فوائد اكل الصبار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠١ ، ٢٦ مارس ٢٠٢٠
فوائد اكل الصبار

الصبار

يُعد الصبار من النباتات المستخدمة في عددٍ من مجالات الحياة كالطب البديل والتجميل، وهو نبات ينحدر من العائلة الصبارية التي تقطن ربوع الصحراء بكل ثبات وقوة؛ لديه القدرة الخارقة على تحمل العطش والجفاف لسنوات طويلة، ويشار إلى أن نبات الصبار يحتوي على قيمة غذائية عالية وفقًا لوزارة الزراعة الأميركية، ففيه من الألياف ما يقارب 3.6 من وزنه، ومن البروتينات 0.73، إلا أنه غني بالكربوهيدرات التي تصل نسبتها إلى 9.57، ويصل إجمالي السعرات الحرارية فيها إلى 41 سعرةً حراريةً، وتتضارب الدراسات الطبية حول مدى فائدته ما بين علاج وتجميل وعدمها، وفي هذا المقال سنتطرق إلى فوائد أكل الصبار، واستخداماته وأضرار تناوله.


فوائد أكل الصبار

  • يساعد على تخفيض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكري.
  • يُعد فعالًا في تقليل مستويات الدهنيات في الجسم.
  • يعالج حالات الإمساك المزمن.
  • يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن الضرورية للجسم.
  • يُعد مصدرًا طبيعيًا للألياف.
  • يقلل من فرص الإصابة بأمراض القلب والشرايين التاجية.
  • يحارب الخلايا السرطانية ويوفر الحماية اللازمة للحلايا بفضل وجود مضادات أكسدة قوية وفينولات وفلافونيدات.
  • يزيد من جودة عملية الهضم ويحسنها.
  • يقلل من انتشار خطوط السيلوليت في الجسم من خلال زيادة قدرة الجسم على الاحتفاظ بالماء فيه.
  • يستعان به للتخلص من الوزن الزائد، فهو ثمرة غنية بالأحماض الأمينية ومنخفض السعرات الحرارية فلا تتجاوز 41 سعرةً حراريةً.
  • يقي الخلايا العصبية في الدماغ من التلف بإمدادها بمركبات الميثيل والكيرسيتين والفلافونويد التي تؤدي دور خط الدفاع عن هذه الخلايا.
  • يعالج حالات التهاب المفاصل ويحاربها.
  • يقوي جهاز المناعة ويعزز قدراته، فيزيد من كميات كريات الدم البيضاء المنتجة.
  • يعزز من القدرة الجسدية في إطلاق مادة البروستجلانين في مجرى الدم لمقاومة الالتهابات ومكافحتها.
  • يزود الجسم بمركبات البيتا لينس لحماية الجسم ووقايته من الإجهاد التأكسدي.
  • يعالج حالات اختلال مواعيد الطمث وعسره.
  • يُعد مقويًا طبيعيًا للقدرة الجنسية، إذ يننشط الدورة الدموية ويزيد من معدلات تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية بحكم وجود 18 نوع حمض أميني إلى جانب عناصر وفيتامينات هامة للجسم.


فوائد الصبار للشعر والبشرة

  • يُعد الصبار مفيدًا للبشرة في تأخير ظهور علامات تقدم السن بفضل وجود مادة الألوفيرا فيه.
  • يرمم الخلايا الميتة ويجددها.
  • يوفر الوقاية اللازمة من أشعة الشمس فوق البنفسجية.
  • يهدئ التهابات البشرة وآلالام الحروق.
  • يمنح البشرة رطوبةً ونعومةً كبيرتين.
  • يعزز نمو بصيلات الشعر ويقويها؛ ويعود ذلك إلى وفرة الأحماض الأمينية والبروتين والعناصر الضرورية لنمو الشعر.
  • يخلص من قشرة الرأس والحكة.
  • يعالج الحروق البسيطة والتهابات الجلد.
  • يؤخذ كعلاج فعال لحب الشباب وتنقية البشرة.


أضرار أكل الصبار

تشيع سمعة سيئة حول الصبار بأنه ذو سمية عالية تلحق الضرر أحيانًا بصحة الإنسان، فقد أشارت الدراسات التي أجراها البرنامج الوطني للسموم عام 2011 م إلى أن الإفراط في أكل الصبار قد يتسبب بالإسهال الشديد مما يورث اضطرات مستويات الأيونات وخللًا في الكلى، كما يتسبب أيضًا بالجفاف الفموي، ولا يقتصر الأمر على ذلك بل أيضًا الصداع والغثيان، ولا بد من الإشارة إلى الامتناع عن استخدام الصبار من نوع الألوفيرا لدى مرضى الكلى والقلب، إذ يخفض مستويات البوتاسيوم في جسم الإنسان، أما المرأة المرضع فيجب عليها الابتعاد عنها تمامًا نظرًا لعدم التعرف على مقدار الضرر الذي يلحق بالرضيع نتيجة تناوله من قبل الأم.


من حياتكِ لكِ

يُمكنكِ استخدام جل الصبار أو ما يعرف بالألوفيرا في العديد من الوصفات المفيدة للشعر والبشرة وأحدها وصفة جل الصبار لتحفيز نمو الشعر، حضّري الوصفة بمزج ملعقتين من الألوفيرا الطازجة مع ملعقة من زيت الخروع ودلكّي فروة رأسك بالمزيج واتركيه عليها لليلة كاملة واشطفيه صباحًا بالشامبو اللطيف على الشعر، وكرري هذه الوصفة مرتين أسبوعيًّا للحصول على نتائج مذهلة[١].


المراجع

  1. "Aloe Vera for Skin and Hair: 8 Beauty Benefits and How to Use", top10homeremedies, Retrieved 23-3-2020. Edited.