ قَطِيعَةِ رَحِمٍ، ما لَمْ يَسْتَعْجِلْ قيلَ: يا رَسُولَ اللهِ، ما الاسْتِعْجَالُ؟ قالَ: يقولُ: قدْ دَعَوْتُ وَقَدْ دَعَوْتُ، فَلَمْ أَرَ يَسْتَجِيبُ لِي، فَيَسْتَحْسِرُ عِنْدَ ذلكَ وَيَدَعُ الدُّعَاءَ) [صحيح مسلم| خلاصة حكم المحدث: صحيح]، وفي هذا المقال بعض الأدعية التي يحتاجها المسلم في سفره وترحاله، وبيان معاني مفرداتها[١].


الدعاء عند دخول بلد جديد

ورد في سنة الرسول -صلى الله عليه وسلم- عدد من الأدعية والأذكار المخصصة بوقت محدد، منها دعاء دخول بلد جديد: (فعن أبي سُهَيلِ بنِ مالكٍ،عن أبيه أنَّه كان يَسمَعُ قِراءةَ عُمَرَ بنِ الخطَّابِ وهو يَؤُمُّ الناسَ في مسجِدِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ من دارِ أبي جُهَيمٍ، وقال كعبُ الأحبارِ: والذي فَلَقَ البَحرَ لموسى، إنَّ صُهَيبًا حدَّثني أنَّ مُحمَّدًا رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ لم يَرَ قَريةً يُريدُ دُخولَها إلَّا قال حينَ يَراها: اللَّهُمَّ ربَّ السَّمواتِ السَّبعِ وما أظلَلْنَ، وربَّ الأرَضينَ السَّبعَ وما أقلَلْنَ، وربَّ الشَّياطينِ وما أضلَلْنَ، وربَّ الرِّياحِ وما ذَرَينَ، فإنَّا نسأَلُكَ خيرَ هذه القَريةِ وخيرَ أهْلِها، ونعوذُ بكَ من شرِّها وشرِّ أهلِها وشرِّ ما فيها) [تخريج مشكل الآثار| خلاصة حكم المحدث: صحيح]، وحين سُئل ابن باز -رحمه الله- هل يجوز قول هذا الدعاء عند دخول مدينة أم فقط إذا دخل المسلم قرية جديدة؟ فأجاب أن الدعاء يُقال في كلا الحالتين، واستدلّ بقول الله تعالى: {وَهَٰذَا كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ مُبَارَكٌ مُّصَدِّقُ الَّذِي بَيْنَ يَدَيْهِ وَلِتُنذِرَ أُمَّ الْقُرَىٰ وَمَنْ حَوْلَهَا ۚ وَالَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ يُؤْمِنُونَ بِهِ ۖ وَهُمْ عَلَىٰ صَلَاتِهِمْ يُحَافِظُونَ} [الأنعام: 92]، وأم القرى هي مكة، ومنه قول الله تعالى: {وَاضْرِبْ لَهُم مَّثَلًا أَصْحَابَ الْقَرْيَةِ إِذْ جَاءَهَا الْمُرْسَلُونَ} [يس: 13]، ومعنى القرية هو المكان الذي يجتمع فيه الناس من بيوت وأبنية وضياع[٢].


شرح الدعاء عند دخول بلد جديد

ذُكر فيما سبق الدعاء الوارد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- عند دخول قرية أو مدينة جديدة، وفيما يلي شرح لمعاني مفردات الحديث الشريف[٣]:

  • ما أظللن: يعني كل شيء تحتويه السماوات، وورد عن ابن الأثير -رحمه الله- أنه قال: معنى أظلت السماء الأرض يعني ارتفاع السماء عن الأرض؛ فتصبح لها كالظلة.
  • ما أقللن: يعني الارتفاع والاستبداد، ومعنى ذلك كل شيء تكتنفه الأرض وتحتويه، ويستعمل به أيضًا مما عليه من المخلوقات.
  • ما أضللن: يعني الاستعاذة بالله من ضلال الشيطان، والضلال عكس الهداية.
  • ما ذرين: يعني ما حملته الريح فطار معها.
  • أسألك خير هذه القرية: يعني أسأل الله السلامة في هذه القرية.
  • خير أهلها: يعني أسأل الله أن أجتمع بالصالحين والخيرين من أهل هذه القرية.
  • خير ما فيها: يعني أسأل الله أن أنال في هذه القرية الخير في أمور الدين والدنيا، ومنها العلم والحكمة، وكل ما هو نافع من الأمور الدينية والدنيوية.
  • أعوذ بك من شرها: يعني أعوذ بالله من كل شر قد يصيبني في هذه القرية.
  • شر أهلها: يعني الاستعاذة بالله من الاجتماع بناس يحملون الشر فيها.
  • شر ما فيها: يعني الاستعاذة بالله من كل شر في هذه القرية.


دعاء السفر

يعد دعاء السفر من الأذكار التي وردت عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- وقد ورد ذلك في صحيح السنة، فعن عبد الله بن عمر: (أنَّ ابْنَ عُمَرَ عَلَّمَهُمْ؛ أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ كانَ إذَا اسْتَوَى علَى بَعِيرِهِ خَارِجًا إلى سَفَرٍ، كَبَّرَ ثَلَاثًا، ثُمَّ قالَ: سُبْحَانَ الذي سَخَّرَ لَنَا هذا، وَما كُنَّا له مُقْرِنِينَ، وإنَّا إلى رَبِّنَا لَمُنْقَلِبُونَ، اللَّهُمَّ إنَّا نَسْأَلُكَ في سَفَرِنَا هذا البِرَّ وَالتَّقْوَى، وَمِنَ العَمَلِ ما تَرْضَى، اللَّهُمَّ هَوِّنْ عَلَيْنَا سَفَرَنَا هذا، وَاطْوِ عَنَّا بُعْدَهُ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الصَّاحِبُ في السَّفَرِ، وَالْخَلِيفَةُ في الأهْلِ، اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بكَ مِن وَعْثَاءِ السَّفَرِ، وَكَآبَةِ المَنْظَرِ، وَسُوءِ المُنْقَلَبِ في المَالِ وَالأهْلِ، وإذَا رَجَعَ قالَهُنَّ وَزَادَ فِيهِنَّ: آيِبُونَ تَائِبُونَ عَابِدُونَ لِرَبِّنَا حَامِدُونَ) [صحيح مسلم| خلاصة حكم المحدث : صحيح]، وفي هذا الحديث العظيم يجتمع عدد سنن من سنن السفر، ويحتوي على معانٍ عظيمة تتجلى في تعظيم الله تعالى وتنزيهه، ومن معاني هذا الدعاء ما يلي[٤]:

  • البدء بتكبير الله تعالى عند السفر: إذ يذكّر المسلم بوحدانية الله تعالى وعظمته التي يصغر أمامها كل شيء، وهو ثناء على الله تعالى قبل الشروع بالدعاء.
  • سُبْحَانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا، وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ، وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنْقَلِبُونَ: دعاء مأخوذ من قول الله تعالى: {وَالَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا وَجَعَلَ لَكُم مِّنَ الْفُلْكِ وَالْأَنْعَامِ مَا تَرْكَبُونَ * لِتَسْتَوُوا عَلَىٰ ظُهُورِهِ ثُمَّ تَذْكُرُوا نِعْمَةَ رَبِّكُمْ إِذَا اسْتَوَيْتُمْ عَلَيْهِ وَتَقُولُوا سُبْحَانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَٰذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَىٰ رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ} [الزخرف: 12-14]، وهو امتثال من الرسول -صلى الله عليه وسلم- لأمر الله تعالى، وهو تسبيح لله تعالى وتنزيهه وتقديسه عن كل ما لا يليق به.
  • وما كنا له مقرنين: أي لولا معونة الله تعالى لما تحمل أحمال ومشاق السفر وطريقه، كما أنّه مهما تنوعت سبل الراحة أثناء السفر في الوقت الحالي إلا أنه لا تزال توجد مخاطر، ولا يخلو السفر من التعب والمشقة.
  • إنا إلى ربنا لمنقلبون: يعني أن المرجع إلى الله تعالى، واعتراف من المؤمن بأن الدنيا ما هي إلا طريق سفر إلى الآخرة.
  • اللَّهُمَّ إِنَّا نَسْأَلُكَ فِي سَفَرِنَا هَذَا الْبِرَّ وَالتَّقْوَى، وَمِنَ الْعَمَلِ مَا تَرْضَى: هو دعاء لحفظ الدين.
  • اللَّهُمَّ هَوِّنْ عَلَيْنَا سَفَرَنَا هَذَا: أي يسر لنا الطريق وسهله لنا.
  • وَاطْوِ عَنَّا بُعْدَهُ: يعني هون علينا مشقة السفر وتعبه، وقرّب وجهتنا.
  • اللَّهُمَّ أَنْتَ الصَّاحِبُ فِي السَّفَرِ: يعني أن الله تعالى هو من يحفظ ويعين.
  • الخليفة في الأهل: أي إصلاح حال الأهل بعد الغياب والانقطاع عنهم بالسفر .
  • وعثاء السفر: أي مشقته وصعوبته، وكآبة المنظر هي ضيق النفس وتكدرها بالهمّ والغم والاكتئاب.
  • وَسُوءِ المُنقَلَبِ فِي المَالِ وَالأَهلِ: هو استعاذة بالله تعالى من ضياع المال أو العودة إلى الأهل وحالهم سيئ لا يسُر.


المراجع

  1. "الدعاء معناه وأهميته وأسباب استجابته"، islamweb، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  2. "دعاء دخول القرية"، islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  3. "شرح دُعَاءُ دُخُولِ القَرْيَةِ أوِ البَلْدَةِ"، kalemtayeb، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  4. "شرح معاني دعاء السفر"، islamekk، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
467 مشاهدة