اسباب انقطاع الدورة بعد الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٧ ، ١٢ فبراير ٢٠٢٠
اسباب انقطاع الدورة بعد الولادة

انقطاع الدورة بعد الولادة

يشيع تغيّر انتظام وطبيعة تدفق الدورة الشهرية لدى المرأة بعد الولادة؛ إذ يُمكن أن تمرّ بعض النساء بفترات دوراتٍ شهرية أثقل أو أكثر إيلامًا، بينما قد تشعر البعض بأنها قد أصبحت أقلّ تدفقًا أو إيلامًا، ففي الأشهر ما بعد الولادة، قد تكون الدورة الشهرية غير منتظمة، ولكنها تعود إلى طبيعتها بمرور الوقت، ولا يوجد طريقة للتنبؤ بتأثير الولادة على الدورة الشهرية للمرأة[١].

تعود الدّورة الشّهرية عادةً بعد ستة إلى ثمانية أسابيع من الولادة، لكن قد يختلف فترة عودة الدورة، إذا كانت المرأة ترضع الطفل رضاعةً طبيعية، لكن إذا عادت الدورة الشهرية بسرعة بعد الولادة المهبلية، فقد يوصي الطبيب بتجنّب استخدام السدادات القطنية خلال فترة الحيض الأولى بعد الولادة[٢].


سبب انقطاع الدورة بعد الولادة

يعدّ إنجاب الطفل صدمةً كبيرةً للجسم، ويستغرق الجسم وقتًا طويلاً للتعافي، ويوجد العديد من الأسباب لتغيّر طبيعة الدورة الشهرية بعد الولادة، أو انقطاعها في بعض الحالات، بما في ذلك؛ ما يأتي[١]:

  • يستغرق الرحم بعض الوقت للعودة إلى حجمه الطبيعي.
  • تغيّر مستويات الهرمونات في الجسم.
  • تؤثر الرضاعة الطبيعية على مستويات الهرمونات المسؤولة عن حدوث الدورة الشهرية في الجسم.

إذ لُوحِظَ أن معظم النساء يحصلن على فتراتهن الأولى من الدورة الشهرية بين 45 و 94 يومًا بعد الولادة، ومتوسط الدورة الشهرية الأولى يحدث في غضون 74 يومًا بعد الولادة، والعامل الرئيسي الذي يؤثر على توقيت حدوث الدورة الشهرية الأولى ما بعد الولادة هو الإباضة[١].


علاج عدم انتظام الدورة

تُحسب الدورة الشهرية من اليوم الأول لنزول الطمث إلى اليوم الأول للنزول التالي له، ويبلغ متوسط الدورة الشهرية 28 يومًا، لكن هذا يمكن أن يختلف من امرأة إلى أخرى، ومن شهرٍ إلى آخر، بينما يمكن أن تعدّ الدورة الشهرية غير منتظمة، إذا كان الوقت بين الفترات الزمنية يتغير باستمرار، ويعتمد علاج عدم انتظام الدورة الشهرية على السبب، والذي يتضمن ما يأتي[٣]:

  • ممارسة اليوغا: لقد ثبت أنّ اليوغا علاجٌ فعّال لبعض اضطرابات الحيض المختلفة؛ إذ وجدت دراسة أجريت عام 2013[٤] على 126 مشاركةً أنّ 35 إلى 40 دقيقة من اليوغا، لمدة 5 أيام في الأسبوع على مدار 6 أشهر، خفضت مستويات الهرمون المرتبطة بدورات الحيض غير المنتظمة، كما تبين أن اليوغا تُقلل من آلام الدورة الشهرية، وتُخفف من المشاعر المرتبطة بالحيض، مثل؛ الاكتئاب والقلق، وتحسّن نوعية الحياة لدى النساء المصابات بعسر الطمث الأولي؛ إذ تُعاني النساء المصابات بعسر الطمث الأولي من ألم شديد قبل وأثناء فترات الحيض.
  • الحفاظ على وزن صحي: يمكن أن تُؤثر التغييرات في الوزن على انتظام الدورة الشهرية، فإذا كانت المرأة تعاني من زيادة الوزن أو السمنة، فقد يُساعد فقدان بعض الوزن على تنظيم فترة الدورة الشهرية، وعلى الوجه الآخر يمكن أن يسبب فقدان الوزن الشّديد أو نقص الوزن عن الحد الطبيعي عدم الانتظام في فترات الحيض، لهذا السبب من المهم الحفاظ على وزن صحي؛ إذ إنّ النساء اللاتي يعانين من زيادة الوزن هم أكثر عرضة لفترات غير منتظمة من الدورة الشهرية، ويُعانين من نزيفٍ وألمٍ أشد من النساء اللاتي لهنّ وزن صحي، ويرجع ذلك إلى تأثير الخلايا الدهنية على الهرمونات والأنسولين.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام: لممارسة التمارين الرياضية العديد من الفوائد الصّحية التي يمكن أن تساعد في انتظام الدورة الشهرية، كما يمكن أن تساعد على الوصول إلى وزن صحي أو الحفاظ عليه وينصح بها عادةً كجزءٍ من خطة العلاج لمتلازمة المبيض المتعدد الكيسات، التي تكون أحيانًا السبب وراء عدم انتظام الدورة الشهرية. وأظهرت نتائج تجربة سريرية حديثة[٥] أن التمارين الرياضية يمكن أن تعالج بفعالية عسر الطمث الأولي، لكنها ما تزال بحاجة لمزيد من البحوث، لفهم كيفية تأثير التمارين الرياضية على فترات الحيض وانتظامها.
  • تناول الزنجبيل: يستخدم الزنجبيل علاجًا منزليًا لعلاج فترات الدورة الشهرية غير المنتظمة، لكن لا يوجد أي دليلٍ علمي يثبت نجاحه؛ إذ يبدو أن الزنجبيل له فوائد أخرى متعلّقة بالحيض، فأظهرت نتائج إحدى الدراسات[٦] التي شملت 92 امرأة مصابة بنزيف حيضٍ شديد، أنّ مكملات الزنجبيل اليومية، قد تُساعد في تقليل كمية الدم المفقود أثناء الحيض، وكانت هذه دراسة صغيرة شملت فقط الفتيات في سن البلوغ، لذلك ما زالت بحاجة لمزيدٍ من البحوث؛ إذ تبيّن أنّ تناول 750 إلى 2000 ملغ من مسحوق الزنجبيل خلال أول 3 أو 4 أيام من الدورة الشهرية يعدّ علاجًا فعّالًا لفترات الحيض المؤلمة.
  • تناول القرفة: وجدت دراسة أُجريَت عام 2014[٧] أنّ تناول القرفة يُساعد في تنظيم دورات الطمث وكانت خيار علاجًا فعّالًا للنساء المصابات بمرض متلازمة تكيس المبايض، بالرغم من أنّ الدراسة كانت محدودة بعدد صغير من المشاركين، كما أُثبت أنّها تُقلل كثيرًا من آلام الدورة الشهرية والنزيف، وتخفف من الغثيان والقيء المرتبط بعسر الطمث الأولي.
  • استخدام خل التفاح يوميًا: أظهرت نتائج دراسةٍ نشرت في عام 2013[٨] أنّ شرب 15 ملًا من خل التفاح يوميًا، قد يساعد في تنظيم فترات الحيض لدى النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض، لكن ما زالت بحاجة لمزيدٍ من البحوث للتحقق من صحة هذه النتائج؛ إذ تضمنت هذه الدراسة سبعة مشاركين فقط، وقد يساعد خل التفاح أيضًا على إنقاص الوزن، وخفض مستويات السكر في الدم والأنسولين.
  • تناول الأناناس: يعدّ الأناناس واحدٌ من العلاجات المنزلية الشعبية لاضطرابات فترة الحيض، لأنه يحتوي على إنزيم البروميلين، وهو إنزيم يُزعم أنه يليّن الرحم وينظّم فترة الدورة الشهرية، بالرغم من أنه لم يثبت ذلك بعد، فقد يكون للبروميلين خصائص مضادة للالتهابات ومخففة للآلام، على الرغم من عدم وجود دليل حقيقي لدعم فعاليته لتخفيف تشنّجات فترة الحيض والصداع.


حالات تستدعي مراجعة الطبيب

من المحتمل أن تواجه المرأة بعض التغيّرات في فترات الدورة الشهرية خلال مرحلة ما من حياتها، وقد تتطلّب بعض الأعراض مراجعة الطبيب لعلاج هذه الأعراض، وهذه الأعراض تتضمن ما يأتي[٣]:

  • تصبح الدورة الشهرية فجأةً غير منتظمة في توقيتها.
  • غياب الدورة الشهرية لثلاثة أشهر.
  • حدوث الدورة أكثر من مرة خلال 21 يومًا.
  • حدوث الدورة لأقلّ من مرة واحدة كل 35 يومًا.
  • تدفق الدورة الشهرية ثقيلاً أو مؤلمًا بشكل غير عادي.
  • استمرار الدورة الشهرية أكثر من أسبوع.

وقد يوصي الطبيب بالدواء أو بأي نوع آخر من العلاج حسب سبب عدم انتظام الدورة الشهرية، ومن بعض الأسباب المحتملة تتضمن ما يأتي:

  • المرور بسن البلوغ.
  • الوصول لسن اليأس.
  • الرضاعة الطبيعية.
  • استخدام وسائل تنظيم النسل.
  • متلازمة المبيض متعدد الكيسات.
  • مشكلات الغدة الدرقية.
  • اضطرابات الاكل.
  • التوتر.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "First period after having a baby: What to expect", medicalnewstoday, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  2. "What to Expect from Your First Period After Pregnancy", healthline, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "8 Science-Backed Home Remedies for Irregular Periods", healthline, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  4. "Impact of Yoga Nidra on menstrual abnormalities in females of reproductive age.", ncbi.nlm.nih, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  5. "The Effect of aerobic exercise on primary dysmenorrhea: A clinical trial study", jehp, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  6. "Effect of Ginger (Zingiber officinale) on Heavy Menstrual Bleeding: A Placebo‐Controlled, Randomized Clinical Trial", onlinelibrary, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  7. "Preliminary evidence that cinnamon improves menstrual cyclicity in women with polycystic ovary syndrome: a randomized controlled trial", ajog, Retrieved 04-02-2020. Edited.
  8. "Intake of vinegar beverage is associated with restoration of ovulatory function in women with polycystic ovary syndrome.", ncbi.nlm.nih, Retrieved 04-02-2020. Edited.