مفهوم المكتبة

مفهوم المكتبة

المكتبة

تتعدّد التعريفات التي يمكن تعريف المكتبة بها، وقد قدّم قاموس أكسفورد تعريفًا بأن المكتبات هي عدد من الحجرات التي تضم عددًا ضخمًا من الكتب والمواد والمصادر العلمية الأخرى، وتستخدم من قبل الأفراد وتُستثمر بما هو مناسب، كما قيل أيضًا بأنها ذلك المكان المخصص للاحتفاظِ بمصادر المعلومات كالصحف والكتب والملفات الورقية وأشرطة الفيديوهات والملفات الإلكترونية وغيرها، وتتمثل أهميتها في تسهيل عملية الوصول إلى مصدر المعلومة واستخدامه بأقل وقت وجهد ممكن.


بالإضافةِ إلى ذلك، فإنّ المكتبات تُمثل مؤسسات تتخذ طابعًا اجتماعيًّا وثقافيًّا وتربويًّا وعلميًّا في آنٍ واحد، وتتمثل أهميتها ودورها في توفير أكبر كم من مصادر المعلومات وتحديثها وتطويرها وتنيمتها بشتى الطرق، كما تُنظم وترتب وتُصنف وتفهرس الكتب والمصادر العلمية فوق الرفوف لاسترجاعها في وقت وجهد أقل، وتُوضع بين يدي من يحتاج إليها من رواد المكتبة، كما يستفيد رائد المكتبة من مختلف الخدمات كالإعارة والتصوير والبث الانتقائي هناك، وتكون المكتبات عادةً مزودةً بكوادر عاملة مؤهلة من مختلف النواحي في نطاق علم المكتبات والمعلومات على الصعيد الفني والتقني والعلمي[١].


أهمية المكتبات

تعدّ المكتبات من أهم المؤسسات الثقافية في مختلفِ أنحاء العالمِ على الإطلاق، إذ تحتضن العدد الأضخم من مصادر المعلومات التي يحتاج إليها كل فرد في هذه الأرض، وتتمثل أهمية المكتبات بالعديد من الأمور منها ما يلي[٢]:

  • هي معلم هام يعكس ثقافة الشعوب وحضارتها.
  • المكتبات كنز ثمين ثري بالمعلومات وحصاد جهود علماء الحضارات الإنسانية.
  • المساهمة في نشر الثقافة بين شرائح المجتمع المختلفة بكل كفاءة وفاعلية.
  • تحفيز حب القراءة وغرس جذورها في النفس الإنسانية، مما يسهم في لعب دور عظيم في تطوير الذات وتنمية الروح.
  • الاحتفاظ بالإرث التاريخي العظيم للبشرية، إذ تتضمن المكتبات الاكتشافات التي جاء بها العلماء في مختلف العصور.
  • تحقيق المساواة بين طبقات المجتمع، وذلك من خلال تمكين كافة الأفراد من الحصول على الكتب مجانًا والاطلاع عليها دون مقابل مادي، فيكون الشخص غير القادر على اقتناء الموسوعات والكتب الثمينة قادرًا على الحصول عليها واستعارتها مجانًا.
  • وضع كم كبير من المصادر والمراجع الموثوق بها بين يدي الطلاب، فيكونون قادرين على الاستعانةِ بالكتب وتوثيق مصادره بكل ثقة باعتبارها دقيقةً وصحيحةً.
  • وضع العديد من القضايا الهامة في المجتمعات على طاولة النقاش والسعي الدؤوب للعثور على حلولٍ لها.
  • وسيلة تواصل بين العقول البشرية، فعند الاجتماع برواد المكتبة يبدأ تبادل المعلومات والمعارف تلقائيًّا.


أنواع المكتبات

تتعدّد أنواع المكتبات المنتشرة في المجتمع الواحد، ويكمن الاختلاف فيما بينها وفقًا للمؤسسة الداعمة لها أو الأشخاص الذين يحصلون على الخدمة منها، وتاليًا الأنواع الرئيسية لها[٣]:

  • المكتبة العامة: المكتبة العامة هي تلك المؤسسة ذات الطابع الاجتماعي والثقافي التي تخدم كافة المواطنين في المجتمع دون قيود، وتفتح أبوابها أمام كافة المراحل العمرية والثقافية لخدمتهم في تحفيز شغف الثقافة والقراءة والاستطلاع، وتكون ذات محتوى ثقافي ومعرفة أكبر من أي نوعٍ آخر، ومن أبرز ما ينفرد به هذا النوع من الخصائص:
    • خضوع المكتبة لإشراف الدولة والجهات الحكومية وتأسيسها لها.
    • تقديم خدمات لكافة الفئات العمرية بما فيها الأطفال.
    • مجانية، إذ لا تتقاضى أي مبالغ مالية نهائيًّا مقابل الخدمات.
  • المكتبة الوطنية: تحتضن معظم الدول حول العالم مكتبات تتخذ طابعًا وطنيًّا، ويتمثل ذلك بأنها مرتع للأنشطة الرسمية ذات العلاقةِ بحقولِ النشر والتأليف والبحث، ويشار إلى أنها تهتم بتخزين كل ما يمت للتراث الفكري الوطني بصلة؛ وسواء كان ذلك على صعيد الإيداع القانوني أو غيره، وتنشطر المكتبة الوطنية أو القومية بطبيعتها إلى قسم الشؤون الإدارية والعلاقات العامة وقسم الإجراءات الفنية وقسم الخدمات الفنية، أما وظيفتها فتأتي على النحو الآتي:
    • استقطاب التراث الفكري الوطني وجمعه في مكانٍ واحد.
    • منح موظفي الهيئات الحكومية والسلطات الرسمية الاستخدام بكل سهولة ودون قيود.
    • وضع أنواع المكتبات المختلفة تحت الإشراف والسيطرة.
    • بذل قصارى الجهود في إدخال آخر التطويرات على الخدمات الإعلامية والببليوجرافيا.
  • المكتبة المتخصصة: نوع من أنواع المكتبات التي يقتصر نوع المعلومات التي تقدمها على سياقٍ أو مجالٍ متخصص، وبدقة أكبر فإنها تهتم بإثراء محتوى محدد وتغطيته تغطية متكاملة، ومن أهم الوظائف التي تلبيها المكتبة المتخصصة:
    • إثراء المحتوى والإنتاج الفكري في مجالٍ متخصص.
    • تقديم مصادر معلومات متكاملة وغنية بالمعلومات بكافة أشكالها.
    • تجهيز نشرات إعلامية والببليوجرافيات ومستخلصات لتعزيز المعلومات ونشرها في مختلف أنحاء العالم.
    • تحقيق التعاون والتكاتف مع بقية المكتبات المتخصصة ذات المواضيع المتشابهة في المحتوى وبالتالي تكون تكاملية.
  • المكتبة الجامعية: تدعم الجامعات الحكومية والخاصة هذا النوع من المكتبات، إذ تحرص على الإتيان بمصادر المعلومات بمختلف أنواعها وأشكالها ووضعها بين يدي الطالب الجامعي، ويحظى الطالب بالخدمات المكتبية كالإعارة والتصوير والخدمات الحديثة وغيرها، ويكون بذلك قد حصل على معلومات من مصادر موثوقة لتعزيز أبحاثه ومتطلبات إكمال المقرر الجامعي.
  • المكتبة المدرسية: تكون المكتبة المدرسية متواجدة في المدارس كافةً كونها قسمًا رئيسيًّا من أقسام المدرسة سواء أكانت ثانويةً أم متوسطةً أم ابتدائيةً، وتسعى إلى تنشئة الطلبة على حب المطالعة والقراءة وتوسيع نطاق العلم والمعرفة لديهم قدر الإمكان.


أهمية وجود مكتبة في منزلك

إنَّ وجود المكتبة في المنزل مهم للغاية، وفيما يأتي ذكر لأهمية وجودها في منزلك:

  • تشجّعكِ على القراءة، واقتناء الكتب المختلفة.
  • توفّر لكِ حرية اختيار الوقت الذي ترغبينَ فيه بالقراءة.
  • تساعدكِ على تحقيق التنمية الفكريَّة لديكِ، وتساهم في توسيع مداركك.
  • تتيح لكِ القدرة على الرجوع إليها بطريقة سهلة وسريعة.
  • تتيح لأفراد أسرتك وأصدقائك استعارة الكتب منكِ، وتشجيعهم على القراءة.


خطوات تشجّع طفلك على القراءة

إليكِ النصائح الآتية حتى تشجّعي طفلكِ على القراءة:[٤]

  • اقرئي له القصص الممتعة كل يوم قبل أن يخلد إلى النوم.
  • اختاري أنواع الكتب والقصص التي تلائم عمره وتفكيره.
  • اصطحبي طفلك إلى متاجر بيع الكتب، واجعليه يختار ما يرغب به.
  • اشتري كتبًا لكِ، وابدئي في قرائتها، واحرصي أن يراكِ طفلكِ تقرئين.
  • خصّصي في غرفة طفلكِ مكانًا مميّزًا يجذبه لتضعي فيه القصص والكتب.
  • اتبعي أسلوب المكافآت حينَ يُنهي طفلكِ قراءة كتاب حتى تشجّعيه على قراءة المزيد.
  • أظهري الاهتمام دائمًا فيما يقرأ، واجعليه يُخبركِ ماذا تعلّم وفهم من الكتاب.


المراجع

  1. "أنواع المكتبات وأشكالها"، عالم المكتبات، 25-8-2017، اطّلع عليه بتاريخ 8-6-2019. بتصرف.
  2. "المكتبات وأنواعها وأهميتها"، مبتعث، اطّلع عليه بتاريخ 8-6-2019. بتصرف.
  3. "أنواع المكتبات"، المكتبات، اطّلع عليه بتاريخ 8-6-2019. بتصرّف.
  4. "10 Ways for Parents to Encourage Their Child to Read", lifehack, Retrieved 11-3-2020. Edited.
295 مشاهدة