فوائد عصير الجح

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٤ ، ٢٥ ديسمبر ٢٠١٩
فوائد عصير الجح

الجح

الجح أو البطيخ والاسم العلمي له Citrullus lanatus؛ وهو فاكهة حلوة كبيرة أصلها جنوب إفريقيا، ترتبط بالشمام، والكوسا، والقرع، والخيار، والجح مملوء بالماء والعناصر الغذائية، ويحتوي على عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية، وهو مصدر جيد لكل من السِيتْرولين والليكوبين، وهما مركبان نباتيان لهما تأثيرات قوية، ولعصير الجح العديد من الفوائد الصحية، بما في ذلك انخفاض ضغط الدم وتحسين حساسية الأنسولين وتقليل آلام العضلات، ويُمكن للجح أن يؤكل طازجًا، ويمكن أيضًا تجميده أو عصره أو إضافته إلى العصائر، ويتكون الجح في الغالب من 91 % من الماء و7.5% من الكربوهيدرات، ولا يحتوي على بروتينات أو دهون وهو منخفض جدًا في السعرات الحرارية؛ إذ يحتوي 100 غرام من الحج على 30 سُعرةً حراريةً، و7.6 غرام من الكربوهيدرات، كما يوفر كمية بسيطة من الألياف، كما يحتوي على فيتامين أ، وفيتامين ج، وفيتامين ب 5، والبوتاسيوم، والحديد[١].


فوائد عصير الجح

ارتبط استهلاك الفواكه والخضروات وجميع أنواعها، بانخفاض مخاطر العديد من الحالات الصحية، المرتبطة بنمط الحياة،، وأشارت العديد من الدراسات إلى أنّ زيادة استهلاك الأطعمة النباتية مثل؛ الجح يُقلل من خطر الإصابة بالسمنة، والوفيات الإجمالية، والسكري، وأمراض القلب، ومن الفوائد الصحية الأخرى للبطيخ ما يأتي:

  • الحد من خطر الإصابة بالربو: تكون مخاطر الإصابة بالربو أقلّ لدى الأشخاص الذين يستهلكون كمية كبيرة من بعض العناصر الغذائية، أحد هذه العناصر الغذائية، هو فيتامين ج، الموجود في العديد من الفواكه، والخضروات، بما في ذلك؛ الجح[٢].
  • تقليل ضغط الدم: وجدت دراسة نشرت في المجلة الأمريكية، لارتفاع ضغط الدم أن مكملات مستخلص الحج قد حسنت من صحة جهاز الدوران عند البالغين الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، ويُعزى ذلك لاحتوائه على الليكوبين[٢].
  • الحد من خطر الإصابة بالسرطان: يُعد الجح مصدرًا غنيًا بمضادات الأكسدة، بما في ذلك؛ فيتامين ج، فيمكن للبطيخ أن يساعد في منع الإجهاد التأكسدي، وبالتالي انخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستاتا في العديد من الدراسات[٢].
  • التقليل من الجفاف: يتكون الحج من 92 % من المياه، ويحتوي على عناصر عديدة، كما أنه يُعدّ وجبة خفيفة رائعة، يُمكن تناولها خلال أشهر الصيف الحارة، لمنع الجفاف[٢].
  • تحسين صحة العينين: يُساعد في الحد من خطر الإصابة بالضمور البقعي، لاحتوائه على مركبات اللايكوبين؛ إذ تحمي من الإجهاد التأكسدي والالتهابات[٣].
  • تخفيف آلام العضلات: إذ يُعدّ السيترولين حمضًا أمينيًا، يُساعد في تخفيف ألم العضلات، والجح يُساعد في امتصاص السيترولين، ففي دراسة صغيرة أجريت على عينة من الرياضيين، قُسموا إلى مجموعتين؛ أخذت إحداها عصير الجح مع السيترولين، وأخذت الأخرى السيترولين فقط، ولوحظ أنّ المجموعة التي أخذت عصير الجح مع السيترولين، قلّ لديهم ألم العضلات من المجموعة الأخرى[٤][٣].
  • يُحسن صحة الشعر والبشرة: يحتوي الجح على فيتامينات أ، وفيتامينات ج، الضرورية لصحة الشعر والبشرة؛ إذ يُساعد فيتامين ج الجسم على إنتاج الكولاجين، وهو بروتين يُحافظ على نضارة البشرة والشعر، وفيتامين أ مهم أيضًا للبشرة السليمة، لأنّه يدخل في تصنيع خلايا الجلد وإصلاحه، ويُساعد اللايكوبين والبيتا كاروتين أيضًا على حماية البشرة من حروق الشمس[٣].
  • تحسين عملية الهضم: يحتوي الجح على الكثير من الماء، وكمية صغيرة من الألياف، وكلاهما مهم لتحسين عملية الهضم، ويُعدّ تناول الفواكه والخضروات الغنية بالمياه والألياف، بما في ذلك؛ الجح، أن يكون مفيدًا جدًا في تحسين حركات الأمعاء الطبيعية[٣].
  • تحسين الصحة الجنسية: يساعد الحج على زيادة امتصاص السيترولين الذي يتحول إلى أرجينين، ممًا يزيد تدفق الدم في الأوعية الدموية، ويساعد في علاج ضعف الانتصاب[٥].
  • جيد لصحة النساء الحوامل: لأنّ الجح يُساعد في تخفيف غثيان الصباح، ويُمكن للعناصر الغذائية الموجودة فيه أن تُقلل التقلصات في التي تحدث في الثلث الأخير من الحمل[٥].


أضرار عصير الجح

لا تشكل الكميات المعتدلة من الحج أيّ خطر على الصحة، لكنّ استهلاكه المفرط، يُمكن أن يرفع مستويات بعض الفيتامينات في الجسم، مما قد يسبب العديد من المضاعفات، التي قد تُسبب بعض الأعراض مثل؛ الإسهال أو المشكلات الهضمية، وكما قد تُؤدي مستويات البوتاسيوم العالية إلى مضاعفات مثل؛ فرط بوتاسيوم الدم الذي يسبب اضطراب في ضربات القلب وقد يكون خطيرًا، وغالبا ما تكون المضاعفات بسبب الإفراط في الكميات المتناولة[٢].


المراجع

  1. "Watermelon 101: Nutrition Facts and Health Benefits", healthline, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "The benefits and nutritional value of watermelon", medicalnewstoday, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث "Top 9 Health Benefits of Eating Watermelon", healthline, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  4. "Watermelon juice: potential functional drink for sore muscle relief in athletes.", ncbi, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "21 Best Benefits Of Eating Watermelon For Skin, Hair, And Health", stylecraze, Retrieved 23-12-2019. Edited.