بحث عن صفات الله تعالى

بحث عن صفات الله تعالى

أقسام صفات الله تعالى

تنقسم صفات الله تعالى إلى الأقسام الآتية بحسب العديد من الاعتبارات، هي[١]:

  • الصفات الثبوتية، والتي أثبتها الله لنفسه أو رسوله صلى الله عليه وسلم له، مثل الحياة والوجه والعلم والاستواء والنزول، وهي صفات كمال ومدح.
  • الصفات السلبية، والتي نفاها الله سبحانه عن نفسه، أو نفاها عنه رسوله عليه الصلاة والسلام، مثل الظلم، والنوم، والموت، وجميعها صفات نقص، ويجب على المسلم أن يؤمن أنَّ الظلم منفي عن الله تمامًا، وأنَّه سبحانه عادل لا يظلم أبدًا.
  • الصفات الخبرية (السمعية أو النقلية)، والتي لا يمكن إثباتها إلّا من خلال الإخبار أو السماع عن الله أو رسوله صلى الله عليه وسلم، وقد تكون ذاتيَّة مثل اليدين والوجه أو فعلية مثل الضحك.
  • الصفات السمعية العقلية، وهي الصفات التي أثبتها الدليل السمعي (النقلي والعقلي)، وقد تكون صفات ذاتيَّة، مثل العلم، والحياة، والقدرة، أو فعليَّة مثل الخلق والإعطاء.
  • الصفات الذاتية، وهي التي لا تنفك عن الله سبحانه، وهي السمع، والبصر، والحياة، والعلم، والقدرة، والوجه وما إلى ذلك، وتسمَّى الصفات اللازمة؛ لأنَّها ملازمة له سبحانه.
  • الصفات الفعلية، وهي المتعلّقة بمشيئة الله، إمَّا أن يفعلها أو لا يفعلها، وهي متجدّدة بحسب المشيئة، مثل النزول إلى السماء الدنيا والغضب والرحمة، وتسمَّى أيضًا الصفات الاختياريَّة.
  • صفات الجمال، وهي الصفات التي تنشر في القلب محبة الخالق، بالإضافة إلى الرغبة فيما عنده تبارك وتعالى، مثل صفات المغفرة والرحمة.
  • صفات الجلال، وهي الصفات التي تبعث في القلب مخافة الله سبحانه وتعظيمه، مثل صفات القوة والقدرة.


صفات الله تعالى ومعانيها

فيما يأتي شرح لمعاني صفات الله تبارك وتعالى[٢]:

  • الأول: بداية كلّ شيء بيديه.
  • الآخر: كل شيء ينتهي إليه.
  • الأحد: لا ندَّ ولا مثيل له.
  • الباطن: القريب من العباد، الذي يعلم السر والجهر وما تخفيه الصدور.
  • تبارك: البركة منه وتنتهي إليه.
  • الصمد: هي الصفة التي تجعل جميع المخلوقات تهرع إليه بالخضوع والذل والافتقار.
  • العزيز: العزة جميعها لله تعالى، وتظهر عندما يؤيِّد أوليائه المؤمنين.
  • الرب: أي أنَّه سبحانه الرازق الخالق المدبر لجميع أمور الكون.
  • السبوح: الذي يسبح بحمده أهل السماوات والأرض، وينزهونه عن أيِّ نقص.
  • السلام: هو الذي يُسلّم عباده من الشرور والمفاسد.
  • العليُّ: أنَّه سبحانه مترفّع عن كلّ النواقص.
  • الغنيّ: المستغني عن كلّ عباده.
  • العظيم: تتضمّن صفة العظمة والكمال.
  • العليم: المتفرّد والمختصّ بعلم الغيب.
  • السميع والبصير: يسمع سبحانه ويرى كلّ المخلوقات حتّى نبض القلب، ودبيب النملة من فوق سبع سماوات.
  • الجمال: أي أنَّه سبحانه جميل في ذاته المقدسة، وصفاته وأسماءه الحسنى، وجميل في أفعاله وصنعته.
  • الجود: الله سبحانه جواد يُعطي كل المخلوقات ويمنحها رزقها حتى الكفار.
  • الحقّ: إنَّه سبحانه حقٌّ في وجوده، وفي وعوده، وفي لقاءه، وفي ثوابه، وفي عقابه.
  • الحميد: هو المحمود على كل حال وصفة، فإنَّه سبحانه يُحمد على الجلال والكمال والجبروت والقوة والعزة.
  • الحليم: هو الذي لا يُعجّل العقوبة، بل يملي لعباده لكنَّه لا يهملهم، ويفتح لهم أبواب التوبة.
  • الحَكَم: أنَّ أمور الدنيا والآخرة كلها ترجع إليه سبحانه، فلا يردُّ أمره ولا يعقّب حكمه، وقوله فصل.
  • الحكيم: هو الذي يضع الأشياء في موضعها، ولا يصيب أحدًا إلّا بما كُتب عليه.


أهمية معرفة صفات الله تعالى

معرفة أسماء الله تعالى وصفاته لها أثر كبير على حياة المؤمن ونفسيته، ومنها ما يأتي[٣]:

  • من أسباب دخول الجنة؛ قال صلى الله عليه وسلم: (إن لله تسعةً وتسعين اسمًا مئةً إلا واحدًا، من أحصاها دخل الجنة)[٤]، ومعنى أحصاها فَهِمَ مدلولاتها وعرف ألفاظها.
  • من أسباب إجابة الدعاء؛ فقد أمرنا سبحانه أنّ ندعوه ونتقرّب إليه بأسمائه الحسنى، قال تعالى: {وَلِلَّهِ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى فَادْعُوهُ بِهَا}[٥].
  • سبب لحصول محبة الله لعبده؛ لأنَّ من يعرف صفاته وأسماءه سبحانه يعبده حقّ عبادته، ويحظى بمحبة الله.
  • من يعرف صفات الله تعالى يعرف كلّ شيء، فيعرف أنَّ الله هو الرزاق والعليم والغني والباقي والمحسن.
  • من يعرف صفات الله يخشاه في نفسه.
  • معرفة صفات الله سبحانه وأسمائه الحسنى سبيل إلى النجاة من المعاصي والذنوب، والإقبال على الطاعة.
  • معرفة صفات الله سبحانه وأسمائه الحسنى تصلح القلوب وتزكّي النفوس.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

ما الفرق بين صفات الله الثبوتية والسلبية؟

صفات الله الثبوتيَّة هي الصفات التي أثبتها سبحانه لنفسه، أو أثبتها رسوله صلى الله عليه وسلم، وهي صفات كاملة لا نقص فيها من أيِّ وجه، مثل القدرة والعلم والحياة، وقد أثبتها سبحانه بما يليق به، ومن شروط الإيمان أن يؤمن المسلم بأسماء الله وصفاته، مثل قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ آمِنُواْ بِاللّهِ وَرَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِي نَزَّلَ عَلَى رَسُولِهِ وَالْكِتَابِ الَّذِيَ أَنزَلَ مِن قَبْلُ وَمَن يَكْفُرْ بِاللّهِ وَمَلاَئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَقَدْ ضَلَّ ضَلاَلاً بَعِيدًا}[٦].


أمَّا الصفات السلبيَّة فهي التي نفاها الله سبحانه في كتابه أو على لسان الرسول صلى الله عليه وسلم عن نفسه، مثل الجهل والنسيان والموت والتعب، ولا يعني هذا نفيها فقط، بل نفيها وإثبات ضدّها من الصفات الكاملة؛ لأنَّ النفي ليس كمالًا، إلّا إذا تضمّن ما يدل على الكمال؛ وهذا لأنَّ النفي عدم، والعدم ليس شيئًا، مثل قوله تعالى: {وَتَوَكَّلْ عَلَى الْحَيِّ الَّذِي لا يَمُوتُ}[٧][٨].


ما الفرق بين صفات الله الذاتية والفعلية؟

تختلف الصفات الذاتيَّة عن الفعليَّة لله سبحانه وتعالى بما يأتي[٩]:

  • الصفات الذاتية: هي التي لا تتعلق بالمشيئة، ولا تنفصل عنه سبحانه.
  • الصفات الفعلية: هي التي تتعلق بالمشيئة، ومنها النزول إلى سماء الدنيا، والاستواء على العرش.


ما الفرق بين أسماء وصفات الله تعالى؟

تختلف أسماء الله سبحانه عن صفاته بما يأتي[١٠]:

  • أسماء الله سبحانه: هي التي تدلّ على ذات الله مع اتصافه بصفات الكمال، مثل الحكيم والسميع والعليم، كما أنَّ الاسم يدلّ على أمرين، وهما الاسم والصفة.
  • صفات الله تعالى: هي نعوت الكمال القائمة بذات الله تعالى سبحانه، مثل الحكمة والبصر والسمع والعلم، ولا تدلّ الصفات إلّا على أمر واحد، ولا يُشتقُّ منها اسم، مثلًا لا نشتق من صفة نزوله سبحانه إلى السماء الدنيا اسم النازل، ومن صفات سبحانه الغضب والفرح، أمَّا أفعاله سبحانه فإنَّها لا حصر لها ولا منتهى.


المراجع

  1. "صفات الله عز وجل أقسام بعدة اعتبارات"، الإسلم سؤال وجواب، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
  2. محمد حسن عبد الغفار، "كتاب صفات الله وآثارها فى إيمان العبد"، المكتبة الشاملة الحديثة، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
  3. شريف فوزي سلطان (25/3/2017)، "أهمية معرفة أسماء الله الحسنى وصفاته العلا"، الألوكة، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
  4. رواه الألباني، في صحيح ابن ماجه، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم:3127، صحيح حسن.
  5. سورة الأعراف، آية:180
  6. سورة النساء، آية:136
  7. سورة آل عمران، آية:58
  8. "صفات الله تعالى على قسمين: ثبوتية، وسلبية"، الدرر السنية، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
  9. "الفرق بين الصفة الذاتية والصفة الفعلية"، إسلام ويب، 15/10/2018، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
  10. "الفرق بين أسماء الله تعالى وصفاته"، إسلام ويب، اطّلع عليه بتاريخ 8/4/2021. بتصرّف.
365 مشاهدة