أيهما أفضل، المشي العادي أم استخدامك لجهاز المشي؟

أيهما أفضل، المشي العادي أم استخدامك لجهاز المشي؟

استخدام جهاز المشي

يجب عليكِ مراعاة بعض النصائح والتعليمات عند البدء باستخدام جهاز المشي لسلامتكِ ولتحافظي على صحتكِ، ومن أهم هذه النصائح هي اختباركِ لمدى قوة تحمّلكِ للمشي من خلال البدء بالمشي مدة زمنية قليلة جدًا قي اليوم الأول، ثم زيادة بعض الدقائق للمشي في اليوم الذي يليه، وخصّصي 5 دقائق مشي بسرعة بطيئة جدًا قبل البدء بالتمرين حتى يتهيأ جسدكِ للمشي، ثم 5 دقائق أخرى بسرعة بطيئة بعد المشي.

يجب عليكِ الذهاب للطبيب حتى تتأكّدي من عدم وجود مشاكل في المفاصل أو الظهر، لتعرفي نوع التمارين التي تستطيعين تأديتها على جهاز المشي، كما يجب عليكِ ارتداء حذاء مناسب للمشي والجري، وعليكِ شرب نصف لتر من الماء قبل البدء بالمشي على الجهاز، ووضع نصف لتر من الماء بجانبكِ أثناء المشي حتى تعوّضي الماء الذي يخسره جسمكِ من التعرّق أثناء المشي، ومن المهم أيضًا ألّا تضعي يديكِ على المقبض أثناء المشي إذا استطعتِ، بل حرّكي يديكِ لخسارة سعرات حرارية أكثر[١].


ما هي إيجابيات وسلبيات استخدامكِ لجهاز المشي؟

تبحث أغلب النساء عن طريقة لخسارة الوزن وفقدان سعرات حرارية أكثر، وأهم طريقة لذلك هي المشي، يمكنكِ المشي بالخارج في الطبيعة الخلابة، وأيضًا يمكنكِ المشي داخل المنزل أو داخل الصالة الرياضية المغلقة على جهاز المشي الذي له فوائد عديدة قد تجعلكِ تفضّلينه على المشي بالخارج، ولكن كل شيء له سلبيات كما له إيجابيات، لذلك نُقدم لكِ بعضًا من إيجابيات وسلبيات استخدامكِ لجهاز المشي، حتى تستطعي تحديد خياركِ إذا كنتِ ترغبين بالمشي على جهاز المشي أم المشي بالخارج بين الطبيعة:

إيجابيات استخدامكِ لجهاز المشي

يُعدّ استخدامكِ لجهاز المشي طريقةً مناسبة لممارسة تمارين المشي، وتهيئة عضلات الجسم للمشي، ومن الإيجابيات التي تنتج من استخدامكِ للجهاز[٢]:

  • تحكّم أفضل بتمرين المشي، من خلال أنه يمكنكِ التحكم بالسرعة، ويمكنكِ التدريب بشكل متقطّع، فيمكنكِ المشي مدة من الزمن، ثم أخذ قسط من الراحة، كما يمكنكِ متابعة المدة الزمنية للمشي، وعدد ضربات القلب، وعدد السعرات الحرارية التي فقدتيها، وذلك من خلال شاشة موجودة على جهاز المشي كما يمكنكِ المشي داخل غرفة مغلقة، ولن تلجئي للمشي في حرارة الصيف تحت أشعة الشمس أو في برد الشتاء تحت المطر، كما أنّ هذا الجهاز يُتيح لكِ خيار زيادة ارتفاع الجهاز، ممّا يزيد من تحدّي التمرين الخاصّ بكِ.
  • المشي السريع، يمكنكِ المشي بشكل أسرع لأنكِ لن تتعرّضي إلى عواقب تغيير مساركِ، ولن تؤثّر بكِ عواقب، مثل مقاومة الرياح، وعامّةً فإنّ أغلب الأشخاص يُركّزون على المشي مدة زمنية مُعيّنة على جهاز المشي، دون حساب المسافة التي يقطعونها تحديدًا، ومع استخدامكِ لجهاز المشي ستقطعين مسافةً أكبر من المسافة التي ستقطعينها في ذات المدة الزمنية خلال المشي العادي، وذلك لأنّ زيادة السرعة على الجهاز تزيد من المسافة التي تقطيعنها، وبالتالي من عدد السعرات الحرارية التي تحرقينها.
  • الاستمتاع أثناء المشي، تعاني أغلب النساء من الملل أثناء المشي، وتنتظر فقط مرور الوقت حتى تنتهي من التمرين، وعند المشي خارج المنزل من الممكن أن يُشكّل استماعكِ للموسيقى مثلًا أثناء المشي خطرًا عليكِ، لكن أثناء التمرين على جهاز المشي يمكنكِ الاستمتاع بأكثر من طريقة وبسهولة، دون التعرّض للخطر، مثلًا يمكنكِ سماع الموسيقى أو مشاهدة الأفلام أو المسلسلات، أو حتى قراءة كتاب أثناء المشي.

سلبيات استخدامكِ لجهاز المشي

عند اختياركِ لأداء التمارين باستخدام جهاز المشي، لا بد لكِ أن تضعي في عين الإعتبار أنّه مكلف ماديًا، ويتطلّب انتباهكِ على طريقة المشي حتى لا تؤذي نفسكِ، ومن سلبيات استخدامكِ لهذا الجهاز[٢]:

  • حرق كمية أقلّ من السعرات الحرارية، لن تستطيعي حرق كمية كبيرة من السعرارت الحرارية كالتي يتم حرقها أثناء المشي العادي، لأنكِ لن تتعرّضي للعوامل المعيقة التي تجبركِ على بذل جهد أكبر أثناء قيامكِ بالتمرين، وهذه العوامل المعيقة تساعدكِ على حرق كمية أكبر من السعرات الحرارية، ولحلّ هذه المشكلة عليكِ رفع مستوى جهاز المشي بمقدر 1% إلى 2% تقريبًا، فهذا ما يفعله الأشخاص الذين يستخدمون جهاز المشي عادةً، فبهذه الحركة يمكنكِ محاكاة أجواء المشي خارج المنزل قدر الإمكان، وأخيرًا تجنّبي الإمساك بمقبض جهاز المشي، لأنّ هذا سيُقلّل من حرق السعرات الحرارية، ويؤثّر على طريقة المشي على الجهاز.
  • تكلفة مادية أكبر، سواء كنتِ تستخدمين جهاز المشي الموجود في المنزل أو الجهاز الموجود في الصالات الرياضية، فسينتهي بكِ الأمر بدفع مبلغ مالي أكبر، سواء بشراء جهاز مشي للمنزل أو من خلال الإشتراك بصالات الألعاب الرياضية حتى تستطيعي استعمال جهاز المشي، بينما المشي الاعتيادي في الطبيعة متاح للجميع مجانًا، ولن تدفعي مبلغًا مقابل المشي في الخارج.
  • لا يتناسب تمرين المشي على الجهاز لبناء عضلات الأرداف، لبناء عضلات الأرداف يجب المشي على أرض منحدرة، وخاصية الإنحدار لا تتوفر في جهاز المشي الشائع استعماله بين الناس، من الممكن إيجاد جهاز مشي بهذه الخاصية لكن بصعوبة لأنه نادر، وأيضًا للأشخاص الذين يتدربون على الجري للسباقات يجب عليهم أن يتدربوا على أرض منحدرة لأنهم سيواجهون الإنحدارات والصعوبات في الطريق أثناء السباقات.


ما هي إيجابيات وسلبيات المشي العادي؟

إذا كنتِ ترغبيين بفقدان كمية أكبر من السعرات الحرارية والوزن، ينبغي لكِ اختيار المشي العادي بدلًا من التمرين على جهاز المشي، كما أنّ اختياركِ للمشي العادي له فوائد وإيجابيات عديدة، وأيضًا بعض من السلبيات، لنساعدكِ في اختيار طريقة المشي التي تناسبكِ نقدم لكِ إيجابيات وسلبيات المشي العادي:

إيجابيات المشي العادي

المشي العادي أو المشي بالخارج له فوائد وإيجابيات عديدة، وهي كما يأتي[٢]:

  • حرق كمية أكبر من السعرات الحرارية، عند المشي بالخارج ستتعرّضين للعديد من العوائق التي تُصّعب تمرينكِ، لذلك سيبذل جسدكِ طاقةً أكبر، وجهدًا أكبر لمقاومة هذه العوائق، وبالتالي يفقد جسمكِ سعراتً حراريةً أكثر، ومن هذه العوائق التي من الممكن أن تعيق طريقكِ الرياح، فمن الممكن أن يكون اتجاه الرياح بعكس اتجاه مشيكِ لذلك يجب عليكِ بذل جهد أكبر لمقاومته.
  • تقوية عضلات الجسم المختلفة، إذ إنّ الطرقات الخارجية تحتوي على العديد من الإنحدارات والتضاريس المختلفة، كالدرج، والأرضفة المنحدرة، التي تساعد على بناء عضلات الجسم، مثل عضلات المؤخرة والأرداف، وأيضًا هذه التضاريس تساعد على تقوية الجسم والحفاظ على صحته، خاصّة مع تقدّمكِ في العمر، إذ إنّكِ ستتعلّمين كيفية تخطّي العوائق والتضاريس المختلفة الموجودة على الطرقات.
  • الإستمتاع وتحسين المزاج أثناء المشي، يساعد المشي بالهواء الطلق على تحسين المزاج إذ إنّه يساعدكِ على تحسين صحّتكِ العقلية والنفسية، كما أنّ المشي بالهواء النقّي يساعدكِ على التخلص من الضغط، والقلق، والتوتر، ويُقوّي ذاكرتكِ، ويعطي جسمكِ قسطًا من الراحة.

سلبيات المشي العادي

إذا فضّلتِ المشي العادي عن التمرين على جهاز المشي لابد لكِ أن تتعرّفي على سلبياته قبل البدء بالتمرين، وهذه بعض من سلبيات المشي العادي أو المشي بالخارج بين الطبيعة[٢]:

  • المشي على الأسطح الصلبة، المشي على الأسطح الصلبة يشكل ضغط على مفاصل الجسم مثل، الركبتين والكاحليين، لذلك لا يفضل المشي على الرصيف الذي يُعدّ سطحًا صلبًا، من الأفضل المشي على الأسفلت لأنه أقل صلابة من الرصيف، وأيضًا يمكنكِ المشي على الحصى إذ إنّه لا يشكل ضغطًا كبيرًا على مفاصل الجسم.
  • الخوف من خطر الطرقات، يجب عليكِ مراعاة السلامة إذ إنّه خلال المشي في الطرقات أو على الشارع من الممكن أن تتعرّضي للعديد من المعيقات، مثل الكلاب التي تتواجد في الطرقات أو خطر المشي على الشارع بين السيارات أو أي معيقات أخرى، لذلك إذا كانت المنطقة التي تعيشين بها تحتوي أي من المخاطر أو معيقات على الطرقات من الأفضل التمرين على جهاز المشي.
  • مشاكل الطقس، من الممكن أن يكون الطقس معيقًا للمشي في الخارج، مثل الأمطار أو الثلوج في الشتاء أو الشمس والحرارة العالية في الصيف أو الغبار أو الرياح، كل هذا يعيق المشي في الخارج لذلك في هذه الظروف من الأفضل التمرين على جهاز المشي، أو يمكنكِ تأجيل المشي في الخارج إلى اليوم التالي حتى لا تتتعرضي لخطر من حرارة أو برودة الطقس.


متى ينبغي عليكِ المشي؟

ممارستكِ للأنشطة الرياضية المختلفة تساعدكِ في الحفاظ على صحتكِ، أفضل هذه الرياضات هي المشي، لكن يجب عليكِ اختيار الوقت المناسب للمشي، المشي عامة مفيد لصحتكِ في أي وقت سواء قبل تناول وجبة الطعام أو بعدها، في الصباح أو المساء في أي وقت، وهذه بعض من الأوقات التي يمكنكِ المشي فيها[٣]:

  • المشي قبل تناول وجبة الطعام، يساعد المشي قبل تناول الطعام على تخزين جسمكِ لكمية أقل من الدهون والسكريات، لذلك من الأفضل المشي قبل تناول وجبة الطعام بمدة نصف ساعة تقريبًا، فقد وٌجد أنّ المشي قبل تناول الطعام يساعد على حرق الدهون أكثر من المشي بعد تناول الطعام، لأنّ المشي يٌحفّز عملية الأيض ممّا يؤدّي إلى حرق سعرات حرارية وبالتالي ستحصلين على وزن مثالي.
  • المشي بعد تناول وجبة الطعام، من الأفضل تأجيل المشي بعد تناول الطعام بمدة 45 دقيقة على الأقل، لأنّ المشي السريع بعد تناول وجبة طعام كبيرة يؤدي إلى زيادة تدفق الدم ممّا يزيد من عدد ضربات القلب إلى الضعف، وأيضًا لأنّ الجسم يقوم بجهد كبير أثناء هضم كمية كبيرة من الطعام، ولا يجب عليكِ إرهاق جسمكِ بزيادة الجهد عليه بالمشي أثناء عملية هضم الطعام. إذا كنتِ ترغبين بالمشي بعد تناول الطعام مباشرةً فيجب عليكِ المشي ببطئ حتى لا ترهقي جسمكِ بجهد كبير.


تعرّفي على الفوائد الأخرى للمشي

للمشي فوائد أخرى منها ما يأتي[٣]:

  • المشي يخفف من الأرق: بعض النساء يعانون من الأرق، ولا يستطيعون النوم بعد تناول وجبة العشاء، لذلك يمكنهم ممارسة المشي يوميًا بعد تناول وجبة العشاء حتى يُخفّف من الأرق ويستطيعوا النوم براحة، فقد أٌثبت أنّ ممارسة التمارين الرياضية البسيطة، كالمشي في المساء تساعدكِ على تقليل الشهية أو التخلّص من الرغبة بتناول وجبة العشاء، وذلك لأنّ المشي يساعد على حرق السكر الموجود في الدم، وحرق السكر يقابله زيادة في إنتاج مستويات المواد الكيميائية التي تُحفّز على النوم.
  • المشي يساعد على فقدان الشهية: إذا كنتِ تبحثين عن طريقة لخسارة الوزن، وخسارة مزيد من السعرات الحرارية فيجب عليكِ المشي قبل تناول وجبة الطعام، إذ إنّ المشي قبل تناول الطعام سيزيد من حرارة جسمكِ الداخلية، وبالتالي يبذل جسمكِ مزيدًا من الجهد للتخلص من الحرارة الزائدة التي اكتسبها من المشي، وستفقدين شهيّتكِ للطعام لفترة مُحدّدة.



ما يمكنكِ تناوله بعد المشي

تتساءل الكثير من النساء عن الأطعمة التي يمكنهنّ تناولها بعد التمارين الرياضية، منها رياضة المشي،. حتى تستطيعي معرفة ما يجب عليكِ تناوله بعد المشي يجب عليكِ تحديد هدفكِ من المشي فبعض النساء يمشون للتدريب على سباقات الجري أو لفقدان الوزن وحرق الدهون، أو للتسلية أو لبناء عضلات الجسم، ومن الأطعمة التي يمكنكِ تناولها بعد المشي ما يأتي[٤]:

إذا كان هدفكِ خسارة الوزن

لخسارة الوزن تناولي ما يأتي من الأطعمة بعد المشي[٤]:

  1. سلطة الشمندر، لأنها غنية بالمواد المفيدة لجسم الإنسان، وقليلة السعرات الحرارية.
  2. البطيخ، يحتوي على عدد قليل جدًا من السعرات الحرارية، كما أنّه يتكوّن بنسبة كبيرة جدًا من الماء.
  3. الحمص، يُعدّ الحمص مصدرًا للبروتين النباتي، ممّا يٌزوّد جسمكِ بالكمية الكافية من البروتين، كما يمكنكِ تناوله مع العديد من الخضراوات غير المطبوخة، والتي تحتوي على كمية قليلة من السعرات الحرارية، كالخيار.
  4. البيض والخضار، يحتوي البيض على كمية كبيرة من العناصر الغذائية المهمة، والتي يحتاجها جسم الإنسان، مثل البروتينات ، والمعادن، وأيضًا الدهون الصحية.
  5. التفاح أو الموز مع زبدة الفول السوداني، تحتوي هذه الفواكه على الكربوهيدرات التي تساعدكِ على التخلّص من الشعور بالجوع، لذلكِ يُفضّل تناولها بعد المشي.

إذا كان هدفكِ بناء العضلات

لبناء العضلات بعد المشي، تناولي هذه الأطعمة[٤]:

  1. حليب بالشوكلاته، يحتوي الحليب على كربوهيدرات، وبروتينات تساعد على بناء عضلات الجسم وتقويتها.
  2. دجاج مشوي مع الخضار، يحتوي الدجاج على كمية كبيرة جدًا من البروتين الذي يساعد على بناء العضلات، كما أنّ البروتين يتواجد بكمية كبيرة في صدور الدجاج خاصةً، ويمكنكِ تناوله مع الخضار، كالفطر، والكوسا، والبروكلي، والهليون.
  3. الفاكهة والأجبان قليلة الدسم، تحتوي هذه الوجبة على العديد من العناصر المفيدة لجسم الإنسان والمغذية، وأهمها البروتين لبناء العضلات، كما أنّها تحتوي على الكالسيوم والصوديوم والفيتامينات والعديد من المعادن والعناصر المفيدة.
  4. مسحوق بروتين البازيلاء، هذا المسحوق مناسب للأشخاص النباتيين الذين يبحثون عن البروتين لبناء العضلات، فقد أثبتت الدراسات أنّه يساعد على بناء العضلات.

إذا كان هدفكِ التدرّب لسباقات الجري

لابد لكِ أن تتناولي عناصر غذائية مفيدة قبل البدء بسباقات الجري، وأثناء التحضّر لها، حتى تستطيعي الحفاظ على توازن المواد الغذائية المُهمة داخل جسمكِ، أيضًا يجب عليكِ الحفاظ على العناصر الغذائية في جسمكِ بعد السباقات حتى تستعيدي ما فقدتيه أثناء التمرين والجري، ومن ما يمكنكِ تناوله[٤]:

  1. معكرونة مع الدجاج والبروكلي، يُعدّ هذا الطبق غنيًّا بالكربوهيدرات، والبروتينات لذلك يعتبر مفيدًا بعد المشي أو الجري في السباقات.
  2. سمك السالمون مع الأرز ونبات الهاليون، يُعدّ سمك السالمون مصدرًا غذائيًا غنيًّا بالبروتين والأحماض الدهنية المفيدة لجسم الإنسان عامّةً، وللقلب بشكل خاص، كما أنّ نبات السالمون يحتوي على أحماض أوميغا 3 الدهنية التي تُعدّ مضادّة للالتهابات، كما أنّها تعمل على الحد من الإصابة بأنواع عديدة من السرطاناتظن كسرطان الثدي.
  3. الشوفان، يُعدّ مصدرًا غنيًّا جدًا بالكربوهيدرات كما أنّه يمكنكِ تناوله مع عناصر غذائية أخرى، كالفاكهة، حتى تزيدي من العناصر الغذائية المفيدة في وجبة الطعام، كالبروتين أو لتزيدي من السعرات الحرارية الموجودة في وجبة الطعام.
  4. الزبادي اليوناني مع الفواكه، يختلف الزبادي اليوناني عن الزبادي العادي إذ إنّه يحتوي على عناصر غذائية مفيدة أكثر من التي يحتوي عليها الزبادي العادي، كالبروتين، تعطي الفاكهة مزيدًا من العناصر الغذائية المٌهمّة، كالمعادن والكربوهيدرات والفيتامينات، ممّا يساعدكِ على التخلص من التعب والإرهاق بعد سباقات الجري.


المراجع

  1. "How to Use a Treadmill For Beginners", www.wikihow.fitness, 2019-09-01, Retrieved 2020-08-16. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Is Treadmill or Outside Walking Better for You?", www.verywellfit.com, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  3. ^ أ ب "Walking Before or After Meals", www.livestrong.com, Retrieved 2020-08-26. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "The 15 Best Foods to Eat After Running", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-26. Edited.
181 مشاهدة