أنواع الريحان للأكل

أنواع الريحان للأكل

10 أنواع من الريحان للأكل

إليكِ أشهر 10 أنواع من الريحان الصالح للأكل[١]:

الريحان الحلو (Sweet Basil)

هو أكثر أنواع الريحان انتشارًا، ويمكنكِ استخدامه مع صلصات الطماطم، والبيستو، والشوربات المختلفة، أو لإعداد الكثير من التوابل الإيطالية، ويمكنكِ زراعته في المنزل؛ لأنّه ينمو جيّدًا في الأماكن المشمسة.

ريحان غينوفيز (Genovese Basil)

هو أحد أنواع الريحان الحلو، ويتمتّع بمظهر ومذاق الريحان الحلو نفسه تقريبًا، ومناسب جدًّا للبيستو ووصفات المطبخ الإيطالي، لكنّه يختلف عن الريحان الحلو في مظهره؛ فأوراقه مسطّحة ومستديرة أكثر، كما أنّ له نكهةً عطريةً أكثر.

ريحان نابوليتانو (Napoletano Basil)

من أنواع الريحان الحلو الشبيهة جدًّا بنكهته التقليدية، لكنّ نكهته أقوى قليلًا، في نفس الوقت ليست حارّةً، ويمكن استخدامه لعددٍ كبيرٍ من الوصفات.

الريحان الإيطالي الكبير (Italian Large Leaf Basil)

يتميّز عن غيره من أنواع الريحان الحلو بأنّ رائحته وطعمه أكثر حلاوةً بكثير؛ لهذا يُستخدَم للكثير من التتبيلات الحلوة، كما أنّه يدخل في صناعة الحلويات التي يُستخدَم فيها الريحان.

ريحان الكشكشة الأرجواني (Purple Ruffles Basil)

هذا النوع من الريحان يُشبه إلى حدٍّ كبير الريحان الداكن، لكنّه صالح للأكل، مع أنّه بنفس اللون، ويُستخدَم للمقبلات والسلطات، ويُمكن إضافته في تنسيق الزهور؛ لأنّ لونه غني ومُميّز.

ريحان الليمون (Lemon Basil)

هو أحد أصناف الريحان الأكثر شيوعًا للوصفات الإيطالية، وشكله يبدو مثل الريحان التقليدي، لكنّ نكهته مثل الليمون؛ لذا من الممكن استخدامه في السلطات، أو تتبيلات الأسماك، أو مع الشاي المثلج بنكهة الليمون.

ريحان لايم (Lime Basil)

يُشبه ريحان لايم من حيث شكله ريحان الليمون، لكنّ نكهته تمتزج بين الريحان والليمون؛ لهذا يُستخدَم في الوصفات التي تتطلّب نكهة الريحان والليمون، مثل تتبيلات الأسماك والدجاج، أو مع عصير الليمون الحامض، ويمكن إضافته لشاي الليمون المثلج أو المارجريتا (الكوكتيل المكسيكي).

ريحان رقيق الأزهار (Holy Basil)  

ويُسمّى أيضًا الريحان المقدّس لما له تاريخ فريد في الديانة الهندوسية، يتميّز هذا النوع من الريحان عن الباقي بأنّ نكهته عطرية أكثر، وعند شُربه بانتظام فإنّه يُعزّز جهاز المناعة، ويمكن إضافته للشاي يوميًّا، وزراعته في المنزل.

الريحان اليوناني (Greek Basil)

هو ريحان أوراقه صغيرة جدًّا، يمكن زراعته في البيت عندما تكون المساحة المتوفرة صغيرة؛ لأنّه ينمو فقط ليصل إلى 20 سنتميتر، وهو جيّد لإضافته مع السلطات، أو تتبيلات اللحوم أو الحساء، ويمكن استخدامه للزينة أيضًا.

الريحان الأزرق الإفريقي (African Blue Basil)

هو أطول أنواع الريحان إذ يصل ارتفاعه إلى 1.20 متر، وهو من الريحان المعمّر إذا لم يتعرّض للصقيع، ويمكن استخدامه لتنسيق باقات الزهور المنزلية، أو لإضافة نكهة مميّزة لأطباق اللحوم والخضار، ويمكن زراعته في المنزل.


نصائح مهمّة عند اختيار الريحان للأكل

لتحصلي على ألذّ ريحان في وصفاتكِ، إليكِ النصائح الآتية[٢]:

  1. اختاري الريحان الطازج بدل المجفف، واحرصي على أن تكون أوراقه خضراء يانعة، بدون بقع داكنة أو مصفرّة.
  2. اشتري الريحان المزروع عضويًّا؛ أي الذي لم يُستخدَم في زراعته مبيدات حشرية؛ لأنّ سيمتصّها سريعًا، كما أنّه لم يُعرّض للإشعاع الذي يقلّل محتواه من فيتامين ج والكاروتينويد.
  3. خزّني الريحان الطازج من خلال لفّه في منشفة ورقية مبلّلة قليلًا داخل الثلاجة، أو في كوب الماء في درجة حرارة الغرفة بعيدًا عن أشعة الشمس المباشرة، كما يمكنكِ أن تجمّدي الريحان كاملًا أو مقطّعًا، في علب محكمة الإغلاق.
  4. يمكنكِ تجميد الريحان في صواني مكعبات الثلج؛ لإضافتها للحساء لاحقًا.
  5. خزّني الريحان المجفّف في وعاء زجاجيّ محكم الإغلاق في مكان بارد ومظلم وجاف، لتتمكّني من الاحتفاظ به لمدة تصل إلى ستة أشهر.
  6. ازرعي نبات الريحان في المنزل؛ لتحصلي على ريحان طازج كلما احتجتِ إليه.


ما هي استخدامات الريحان في الأكل؟

يمكنكِ استخدام الريحان في عددٍ لا يُحصى من الأطباق، سواء كان طازجًا أم مجفّفًا أم مطبوخًا، وإليكِ عددًا من طرق استخدامه[٣]:

البيستو

البيستو هي تتبيلة من النكهات المخللة معًا، ويمكنكِ عمل بيستو الريحان من خلال فرمه ناعمًا جدًّا وإضافة زيت الزيتون إليه، وإضافته إلى الباستا، أو الحساء، أو فوق الأطباق المشوية مثل الدجاج والسمك.

الزبدة المنكّهة

يمكنكِ فرم الريحان وإضافته إلى الزيدة المذوبة والملح والفلفل، ثمّ لفّها بورق الزبدة وتجميدها، بعد ذلك تقطيعها إلى شرائح عند استخدامها، مع الأطباق المشوية أو الباردة.

السلطة

يمكنكِ إضافة أوراق الريحان الطازجة إلى السلطات، والصلصات، وفرمها مع الخل أو الليمون أو الخردل، وتقديمها بجانب الأطباق المشوية أو المقلية.

الكوكتيل

يمكن خلط كمية قليلة جدًّا من أوراق الريحان الطازجة إلى الكوكتيل؛ لأنّ نكهته أقوى بكثير من النعناع؛ لذا يجب إضافته بكمية محدودة، كما أنّه يضاف عادةً إلى الكوكتيل الحامض، أو كوكتيل الفراولة.


كيفية زراعة الريحان والعناية به في المنزل

إليكِ النصائح الآتية لتزرعي الريحان في المنزل[٤]:

  1. يمكنكِ زراعة الريحان من البذور؛ فهو سريع الإنبات، لكن عليكِ أن تزرعيه بعد انتهاء موجة الصقيع.
  2. يمكنكِ قطع الريحان من الريحان الطازج الذي تشتريه (بطول 10سم)، وسيتجذّر سريعا في الماء.
  3. عليكِ زراعة الريحان في تربة رطبة جيدة التصريف، ودرجة حموضتها محايدة، ومن الأفضل أن تضيفي السماد قبل الزراعة بمدة؛ لأنّ التربة إن كانت غنية جدًّا بالعناصر، سيفقد الريحان نكهته.
  4. عليكِ تعريض الريحان للشمس حوالي 6 ساعات يوميًّا، لكنّ هذا لا يعني الشمس المباشرة أو الشديدة.
  5. اسقي الريحان فقط عندما يحتاج ذلك، واحرصي ألّا ترشّي الماء على أوراقه قدر الإمكان.


نصائح للعناية بالريحان المزروع منزليًا

إليكِ النصائح الآتية لتعتني بالريحان في منزلكِ[٥]:

  1. ابدئي بزراعته في الداخل في أواني فردية، أمّا إذا أردت زراعته خارجًا عليكِ الانتظار إلى أن تدفئ الأرض.
  2. ازرعي الريحان بين الخضار ذات الأوراق الكبيرة، مثل الخس، وباعدي بينها حوالي 31سم.
  3. حافظي على رطوبة تربة الريحان.
  4. قلّمي أوراق الريحان بانتظام لتشّجعيه على النمو.
  5. اقطفي الأزهار بانتظام؛ لتضع النباتات طاقتها في إنتاج الأوراق.
  6. ازرعي عددًا قليلًا من نباتات الريحان في أحواض؛ لتتمكّني من إدخالها إلى البيت عندما يبرد الطقس.
  7. عندما تزرعين الريحان في طقس دافئ تمامًا، ستتجنّبي جميع الفطريات والآفات التي ستصيبه.
  8. تعاملي مع الريحان برفق عند قطف أوراقه؛ حتى لا تظهر عليه كدمات وبقع غامقة.
  9. يمكنكِ تجفيف الريحان بالهواء، لكن عند تجميده يحتفظ بنكهته أكثر.


أسئلة تجيب عنها حياتكِ

ما هو الفرق بين ريحان الأكل والزينة؟

الفرق الرئيسي بين ريحان الأكل والزينة هو إمكانية أكله، فريحان الزينة موجود فقط لمنظره الخلاب ورائحته الطيبة، ومن أنواع ريحان الزينة الذي يمكن زراعته في المنزل ريحان أوبال الداكن (بالإنجليزية: Dark Opal Basil)، ويمكن إدخاله في تنسيقات الزهور، أو أحواض الزراعة على النوافذ، وريحان الكاردينال (بالإنجليزية: Cardinal Basil) الذي يُنتج زهورًا ورديّة كبيرة[١].

ما هو الفرق بين ريحان الأكل والحبق؟

يختلف الريحان عن الحبق بالطعم؛ فالريحان يُستخدَم أساسًا لإضافة نكهة مميّزة إلى الأطباق، بينما نادرًا ما يُستخدم الحبق في الوصفات، لكن من ناحية الشكل فإنّه من الصعب جدًّا التمييز بينهما، وأحد الفروق الأساسية في شكلهما أنّ ساق الحبق عليها شعيرات صغيرة، وأوراقه خشنة قليلًا، بينما ساق الريحان الحلو ملساء، وأوراقه ناعمة وغليظة[٦].

لماذا يذبل الريحان؟

يحتاج الريحان ليكون نموّه صحيًّا 8 ساعات من ضوء الشمس على الأقل يوميًّا، وتربة تصريفها جيّد، ومساحة كافية للسماح بحركة الكثير من الهواء، وإذا كانت كلّ هذه الأمور متوفّرة، فإنّ سبب ذبول الريحان يكون أكثر خطورة، مثل تعفّن الجذور، أو مرض فطري، أو الإصابة بأحد الآفات الحشرية، مثل المن أو العناكب، وكلّها تحتاج إلى علاجات متخصصة[٧].


المراجع

  1. ^ أ ب Jennifer Poindexter, "21 Types of Basil That Are Beautiful, Flavorful, and Utterly Delicious", morningchores, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  2. "How to Select and Store", realfoodforlife, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  3. Alex Van Buren (21/2/2021), "Why Basil Is So Good for You—Plus 14 Ways to Use More of It All Summer Long", health, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  4. JAYME HENDERSON (11/7/2015), "Everything You Need to Know About Growing Basil", thekitchn, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  5. "How to Grow Basil to Make the Perfect Pesto", goodhousekeeping, 26/5/2020, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  6. LISA DINGMAN (11/11/2020), "The Difference Between Basil and Holy Basil", hunker, Retrieved 21/2/2021. Edited.
  7. Mary H. Dyer, "Why Does Basil Wilt?", gardeningknowhow, Retrieved 21/2/2021. Edited.