كيف تعلم طفلك الكلام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٥ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
كيف تعلم طفلك الكلام

رعاية الأطفال

يحرص الوالدان دومًا على أن ينشأ أطفالهم في بيئة مثالية، تمنحهم الحب والحنان والاهتمام، كما يحرصون على توفير جميع سبل الراحة والرفاهية لأطفالهم، ولا بد من القول بأن بعض الآباء والأمهات يسعون منذ صغر الطفل، تحديدًا في الأشهر الأولى من عمره على صقل شخصيته، كما أنهم يبدؤون بتعليمه الكثير من الأمور، والتي قد يكون أبرزها الكلام، فيكون لديهم رغبة كبيرة في تعليم طفلهم الكلام، وذلك انطلاقًا من أن العائلة تلعب دورًا كبيرًا في تشجيع الطفل على الكلام، ويجدر الذكر إلى أنه يوجد العديد من الخطوات التي بإمكانها المساهمة في تعليم الطفل الكلام، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال.


كيفية تعليم الطفل الكلام

  • تحدثي مع طفلك باستمرار، وذلك لتثبيت بعض المفاهيم والألفاظ في ذاكرته، إضافةً لذلك، عليك بتذكير طفلك بين الفينةِ والأخرى بالكلام أو الحوار الذي الذي دار بينك وبينه.
  • اصطحبي طفلك لأماكن جديدة مثل: الحديقة، أو الروضة، أو المدرسة، أو المطعم، أو النادي، أو الشارع، وعرفيه عليها، وزوديه بأسمائها.
  • اصطحبي طفلك إلى المطبخ، وتحدثي معه أثناء تحضير الطعام، وعرفيه على الأدوات والمواد التي تستخدمينها أثناء إعداد الطعام، ويجب عليك تكرارها دائمًا حتى يتذكرها الطفل، وللتأكد من أن طفلك استوعب جميع الكلمات، ولديه قدرة كبيرة على فهم الآخرين، عليك سؤاله بعض الأسئلة مثلًا: ماذا فعلنا في المطبخ؟، وماذا استخدمنا لتحضير الطعام؟، وهكذا.
  • عودي طفلك منذ الصغر على مهارة القراءة، فهي تلعب دورًا كبيرًا في تعليمه الطرق السليمة والصحيحة للنطق.
  • اقرئي لطفلك قصة مثيرة وشيقة حتى وإن كان مضمونها غير واضحًا ومفهومًا له، وكرريها مرة أخرى له، ولكن بطريقة أسهل، وذلك لتتأكدي من أنه استوعبها، فيجدر بالذكر إلى أن الأطفال بصفة عامة يحبون التكرار، فهم لا يشعرون بالرتابة والملل.
  • استخدمي الأغاني القصيرة لتوصيل المعلومات لطفلك، واحرصي على أن تكون كلمات الأغاني سهلة وبسيطة، وذلك ليتمكن من استيعابها وحفظها، فالأطفال عمومًا يحبون سماع الأغاني والأصوات المختلفة حتى وإن كان صوتك غير جذاب، وعليك أن تطلبي منه بأن يغني أٌغنيته المحببة بين وقتٍ وآخر.
  • امنحي طفلك مزيدًا من الاهتمام، ويكون ذلك من خلال الاستماع له وعدم الانشغال عنه بأمور أخرى كالتلفاز، فذلك يقدم لكِ فائدة كبيرة، فمن خلال ذلك تستطيعين معرفة ما إذا كان طفلكِ ينطق الحروف بطريقة صحيحة أم لا، فإذا كان ينطقها بصورة غير صحيحة فعليك تصحيحها له وتكرار ذلك باستمرار.
  • استخدمي بعض الصور والرسوم التوضيحية، والتي تساهم كثيرًا في تسهيل عملية فهمه للكلام.
  • حفزي طفلك وشجعيه على الكلام، وذلك عن طريق مساعدته على نطق الكلمات والحروف وتكرارها، وذلك ليتمكن طفلك من حفظ الكلمات بسرعة وعدم نسيانها.
  • اسمحي لطفلك بالتعبير عن ذاته وما يجول في خاطره، وذلك من خلال البكاء أو الكلام المبهم أو لغة الجسد، ثم اطلبي من الطفل بأن يتحدث عما يشعر به حتى وإن لفظ بعض الكلمات بطريقة خاطئة، فذلك يمنحه مزيدًا من الثقة، كما أنه يساعد على تحسين نطقه ولفظه لبعض الحروف.
  • تجنبي مشاهدة طفلك للتلفاز لفترات طويلة، فذلك يحول دون ممارسته للكلام.
  • اطرحي بعض الأسئلة عليه، مثل: ماذا تفضل أن ترتدي اليوم؟، ماذا تود أن تشرب وتأكل؟، وينبغي الإشارة إلى أنه وإن كانت أجوبته غير مفهومة، إلا ان تعبيره عن ذاته باستخدام التعبيرات المفهمومة يساهم في تفاعله بشكل جيد معك.
  • ساعدي طفلك على فهم الكلمات المركبة، والتي عادةً ما تأتي معبرةً عن فعلٍ أو معنى ما ولكن بصورة دفعة واحدة، ويكون ذلك من خلال تمثيلكِ أمام طفلك هذا الفعل، فعلى سبيل المثال، لو كنتِ تحضرين مائدة الطعام، فعليكِ تهيئة معدته، وبعدها ألبسيه مريلته أو صدريته، ثم مدي إليه يديك، وخاطبيه قائلةً: "هيا يا بني لقد حان وقت تناول الطعام".
  • امدحي طفلك وصفقي له عندما يلفظ الكلمات بطريقة صحيحة.
  • اسمحي لطفلكِ بقضاء بعض الوقت مع شقيقاته وأشقائه الأكبر منه.