طرق الدعوة الى الله

طرق الدعوة الى الله

الدعوة إلى الله

إن الدعوة إلى الله تعالى من الأمور الهامة في الدين الإسلامي، فهي قضية إيمانية لها بداية ولها غاية، لذا فإن لها مراحل يجب أن تُقطع بحكمةٍ بالغة، وبروية وأناة، حتى تصل إلى غايتها المنشودة، وهدفها السامي، وذلك نصرةً للدين الإسلامي، وإيصالًا لتعاليمه السمحة إلى شتى بقاع الأرض، لذلك لا بدّ من أخد بعض الأمور بالحسبان، حتى يتسنى للداعية أن يؤدي دوره على الوجه الأكمل، وبالطريقة الصحيحة، إذ إن الجهل في هذه الأمور أظهر لنا الكثير من الدعاة المتخبطين والجاهلين للأساليب الصحيحة للدعوة إلى الله، كما أن الدعوة إلى الله ليست واجبًا على بعض المسلمين، بل إن واجب الدعوة يقع على عاتق الأمة بأسرها، فلا ينبغي لأحد أن يتخلف عن هذا المجال، أو أن يستخف بذاته ويعتقد بأنه أقل من الدعوة إلى الله، ولا يصلح لها، يقول الله تعالى في ذلك: {قُلْ هَٰذِهِۦ سَبِيلِىٓ أَدْعُوٓاْ إِلَى ٱللَّهِ ۚ عَلَىٰ بَصِيرَةٍ أَنَا۠ وَمَنِ ٱتَّبَعَنِى ۖ وَسُبْحَٰنَ ٱللَّهِ وَمَآ أَنَا۠ مِنَ ٱلْمُشْرِكِينَ} [يوسف: 108]، لذلك فإن للدعوة إلى الله جوانب هامة يجب الأخذ بها، ومن بينها الطرق الصحيحة لذلك وهي ما سنتحدث عنه في هذا المقال.[١]


طرق الدعوة إلى الله تعالى

توجد العديد من الطرق والوسائل للدعوة إلى الله تعالى، وفيما يأتي أهمها:[٢]

  • تعلّم القرآن ونشره: إن أعظم الطرق والوسائل للدعوة إلى الله تعالى تعلّم القرآن وتعليمه ونشره، إذ إنه الكتاب المعجز، إذ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [ما من الأنبياء من نبيٍّ، إلا وقد أُعطَى من الآيات ما مِثلُه آمنَ عليه البشرُ، وإنما كان الذي أُوتيتُه وحيًا أوحاه اللهُ إليَّ، فأرجو أن أكون أكثرَهم تابعًا يومَ القيامةِ] [المصدر: صحيح الجامع| خلاصة حكم المحدث: صحيح]، إذ يحتوي في كلماته ومعانيه على الكثير من المعجزات التي تحيي القلوب وتؤلفها على الدين، وترغّب البشر باتباعه، وفي ذلك قال الله تعالى: {وَكَذَٰلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِّنْ أَمْرِنَا ۚ مَا كُنتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَـٰكِن جَعَلْنَاهُ نُورًا نَّهْدِي بِهِ مَن نَّشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا ۚ وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ . صِرَاطِ اللَّـهِ الَّذِي لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ أَلَا إِلَى اللَّـهِ تَصِيرُ الْأُمُورُ} [الشورى:52-53]، لذلك فالواجب أن يتعلم المسلم كتاب ربّه ويعلم ما به من معجزات ومعانٍ يحاجج بها في دعوته إلى الله تعالى.
  • السيرة النبوية: إن إعلاء منزلة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثاني أعظم الطرق في الدعوة إلى الله تعالى، وذلك باتباع هديه، والاقتداء بسنّته، ونشر تعاليمه السمحة بشتى الوسائل التي تتحيح المعرفة الحقيقية عن سيدنا محمد عليه السلام، وما جاء به من تشريعات، وما ورد عنه من أحاديث صحيحة، إذ إن سيرته العطرة لها دورها الكبير في تأليف القلوب إلى الإسلام.
  • أئمة المسلمين: لعل من أعظم طرق الدعوة إلى الله التزام أئمة المسلمين بما أمر الله تعالى، بما في ذلك الأخلاق الإسلامية الكريمة، والحث عليها، فهذا من أكثر الطرق التي تساهم في نشر الدين الإسلامي، إذ إنّ رؤية الدين وسماحة الأخلاق في التعاملات المختلفة من أعلام الدين الإسلامي يجعل منهم محل الثقة والقدوة والإنسانية، وفي ذلك يقول الله تعالى: {الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ ۗ وَلِلَّـهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ} [الحج:41].
  • دور الأمة الإسلامية: من أفضل الطرق للدعوة إلى الله تعالى، تجنيد الأمة الإسلامية للدعوة إلى الله، إذ يقول تعالى: {وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ۚ وَأُولَـٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ} [آل عمران:104]، كما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: (بلِّغوا عنِّي ولو آيةً وحدِّثوا عن بني إسرائيلَ ولا حرَجَ ومَن كذَب علَيَّ متعمِّدًا فلْييتبوَّأْ مَقعَدَه مِن النَّارِ) [المصدر: تخريج صحيح ابن حبان| خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح على شرط البخاري]، كما أن العمل بالدين ورؤية أخلاق المسلمين في تعاملهم هي خير بيان لعظمة الإسلام، وخير ما يدعو به المسلم إلى دين الله تعالى.
  • العلماء: إن العلماء المسلمين أصحاب الرؤية الصحيحة، والدين القويم، والحكمة البالغة، من أهم الطرق للدعوة إلى الله تعالى، إذ إنهم القدوة التي يقتدي بها عامة المسلمين، وهم الواجهة الدينية التي ينظر إليها من أراد الدخول في الإسلام، لذلك يجب تهيئة العلماء وتنشأتهم منذ الصغر، واختيار النابه والذكي لهذه المهمة العظيمة.
  • دور المساجد: من طرق الدعوة إلى الله تفعيل دور المساجد في تعليم القرآن وحلقات الذكر، ومعرفة امور الدين الإسلامي، فهي التي أشرقت منها شمس الإسلام، إذ بدأت منها مرحلة انتشار الإسلام في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، والجدير بالذكر أن بغداد في زمن العباسيين كانت منارة العالم في الدعوة إلى الإسلام وعزّه، فقد كان يجتمع لصلاة الجمعة نحو خمسة ملايين مصلٍّ، فهذا المشهد العظيم له دورٌ كبير في إيصال عظمة الإسلام إلى مختلف بقاع الأرض.
  • أعمال الخير: لعل الاهتمام بأعمال الخير والبر من أفضل الطرق لجذب القلوب وتأليفها للدين الإسلامي، إذ إن رؤية الترابط الكبير بين أبناء الامة، وانشغالهم بحاجات الفقراء، والمساكين والقيام عليها بأعمال الخير والبر تجعل المجتمع الإسلامي مجتمعًا محبوبًا تألفه القلوب.
  • المواسم الدينية: من الواجب على دعاة الأمة اغتنام المواسم الإسلامية بما فيها شهر رمضان في الدعوة إلى الله تعالى، والتعريف بالدين الإسلامي بمختلف الوسائل، فهو الشهر الذي تتجلى به العبادات بأبهى صورها، كذلك الحج فهو من المواسم التي يشهدها العالم باسره، فاغتنام هذه الفرص بالتعريف بالدين الإسلامي على حقيقته من أهم طرق الدعوة إلى الله.
  • المؤسسات الدعوية: من طرق الدعوة إلى الله إنشاء المؤسسات الدعوية التي تنشر الدين الصحيح، من كتب صغيرة، ودور لتحفيظ القرآن، وجماعات إرشادية ودعوية، والمدارس والجامعات، وما إلى ذلك من جهات تختص بنشر الدين الإسلامي في مختلف المحافل والوسائل.
  • التكنولوجيا الإعلامية: مما حبانا الله به في هذا العصر توفر الوسائل والآلات الإعلامية المختلفة، بما في ذلك أجهزة التلفزة، والكمبيوتر، والإنترنت، والهواتف المحمولة، والبرامج الحديثة في التواصل الاجتماعي، والتي لها القدرة على إيصال المعلومات عبر مئات وآلاف الكيلومترات وفي مختلف أنحاء العلم بكل يسر وسهولة، لذا فالواجب أن يستغلها المسلم حسن الاستغلال في الدعوة إلى الله تعالى ونشر القيم الإسلامية السمحة.


المرأة والدعوة إلى الله

ربما يتساءل البعض عن دور المرأة في الدعوة إلى الله تعالى، وقد أشار إلى ذلك أهل العلم بأن المرأة كالرجل عليها أن تكون داعيةً إلى الله، إذ إن النصوص المحكمة في القرآن الكريم، والسنة النبوية الشريفة، دعت إلى ذلك، لذا فالواجب على المرأة أن تمارس هذا العمل، فتأمر بالمعروف، وتنهى عن المنكر، كما أن عليها أن تكون مثالًا يقتدى به، ونبراسًا يهتدى إليه، في العفة والطهارة، والبعد عن مواطن المحرمات والشبهات، كما أنّ عليها ما على الرجل من شروط وصفات، يجب أن تتحلّى بها في دعوتها إلى الله تعالى من الصبر والحكمة، وغض الطرف عن المستهزئين واللوامين وأعداء الدين.[٣]


المراجع

  1. "الدعوة إلى الله"، saaid، اطّلع عليه بتاريخ 17-12-2019. بتصرّف.
  2. "أعظم الوسائل في الدعوة إلى الله تعالى"، islamway، اطّلع عليه بتاريخ 17-12-2019. بتصرّف.
  3. "المرأة والدعوة إلى الله"، binbaz، اطّلع عليه بتاريخ 17-12-2019. بتصرّف.
322 مشاهدة