أطيب شوربة في رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣٤ ، ١٩ مارس ٢٠٢٠

شوربة العدس في رمضان

يعد العدس مصدرًا غنيًا بالبروتين ومادة البوليفينول المعززة للصحة، والتي لها خصائص قوية مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات، ويساهم العدس في الحفاظ على صحة القلب من خلال تقليل الوزن وضبط مستوى الكوليسترول وضغط الدم، كما أن العدس يحتوي على المغذيات كالألياف والكربوهيدرات والفيتامينات والمعادن كالحديد والزنك والمغنيسيوم والمنغنيز[١]، ويُمكن تحضير شوربة العدس بمكونات بسيطة وهي القليل من زيت الزيتون والبصل والجزر والعدس وبعض البهارات كالكمون والكاري والفلفل الأسود والملح، ويُقدم العدس باردًا أو ساخنًا مع الليمون[٢].


شوربة الخضار في رمضان

إن بدء وجبة الطعام في رمضان بالحساء هو شيء يُفيد الجسم ويُعزز الصحة، إذ يمد الجسم بالمغذيات الأساسية كالبوتاسيوم والألياف وفيتامينات أ، ب، وتساعد في الحفاظ على الوزن الصحي؛ إذ إنها منخفضة السعرات الحرارية، ويؤدي تناول الحساء بانتظام إلى زيادة مستويات هرمون الليبتين في الدم، وهو هرمون ينظم تخزين الدهون في الجسم مما يساعد في تقليل الوزن[٣]، وتُصنع شوربة الخُضار باستخدام الخُضار المتوفرة في المنزل كالجزر والكوسا والبطاطا والذرة والبصل والبندورة والبازيلاء.


شوربة الشوفان

يُعد الشوفان من الحبوب التي تدخل في العديد من الوصفات كحبوب الإفطار والمخبوزات مثل الكعك والشوربات، وذلك لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية المفيدة كالألياف الغذائية التي تقي من أمراض القلب والأوعية الدموية؛ إذ تخفض الضغط ومستوى الكوليسترول في الدم، وتخفض خطر الإصابة بسرطان القولون والمستقيم، كما يُعزز الشوفان الحفاظ على الوزن فيُقلل خطر الإصابة بالسُمنة، فضلًا عن احتواء الشوفان على مجموعة فيتامينات ب، والمعادن مثل الحديد والمغنيسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والزنك والمنغنيز[٤]، وتُصنع شوربة الشوفان باستخدام عدة مكونات كالبصل والفلفل الأخضر والثوم التي توضع مع القليل من الزيت حتى تذبل ثم يُضاف الشوفان مع الملح والفلفل الأسود والحليب ويُترك حتى يُصبح القوام كثيفًا وتُقدَّم ساخنة[٥].


شوربة الدجاج والكريمة في رمضان

يُعد الدجاج من أكثر أنواع الطيور شيوعًا في الأطباق، وذلك لطعمة اللذيذ وتوفره بكثرة، كما أنه يحتوي على الفيتامينات والمعادن الضَّرورية لجسم الإنسان، ويمد الجسم بالطاقة والبروتين الضَّروري لبناء الجسم والعضلات، ويساعد في فقدان الوزن إذا طُهي بطرق صحية، كما يحافظ على توازن ضغط الدم وضبط مستوى الكوليسترول في الجسم، ويُعزز صحة الجهاز المناعي لمقاومة الأمراض[٦]، وتُحضَّر شوربة الدجاج والكريمة بحمس البصل والجزر والكرفس في الزبدة حتى تتذبل الخضار وإضافة الطحين مع التحريك المستمر، ثُم إضافة مرق الدجاج وقطع الدجاج المسلوقة مسبقًا وترك المزيج على النار حتى يُصبح قوامه الحساء ثقيلًا، ثم تُرفع الشوربة عن النار وتُضاف إليها الكريمة والملح والفلفل الأسود ثُم توضع في طبق التقديم.


شوربة الشعيرية في رمضان

تمتاز الشعيرية بخلوها من الكوليسترول والدهون عمومًا، كما أنها قليلة المحتوى من الصوديوم، وتُعد الشعيرية غنيةً بالسعرات الحرارية؛ لذا لا تتناسب مع الأشخاص الذين يحاولون إنقاص الوزن، كما أنها غنية بالكربوهيدرات الضرورية لإنتاج الطاقة في الجسم[٧]، ويُمكن تحضير شوربة الشعيرية بطريقة بسيطة للغاية باستخدام القليل من الزيت النباتي والبصل ثُم إضافة الماء أو مرق الدجاج والشعيرية والملح والفلفل الأسود.


شوربة الحريرة المغربية في رمضان

الحريرة هو حساء مغربي أصيل يُحضَّر من اللحم والبندورة والعدس والحمص؛ مما يجعله طبقًا غنيًا ومغذيًا، ويحظى هذا الطبق بشعبية في شهر رمضان في مائدة الإفطار، ويُحضَّر بطهو اللحم مع الزيت قليلًا ثُم تُضاف إليه الكزبرة والبقدونس والكرفس والبصل والحمص والسمنة والتوابل والطماطم، ثُم يضاف الماء ويُترك المزيج حتى ينضج، يُضاف بعدها العدس ومعجون البندورة ثُم الأرز أو الشعيرية وننتظر حتى يُصبح القوم كثيفًا ليُضاف الطحين المذاب في الماء، وعند تكاثف المزيج يُرفع القدر عن النار وتُقدَّم الشوربة[٨].


شوربة الفطر بالكريمة

تُعد شوربة الفطر والكريمة من الشوربات اللذيذة ذات النكهة الغنية التي تُقدّم مع وجبة الإفطار في رمضان؛ إذ يحتوي الفطر على البروتين والفيتامينات مثل مجموعة فيتامينات (ب-ج-د) والمعادن مثل السيلينيوم والبوتاسيوم والنحاس والحديد والفوسفور، ومضادات الأكسدة التي تُخلِّص الجسم من الالتهابات المزمنة، وتحمي من الإصابة بالسرطان، وتساعد الألياف الغذائية في تقليل خطر أقل الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني وتقليل مستوى السكر في الدم، كما يحافظ على صحة القلب والأوعية الدموية[٩].


شوربة الملفوف في رمضان

يُمكن تحضير شوربة الملفوف بالطريقة الآتية: يُسخَّن زيت الزيتون في قدر على النار ويُضاف إليه البصل والجزر والكرفس والملح والفلفل والفلفل الأسود، ويستمر التقليب حتى تُصبح الخُضار طريةً وتُضاف الفاصولياء والثوم والزعتر ويُضاف الماء أو المرق ويترك المزيج على نار هادئة، ثُم أخيرًا يُضاف الملفوف والبندورة ويُترك على نار هادئة 6 دقائق ثُم يُضاف البقدونس ويُرفع عن النار وتُقدَّم الشوربة ساخنة[١٠].


شوربات متنوعة

إضافةً إلى ما سبق، يُمكن تحضير الشوربات التالية:


المراجع

  1. Sharon O'Brien (5-9-2018), "Lentils: Nutrition, Benefits and How to Cook Them"، healthline, Retrieved 13-3-2020. Edited.
  2. "Lemony Lentil Soup", gimmesomeoven, Retrieved 13-3-2020. Edited.
  3. Jessica Bruso , "Is Vegetable Soup Healthy?"، livestrong, Retrieved 13-3-2020. Edited.
  4. Joseph Nordqvist (3-1-2018), "Are oats good for you?"، medicalnewstoday, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  5. "oats soup", indianhealthyrecipes, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  6. Meenakshi Nagdeve (2-3-2020), "7 Impressive Benefits of Chicken"، organicfacts, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  7. "Vermicelli", ndtv, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  8. Christine Benlafquih (27-10-2019), "Classic Moroccan Harira: Tomato, Lentil, and Chickpea Soup"، thespruceeats, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  9. Megan Ware, RDN, L.D. (6-11-2019), "What is the nutritional value of mushrooms?"، medicalnewstoday, Retrieved 14-3-2020. Edited.
  10. Lauren Miyashiro (20-2-2020), "Vegetable Cabbage Soup"، delish, Retrieved 14-3-2020. Edited.